معلومات إضافية عن السيدات اللاتي سُلِّط عليهن الضوء في هذا الكتاب

بإمكانك في هذا القسم من الكتاب معرفة المزيد من المعلومات عن السيدات اللاتي سلطنا الضوء عليهن في هذا الكتاب، أو عن المنظمات التي أسسنها أو انضممن إليها.

إسراء عبد الفتاح
مصر
المعهد المصري الديمقراطي

عرف العالم إسراء لدورها في إشعال شرارة ثورة ٢٠١١ في مصر باستخدامها وسائل التواصل الاجتماعي، الأمر الذي جذب اهتمام آلاف المصريين وحشدهم. والمعهد المصري الديمقراطي منظمة شبابية أسستها مجموعة من نشطاء حقوق الإنسان والديمقراطية يعملون من أجل تعزيز قيم الديمقراطية وحقوق الإنسان والمشاركة السياسية.

حواء عبدي
الصومال
مستشفى حواء عبدي ومؤسسة حواء عبدي

الدكتورة حواء عبدي، طبيبة لديها ابنتان تدعيان أمينة وديقة محمد، وهما أيضًا طبيبتان، وجميعهن مسئولات عن مخيم للاجئين يوفر المأوى والتعليم والرعاية الطبية لما يقرب من ٧٨ ألف صومالي في ملاذ آمن نابذ للعنف مُعلن عنه يقع خارج مقديشيو التي مزقتها الحرب. كانت منظمة حواء عبدي من أوليات المنظمات التي عملت في الصومال، وتهدف إلى توفير مستوًى متميز من الرعاية الصحية والتعليم للممرضات والقابلات، والعمل على تمكين النساء في مجتمعاتهن. لمزيد من المعلومات، طالع الكتاب «إحياء الأمل» للدكتورة حواء عبدي وسارة جيه روبنز.

حفصة أبيولا
نيجيريا
مبادرة خضيرة من أجل الديمقراطية

دشَّنت حفصة مبادرة خضيرة من أجل الديمقراطية في نيجيريا للتشجيع على المشاركة الكاملة للمرأة في المجتمع من خلال التدريب والنشاط الحقوقي. تدرِّب المبادرة الشابات على تولي مسئولية حياتهن الشخصية والمهنية، وعلى المشاركة في السياسة وصنع القرار على مستوى المجتمع وعلى المستوى الوطني.

أفنان الزياني
البحرين
الزياني للخدمات التجارية: جمعية سيدات الأعمال البحرينية

أفنان الزياني مديرة تنفيذية، ومؤلفة ومقدمة برنامج تليفزيوني، وتترأس جمعية سيدات الأعمال البحرينية، التي تُعلي من شأن دور المرأة، لا سيما سيدات الأعمال، في جميع الأنشطة التجارية والاقتصادية، وتدعم النساء في كل المجالات التي تبرز مشاركتهن على المستوى المحلي والمستوى الخليجي والمستوى الدولي. كما تتولى قيادة شبكة سيدات أعمال الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

لُبنى القاضي
الكويت
أستاذة جامعية بجامعة الكويت والرئيسة السابقة للجمعية الثقافية الاجتماعية النسائية بالكويت

لُبنى أستاذة تدرس علم الاجتماع وحقوقية بارزة تدعو إلى نيل المرأة حقوقًا مكافئة للحقوق التي يتمتع بها الرجال في الكويت، وكان لنشاطها الحقوقي أهميته البالغة في الموافقة عام ٢٠٠٥ على قانون يمنح المرأة الكويتية حق التصويت والترشح للمناصب الحكومية. في ١٩٩١، ترأست لُبنى الجمعية الثقافية الاجتماعية النسائية بالكويت؛ وهي المجموعة الرائدة في مجال حقوق المرأة بالكويت.

