العودة إلى الحجاز لمقابلة الوالد

قلنا إننا سافرنا، حسب طلب وزير الداخلية، حاملين الشروط المغرية. ثم لما وصلت إلى جدة، علمت أن جلالة الوالد بالطائف، فسافرت على التو. ومررت على مكة المكرمة، فطفت وسعيت وحللت الأحرام. وفي النهار الثاني سافرت إلى الطائف أنا ورفقائي، عن طريق كرى، فوصلنا بخير إلى الطائف.

وبالطبع عرضت على جلالته الأمر بالتفصيل، فقال: هل يرشونني؟ صدق من قال إن المرء ينظر إلى غيره بعين نفسه. وأبرق هذه البرقية بعينها:

أو غلم عبد الله واصل او لدي حجاج خطي حقنده كي تنسيبات ومقررات عليه صدارتنا هيلرني تبليغ ايتدى ذات حضرت خلافتنا هينك ودولت علية عثمانية نك بوكيبي مقررات نافعة وخيريه سنى بو مقدس وطنده قودن فعله جيقارمق اهم وجائب صداقتدر دا عيلرينه هيج دوشونيله جك برسبب موجود دكلدر نعم شاهانه ايله متنعم بلاد مقدسة اسلامية عشائر وسكنه سنك مدار معيشت واشتغاللرينه دوقو نمياجق وجهله شمندفير خطنك نه صورتله يايلمه سى لازم كله جكي حقنده كي مطالعات ايله وايلك فرصتده عبد اللهي كوندرجكم.

وترجمتها:

وصل ابني عبد الله ونقل إليَّ التنسيبات والمقررات العلية من الصدر الأعظم، بخصوص تمديد الخط الحديدي الحجازي إلى مكة المكرمة. ليس هنالك ما يستحق التفكير في ما يخصني، وأنا متنعم بنعم الخلافة. وإنني سأبعث بابني المومى إليه وهو حامل ما يلوح لي عن إمكان إتمام هذا الغرض السامي، بدون أن يمس مدار معيشة العشائر وسكان البلاد المقدسة الإسلامية، بأول فرصة.

ثم خرج إلى مرَّان للنزهة والترويح عن النفس. ومرَّان هذه إلى ناحية المشرق من الطريق الشرقي بين مكة والمدينة في نصف المسافة، وبها حرة مران المعروفة، وبها نخلتا مران، اللتان جاء ذكرهما في الشعر العربي، وهي على حد سهل من جبل، جميلة المناخ عذبة الماء. ومن ثَمَّ أمر بغزو الدواسر ووجهني على رأس الغزية. ولما عدت إلى مكة المكرمة، وإذا بجلالته فيها، والبرقيات من الصدارة في طلبي تتالى.

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة هنداوي © ٢٠٢١