نشيد المعلمين

نشأ الجارم معلمًا وأستاذًا، فلا أقل وهو الشاعر المبدع أن يشيد — من خلال شعره ومن موقع الوفاء — بهذه المهنة الشريفة وبأربابها الشرفاء من معلمي مصر. فكان هذا النشيد «نشيد المعلمين» عام ١٩٣٨م.

ملكتْ مصرُ زِمامَ العالمين — بالعلومْ — في حديثٍ للمعالي وقديمْ١
ذكرُها حلَّقَ بين الأولين — للنجوم — ووعاهُ الدهرُ والدهرُ فطيمْ٢
كوكَبٌ في الظلماتِ — روضةٌ وسطَ فلاةِ — رمزُ عزمٍ وحياةِ٣
مصرُ أنتِ — مُذْ نشأتِ — صفحة المجدِ سجلُّ الخالدينْ

•••

نحن حرَّاس على الكنزِ المصونْ —العقُول — كَنْزُ مصر ومُنى المستقبلِ
نحنُ للأخلاق في مصرَ حصُونْ — لا تزُولْ — عِزَّةُ الشعبِ بعزّ المعْقِل٤
كم غَرَسْنا من نبات — عبقريُّ النفحاتِ — مُورقُ دانِي الجناة٥
كم جهِدْنا — كم سهِدْنا — نهدمُ الجهلَ ونبني الناشئين

•••

تلك في الأرضِ حياة الأنبياء —والهُداةْ — شَرَفٌ أعظِمْ به من شَرَفِ
نحنُ للأرواحِ إن عزَّ الدَّوَاءُ — الأساة — كم وقينا مهجةً من تلفِ٦
وَألَنَّا مِنْ قَناة — في اعتزامٍ وأناةِ — بالخلال الطيِّباتِ٧
كَمْ بلغْنا — ما أَردْنَا — من صلاح النفسِ في رفقٍ ولينْ

•••

نرقبُ الله ونرجُوه الثوابْ — في العَمَلْ — وعُلا مصر المنالُ الأوحدُ
ما لنا إلا نُهوض بالشبابْ — مِنْ أَمَلْ — قُوَّةُ الأوطانِ عقل ويد
حسبنا من حسناتٍ — أننا في النَهَضَاتِ — أهلُ جدٍّ وثباتِ
الكفاحْ — والفَلاحْ — شيمةُ الحُرِّ ودأبُ العاملينْ٨

•••

كم صنَعْنا مِنْ عقُولٍ ورجَالْ — للوَطنْ — عُرِفُوا بالنبلِ فيمن عُرِفَا
ليس فيهم من دعَا الحقُّ فَمالْ — أوْ وَهَنْ — هو مصريّ صميمٌ وكفَى٩
هُوَ من نسلِ الكُماةِ — الأماجيدِ السُّراةِ — من أتوْا بالمعْجزاتِ١٠
من يُباهِي؟ — من يُضاهِي؟ — ما لمصرٍ في مدَى المجدِ قرينْ١١

•••

منشئُ الأجيالِ أستاذُ الشعوبْ — والأُمَمْ — قَلَّما يبلغ في الدنْيا مُنَاهْ
شعلةٌ تعلو وتخْبو وتذُوبْ — في الضرَمْ — لتقودَ النشئ في ليلِ الحياةْ١٢
يا لهَا من صفحاتْ — طاهراتٍ ناصعاتْ — مُلئت بالصالحاتْ
كلُّ خَطْبٍ — كُلُّ صَعْبٍ — هَيّنٍ إنْ صَحَّ عَزْمُ الصابرينْ

•••

عاشَ فاروقٌ أمانًا وَرَجاءْ — عَاشَ عَاشْ — رافعُ العَلَم ومُحيي الأملِ
بلغتْ مصرُ به أوْجَ السَماء — عَاشَ عَاشْ — وغَدَتْ سَيدة في الدُّوَلِ
عاشَ ربُّ المكرماتُ — والأيادي السابغاتْ — يُفتدى بالمهجاتْ
المليك — المليك — حُبُّه ملء قلوب المخلصينْ

هوامش

(١) زمام: قيادة.
(٢) فطيم: في مرحلة الفطام أي صغير.
(٣) فلاة: مفازة، صحراء.
(٤) المعقل: الأصل أو الملجأ. أو الشرف والسيادة.
(٥) الجناة: الحصاد والجنى.
(٦) الأساة: الأطباء. تلف: إفساد.
(٧) قناة: رمح. أناة: تمهل وصبر.
(٨) دأب: استمرار العمل دون تعب أو كلل وملل.
(٩) وهن: ضعف.
(١٠) الكماة: رماة القوس والمقصود المحاربون الشجعان. الأماجيد: السادة الأشراف.
(١١) قرين: شبيه.
(١٢) تخبو: تسكن وتهدأ. الضرم: الحطب الذي يسرع اشتعال النار فيه.

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة هنداوي © ٢٠٢١