لورا ألونسو
الأرجنتين
عضوة بالكونجرس في الأرجنتين

تركت لورا منصبها باعتبارها مديرة تنفيذية بمنظمة «قوة المواطن»؛ وهي مجموعة رقابية ذائعة الصيت تعلي من الشفافية وتحارب الفساد، كي تكون عضوة بالبرلمان عن حزب الاقتراح الجمهوري. وقد اتخذت خطوات شخصية وعلنية لإعلاء الشفافية بوصفها رسالتها الشخصية من داخل الحكومة.

جايا أروناشالام
الهند
منتدى المرأة العاملة

بصفتها رئيسة منتدى المرأة العاملة، تعمل جايا من أجل توفير الاستقرار الاقتصادي للعاملات الريفيات في الهند من خلال التدريب، وتوفير الموارد، والنشاط الحقوقي من أجل تعريف الجميع بنضالهن واحتياجاتهن. مهمة المنتدى هي تخفيض معدلات الفقر، وتعزيز الحالة الاقتصادية والاجتماعية والثقافية للعاملات الفقيرات؛ من خلال الائتمان المتناهي الصغر والتدريب والتعبئة الاجتماعية وغير ذلك من صور التدخُّل لصالح المرأة الفقيرة.

بانميلا كاسترو
البرازيل
أناركيا جرافيتي

ريدي نامي

حصلت بانميلا على درجة علمية في الفنون، وذاع صيتها كفنانة جرافيتي في ريو دي جانيرو؛ وتستخدم فنها للفت الانتباه إلى قضايا متعلقة بالمرأة مثل العنف الأسري، كما تصمم جداريات لنشر خبر الموافقة التاريخية على قانون ماريا دا بينيا، الذي جرَّم العنف الأسري في البرازيل.

ريتا شايكن
إسرائيل
منظمة امرأة لامرأة – مركز حيفا النسوي للدراسات

تعمل ريتا من أجل القضاء على الاتجار في البشر بإسرائيل، وساعدت الحكومة ومسئولي إنفاذ القانون والمنظمات غير الحكومية على التعاون على نحو أفضل من أجل اكتشاف الضحايا ومساعدتهن وحمايتهن، وأيضًا من أجل ملاحقة المتاجرين بالبشر وتوعية الجمهور.

سوهيني تشاكربورتي
الهند
كلكتا سانفيد

تسافر سوهيني إلى مختلف أنحاء الهند مستخدمة الرقص كشكل من أشكال التعبير والتعافي من أجل إعادة تأهيل الأطفال الذي سقطوا ضحايا للاتجار بالبشر. تعمل منظمة كلكتا سانفيد في المناطق الريفية والحضرية من الهند وبنجلاديش ونيبال من أجل ترسيخ حركة الرقص؛ لتكون منهجًا بديلًا للتعافي بهدف إعادة تأهيل ضحايا العنف والاتجار بالبشر، ومرضى الأمراض العقلية، والنساء والأطفال المصابين بفيروس نقص المناعة البشرية/الإيدز، والعاملات بالمنازل، والأطفال على أرصفة السكك الحديدية، وأطفال المدارس التقليدية. وقد أعدت المنظمة وأقامت ورش عمل على مستوى العالم.

أنابيلا دي ليون
جواتيمالا

أنابيلا عضوة بالكونجرس في جواتيمالا والأمينة الثالثة للحزب الوطني، أمضت حياتها تحارب الفساد وتعلي من الشفافية رغم المخاطر الشخصية التي تعرَّضت لها. يُعرف عنها تصدِّيها للدفاع عن حقوق الشعوب الأصلية في جواتيمالا، كما شاركت في اتفاقيات السلام في جواتيمالا التي أنهت الحرب الأهلية التي التهمت البلاد لعقود من الزمان.

