إلى أنطون الجميل

بعث الشاعر بهذين البيتين إلى صديقه الأستاذ أنطون الجميل، رئيس تحرير جريدة الأهرام وعضو مجمع اللغة العربية بمناسبة حصوله على رتبة الباشوية عام ١٩٣٦م.

حينما نِلتَ آبداتِ المعالي
وشفَيْنا المُنَى وكانَتْ عِطَاشَا١
قال لي الشعرُ: قمْ وسجِّل وأرِّخْ
أيُّ بُشْرَى! غدا الجميِّلُ باشا
١١ ٥١٢ ١٠٠٥ ١١٤ ٣٠٤
١٩٤٦

هوامش

(١) آبدات: خالدات. شفينا: سقينا.

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة هنداوي © ٢٠٢١