خاتمة

في هذه الخاتمة نذكر لحضرات القراء قانون جمعية الاتحاد المصري بالكلية الأمريكية في مدينة بيروت؛ وفاءً بسابق الوعد في نشره، وهو:

المقدمة

دخلتْ جمعية الاتحاد المصري هذه السنة طورًا جديدًا من حياتها، وبلغت شأوًا لم تبلغه في السنين الماضية من النظام في اجتماعاتها والدقة في أعمالها، وقد قامت بعدة مشاريع مفيدة؛ منها هذا الكتيب، وهو يحتوي على ما ينبغي للأعضاء معرفته من قوانين الجمعية وأسماء موظفيها وغير ذلك، وقد صُدِّر برسم الحضرة الفخيمة الخديوية؛ تيمُّنًا بطلعته، وقد اتفقت الجمعية مع أهم الصحف المصرية على إرسالها باسم الجمعية لتوضع في مكتبة الكلية؛ ليطلع عليها كل مصري، ويقف على ما هو سائر في بلاده.

أسماء الموظفين

  • الرئيس: عبد الغفار أفندي جمجوم.
  • نائب الرئيس: أنيس أفندي ساويرس.
  • السكرتير: إميل أفندي زيدان.
  • أمين الصندوق: بولس أفندي علم.

اللجنة الإدارية

عبد الغفار أفندي جمجوم – أنيس أفندي ساويرس – إميل أفندي زيدان – بولس أفندي علم – محمد أفندي أنور روحي – مصطفى أفندي زكي – شعبان أفندي مصطفى.

قانون الجمعية

  • أولًا: غاية الجمعية هي التعاون والتضامن بين أعضائها، وترقية الأفكار الأدبية والعلمية بين طلبة الكلية المصريين.
  • ثانيًا: لا تتعرَّض الجمعية مطلقًا لقوانين المدرسة، ولا تتحزَّب لأي عقاب تصدره على أحد من المصريين.
  • ثالثًا: تتكوَّن الجمعية من أعضاء، ورئيس، ونائب رئيس، وسكرتير، وأمين صندوق، ولجنة إدارية تقوم بأعمال الجمعية.
  • رابعًا: تتكوَّن اللجنة الإدارية من رئيس الجمعية، ونائبه، والسكرتير، وأمين الصندوق، وثلاثة أعضاء يُنتخبون.
  • خامسًا: اللجنة الإدارية ممكن اجتماعها كلما مسَّت الحاجة، بطلب من الرئيس أو بأغلبية أصوات أعضائها.
  • سادسًا: الاستدعاءات للانتخاب يُشترط أن لا تصدر إلا من تلاميذ الدوائر العليا.
  • سابعًا: يُشترط أن يكون الرئيس والنائب من الدوائر العليا.
  • ثامنًا: يُجدَّد انتخاب الموظفين في كل سنة مدرسية.
  • تاسعًا: تلتئم الجمعية مرتين في أول وثالث خميس من كل شهر.
  • عاشرًا: لا يُسمح لأحد بالتكلم في مسألة أكثر من مرتين.
  • حادي عشر: على كل عضو أن يدفع خمسة بشالك رسوم عضويته على دفعتين؛ الأولى في أول السنة المدرسية، والأخرى في منتصفها.
  • ثاني عشر: تُصرف المصاريف المتحصَّلة فيما يفيد الجمعية بقرار منها في جلسة رسمية.
  • ثالث عشر: على أمين الصندوق أن يقدِّم تقريرًا شهريًّا للجمعية بالوارد والمنصرف.
  • رابع عشر: في آخر خميس من شهر مايو تجتمع الجمعية لجلستها الأخيرة، وتكون تلك الجلسة قاصرة على انتخاب رئيس، ونائب رئيس، وسكرتير، وأمين صندوق، للسنة المدرسية التالية، ثم تُعيَّن لجنة برئاسة الرئيس لمقابلة الطلبة الجدد ومساعدتهم، مع إعلان ذلك في الجرائد المصرية إن إمكن.
  • خامس عشر: كل من يخالف بندًا من هذا القانون يرفت من الجمعية في جلسة رسمية، ولا يكون له أي حق في استرداد ما دفعه للجمعية.

إلى هنا وقد انتهت رحلتنا الشامية وعدنا — بسلامة الله — إلى الديار المصرية، وسلام على المرسلين والحمد لله رب العالمين.

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة هنداوي © ٢٠٢٠