شكر وتقدير

يوجِّه المؤلِّف الشكر لبِرِكلِه ستادِريني في روما وللراحل إدوارد دي لِتل في دالتون بولاية ماساتشوستس على فكرة هذا الكتاب. كما يوجِّه الشكر لكلاوس يونج ورولف فستفال، وكلاهما في ميونخ، وكذلك لآرنِم فون شفِدلر في برلين؛ حيث يرجع إليهم الفضل في إطلاعه على العالم السري لطباعة النقد والمنتجات الرفيعة الأمن الأخرى، وهو يشكرهم أيضًا على إرشاداتهم الكريمة في البحث، وعلى إحالتهم إياه إلى أشخاص مهمين. هناك آخرون كثيرون، في صناعة الطباعة الرفيعة الأمن والبنوك المركزية والقطاع المالي، وأخيرًا وليس آخرًا قوات الشرطة الجنائية الأوروبية الذين ساهموا في هذا الكتاب، لا يمكن ذكر أسمائهم هنا نظرًا لما تم الاتفاق عليه من سرية تامة فيما يخص أحاديثهم مع المؤلف، وسيتعرَّف أكثرهم على دورهم في سرد أحداث معينة أو في اختيار الكلمات، والمؤلف يشكرهم جميعًا على ثقتهم به. كما يَدِين المؤلف بالشكر للعاملين والعاملات بالأرشيفَيْن العام والتجاري في صحيفة فرانكفورتر ألجماينه تسايتونج على مساعدتهم البحثية الشاملة. ويخص بالشكر هارتموت جانته، مدير النشر بدار فِلي-فيه سيه ها، على قراره بنشر هذا الكتاب بالإنجليزية، ويوتا هورنلاين على تنسيقها العملية التحريرية، وإدوارد روبي على ترجمته نصًّا ألمانيًّا صعبًا، وإس دانيال بول وشانين مِكونِك فُكس على إلقائهما نظرةً دقيقةً وناقدةً على المخطوطة الإنجليزية. لكن أعظم الشكر يخص به المؤلِّف زوجته سِنِكَّا التي ضحَّت لسنوات وتحمَّلت في صبرٍ زوجًا كان في كثير من الأحوال شارد الفكر يجيب بكلمات مقتضبة، وما كان الجهد الذي بُذِل في هذا الكتاب ليتسنَّى من دون رعايتها وحبِّها وتشجيعها وتفهُّمها.

كلاوس بيندر

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة هنداوي © ٢٠٢١