ناتاليا دميتروك
أوكرانيا
مترجمة للغة الإشارة

لفتت ناتاليا انتباه العالم في عام ٢٠٠٤ عندما كانت تعمل بالتليفزيون الوطني؛ لرفضها ترجمة خبر فوز فيكتور يانوكوفيتش بالانتخابات الرئاسية إلى لغة الإشارة، بسبب الفساد الواسع الانتشار وتزوير الانتخابات، فترجمت بدلًا من ذلك: «كل ما سمعتموه حتى الآن بالأخبار كذب. إنني أخجل من أن أترجم هذه الأكاذيب. يوشتشينكو هو الرئيس. وداعًا؛ فأغلب الظن أنكم لن تشاهدوني ثانية.»

بريجيت دجوبينوكو
غانا
توجيه نساء غانا

بريجيت خبيرة في اللياقة البدنية والصحة العقلية. بعد مشاركتها في شراكة التوجيه العالمية للمرأة بين وزارة الخارجية الأمريكية ومجلة فورتشن، بدأت برنامج سيستا هوبس؛ وهو برنامج توجيهي يستخدم الرياضة كوسيلة للتمكين والثقة بالنفس.

أنديشا فريد
أفغانستان
منظمة تعليم ورعاية الطفل الأفغاني

أنديشا مسئولة عن عشرة ملاجئ للأيتام في أفغانستان، حيث لا تكتفي بتوفير الملاذ من أجل ٤٥٠ طفلًا وحسب بل تقدم لهم التعليم وتعمل على تغيير النظرة العامة إلى هؤلاء الأطفال في كابول.

أودا كاسينزيجوا
رواندا
كبيرة مراقبي الشئون الجنسانية، رواندا

تعمل أودا من أجل خلق فرص للنساء في رواندا إضافة إلى إجراء أبحاث على صور اللامساواة القائمة. كانت تؤدي دورًا حقوقيًّا من أجل ضمان سماع أصوات النساء إبان إعمار البلاد عقب الحرب الأهلية.

ليما جبوي
ليبيريا
الشبكة النسائية من أجل السلام والأمن في أفريقيا

تشغل ليما منصب المديرة التنفيذية للشبكة النسائية من أجل السلام والأمن في أفريقيا، وحازت جائزة نوبل للسلام لعام ٢٠١١؛ لعملها على حشد النساء من مختلف الانتماءات العرقية والثقافية من أجل بناء السلام عقب الحرب الأهلية المدمرة التي شهدتها ليبيريا، إلى جانب عملها بلجنة الحقيقة والمصالحة.

عائشة حجي علمي
الصومال
منظمة إنقاذ النساء والأطفال الصوماليين

تعمل عائشة من أجل تحقيق السلام في الصومال من خلال دعم المرأة وتمكينها. معروف عن عائشة تأسيسها للعشيرة السادسة؛ وهي عشيرة من النساء أمكن إدماجها في البنية التقليدية للسلطة المشكَّلة من خمس عشائر في الصومال. أسست عائشة منظمة «إنقاذ النساء والأطفال الصوماليين»؛ وهي منظمة غير هادفة للربح مقرها مقديشيو ولها حضور في جميع أنحاء البلاد، من أجل الدعوة إلى الاعتراف الرسمي بالهويات والحقوق الفردية للنساء الصوماليات.

لطيفة جبابدي
المغرب
اتحاد العمل النسائي

لطيفة ناشطة تدافع عن حقوق المرأة في المغرب، وتعمل من أجل نيل المرأة نفس الحقوق التي يتمتع بها الرجال. كان لها دور بالغ الأهمية في التغيير التاريخي الذي أُدخل على قانون الأسرة عام ٢٠٠٤.

جيو جيانمي
الصين
مركز الدراسات والخدمات القانونية للمرأة

جيو محامية وناشطة تدافع عن حقوق الإنسان. قامت بتوفير الدعم القانوني للنساء من خلال منظمتها، وكان لها دور فاعل في مساعدة الحكومة على إعادة صياغة القوانين التي تحمي المرأة. أنشأت جيو المجموعة التعاونية للدعم القانوني — وهي منظمة غير حكومية — وشبكة الدعم القانوني لنساء الصين؛ لتجمع شمل الحقوقيين والمحامين والمستشفيات، وعلماء الاجتماع، والمسئولين الحكوميين، والمحاكم والمدارس والصحافيين، والمنظمات غير الحكومية، وعلماء النفس من ثمانية وعشرين إقليمًا في مختلف أنحاء الصين.

