قبل أن تسافر

(١) جواز السفر والتأشيرات

إن أهم ما يجب أن تُعنى به قبل أن تُسافر هو جواز السفر (الباسبور) فمن المهم أن يكون مجدَّدًا، ويحسن أن يكون التجديد إلى مدَّة لا تنتهي إلا بعد عودتك إلى مصر، فلهذا أهمية لو أردت الحصول على تأشير VISA يسمح لك بدخول دولة أجنبية.

كما يجب أن تُسجِّل على جواز السفر أسماء جميع الدول التي تودُّ زيارتها، وبدون أن تذكر أسماء هذه الدول على الجواز لا تستطيع الحصول على تأشيرات السفر (الفيزات) من قُنصليات الدول التي تودُّ زيارتها.

ويحسن أن تحصل من مصر على جميع تأشيرات الدول التي تنوي أن تزورها. وليس معنى هذا استحالة الحصول على تأشير من الخارج، ولكن معناه أنَّ الحصول على التأشير من مصر أسهل لك.

وإذا كنت تنوي أن تزور دولة من الدول، ثمَّ تغادرها إلى دولة أخرى، ثم تعود إليها مرة أخرى؛ فيجب أن تطلب «فيزا» لأكثر من رحلة واحدة، وهي تختلف عن «الفيزا» العادية، كما يجب أن تلاحظ جيدًا المدة التي يُسمح لك بقضائها في الدولة التي تزورها وهي تسجل عادة في نفس «الفيزا»، ويحسن دائمًا أن تطلب احتساب هذه المدة من تاريخ دخولك إلى الدولة، وإذا كنت تُسافر برًّا، وكان عليك أن تخترق دولة في طريقك إلى دولة أخرى؛ فيجب أن تطلب تأشير مرور (فيزاترانسيت).

ولكن تأشير المرور ليس مطلوبًا إذا كنت تُسافِرُ بطريق الجو، وخاصَّة إذا كنت لا تنوي أن تُغادر المطار في البلاد التي قد تقف بها الطائرة قبل وصولها إلى الجهة التي تقصدها.

(٢) النقود

تسمح الحكومة المصرية لكلِّ مُسافرٍ بأن يُحوِّل إلى الخارج مبلغًا من المال لا يزيد عن ١٥٠ جنيه مصري إذا كان ينوي أن يقضي شهرًا واحدًا، ويُضاعف هذا المبلغ إذا كان ينوي أن يقضي خارج القطر شهرين، وعلاوة على المبلغ المُحوَّل يمكنك أن تحمل معك ٢٠ جنيهًا مصريًّا أو ما يُعادلها بالعملة الأجنبية للإنفاق منها عند الوصول أو أثناء الطريق.

ويمكنك أن تُرسل النقود المسموح لك بها إلى الخارج بطُرُقٍ مُختلفة: أولها طريق خطاب الاعتماد الذي يُسجَّلُ فيه اسمك، والمبلغ المحوَّل لك، والبلاد التي يمكنك أن تتسلم فيها ما تريد من المال في حدود المبلغ المُسجَّل على الخطاب، ومن السهل أن تحصل على هذا الخطاب من بعض المصارف أو من مُؤسسة «كوك» ذات الفروع المُختلفة في جميع بلدان العالم تقريبًا.

ويمكن كذلك للمصرف الذي تُعامله أن يُرسل لك مُختلف المبالغ التي قد تحتاج إليها في مُختلف البلدان التي تزورها على مصارف يُعيِّنُها لك، ويُسجِّلُها على نفس جواز السفر الذي تحمله، ومن السهل بعد ذلك عند وصولك إلى الجهة التي تقصدها أن تتسلم من البنك المعين ما تريده من مبالغ بعد إبراز جواز سفرك.

وهناك كذلك طريقة «شيكات السَّائحين» ومن مزاياها إمكان استعمالها في أي مكان، وإمكان صرفها في أي وقت ما دام ذلك لا يُخالف القواعد والشروط الموضوعة لها، وذلك بعد توقيعها بإمضائك الثاني أمام من تُحرِّرها له، ويسجل على ظهر كل شيك أسماء البلاد التي يُمكن أن يصرف بها.

وفي إمكانك أن تحصل على شيكات السائحين من فئات مُختلفة؛ منها: فئة الجنيه، والخمسة، والعشرة، ولك أن تُنفق منها قدر ما تشاء كلما احتجت إلى المال، وإذا بقي معك بعض هذه الشِّيكات بعد عودتك من الخارج، فمن السهل أن تردها للجهة التي اشتريت منها.

(٣) عملات نادرة

في وسعك أن تحصل على المال بسهولة، اللازم لزيارة أية دولة في أوروبا اللهم إلا العملات النادرة، وهي الدولار «الأمريكي»، والفرنك «السويسري»، والفرنك «البلجيكي».

وليس معنى هذا أنَّ زيارة هذه الدول مُستحيلة، ولكن معناه أنَّك قد تدفع عملتها ثمنًا أعلى من الثمن الرسمي، وإن كان تخفيض سعر الجنيه قد محا الفرق، تقريبًا بين السعر الرسمي لبعض هذه العملات والسعر غير الرسمي.

(٤) حقائبك

يجب أن يقوم في ذهنك — إذا كنت تُسافر لأول مرة — أنك في أي بلد أوروبي لن تجد هذا الجيش الكبير من الحمَّالين — الذي تراه في مصر — إذا ما وصلت إلى الميناء أو محطة السكة الحديدية، ولذلك ستضطر في أكثر الأحيان إلى الاعتماد على نفسك في حمل حقائبك عند نزولك من الميناء أو القطار أو السيارة، ستجد جميع النساء والرجال تقريبًا في أوروبا يحملون حقائبهم بنفسهم عند السفر.

ولهذا يجب على المُسافر أن يختصر في حوائجه إلى أقل كمية ممكنة، وألا يحمل معه إلا أقل عدد ممكن من الحقائب بحيث لا يرهقه أن يحملها بنفسه، وكلما خَفَّ وزن الحقيبة، وقلَّ عدد الحقائب، استمتع السائح برحلته.

وأحسن نوع من الحقائب هو النوع الذي يُستعمل عند السفر في الطائرات، وهو يمتاز بخفَّة وزنه.

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة هنداوي © ٢٠٢٠