حادثان هامان

أما الركابي باشا فقد عاد من أوربا فوصل بتاريخ ١٦ كانون الثاني ١٩٢٣ ولكنه استقال في غاية الشهر المذكور.

ويجدر بنا أن نذكر حادثين هامَّين حصلا في زمن الركابي: أولهما تأديب الكورة في صيف سنة ١٩٢٢، ورضوخ كليب الشريدة وجماعته، وثانيهما اعتداء الوهابيين على قبائل بني صخر في اليوم الثالث عشر من شهر آب ١٩٢٢، وقد دام القتال من فجر ذلك اليوم إلى ضحى اليوم الثاني وكان عدد المغيرين نحو ألف وخمسمئة، قتل منهم لا أقل من ثلاث مئة رجل.

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة هنداوي © ٢٠٢١