توكل كرمان
اليمن
صحافيات دون قيود

أسست توكل منظمة صحافيات بلا قيود، وحازت جائزة نوبل للسلام لعام ٢٠١١ تقديرًا لعملها كصحافية وناشطة تدافع عن حقوق الإنسان، ولدورها القيادي الصاعد إبان احتجاجات اليمن التي أدت إلى إيداعها السجن لفترة مؤقتة.

نُهى الخطيب
إسرائيل
مديرة التعليم المدني والتعليم المتعدد الثقافات بوزارة التعليم الإسرائيلية

عملت نُهى لما يربو على العشرين عامًا من أجل تيسير سبل التفاهم بين يهود وعرب إسرائيل من خلال مدارس «يدًا بيد» المتكاملة في إسرائيل، وعبر تصميم مناهج للمدارس اليهودية والعربية لصالح وزارة التعليم الإسرائيلية.

سونيتا كريشنان
الهند
براجوالا

أسست سونيتا منظمة براجوالا في مدينة حيدر آباد لإنقاذ النساء من أوكار الدعارة وتوفير التعليم لأطفالهن. تعلم المنظمة ٥٠٠٠ طفل من خلال سبع عشرة مدرسة. واعتبارًا من ديسمبر ٢٠١١، أنقذت المنظمة ما يربو على ٦٤٢٦ سيدة وطفلًا من براثن الدعارة.

ريبيكا لولوسولي
كينيا
قرية أوموجا النسائية

لما أعيا ريبيكا العنف الذي تتعرض له المرأة في مجتمع السامبورو الذي تنتمي إليه، أنشأت ملاذًا آمنًا للنساء بقرية في شمال كينيا؛ حيث تدعو إلى نبذ العنف، والعمل على خلق فرص اقتصادية للمقيمات عن طريق مشغولات الخرز.

مختاران ماي
باكستان
ناشطة تدافع عن حقوق الإنسان
منظمة رفاهة المرأة

امتدح العالم مختاران لمقاضاتها الرجال الذين اغتصبوها، وهي الجريمة التي أمَر بها كبراء القرية للاقتصاص من أفعال أقدم عليها أخوها. أُلِّفت كُتبٌ وصُنعت أفلامٌ تروي قصتها، مثل كتاب «باسم الشرف: قصة حياة». استغلت المال الذي حصلت عليه من المحكمة في بناء مدارس في قريتها.

سومالي مام
كمبوديا
مؤسسة سومالي مام؛ التحرك من أجل النساء المستضعفات

استغلت سومالي ماضيها الحالك الذي شهد بيعها في تجارة الاسترقاق الجنسي وهي فتاة صغيرة؛ لتجعل رسالتها الشخصية إنقاذ وإعادة تأهيل الفتيات اللاتي سقطن ضحية للمصير نفسه. لمزيد من المعلومات، طالع كتاب سومالي «طريق البراءة المفقودة: القصة الحقيقية لبطلة من كمبوديا».

إينيز ماكورماك
أيرلندا الشمالية
المشاركة وممارسة الحقوق

إينيز ناشطة رائدة عملت من أجل إحلال السلام في أيرلندا الشمالية، وشاركت في خروج اتفاقية الجمعة المجيدة للسلام عام ١٩٩٨ إلى النور. تدعم مبادرة المشاركة وممارسة الحقوق الجماعات المستضعفة في الدفاع عن حقها في المشاركة في القرارات الاجتماعية والاقتصادية التي تمس حياتها. تضطلع المبادرة حاليًّا بقضايا من بينها الصحة العقلية وتوفير السكن الملائم وغير ذلك من حقوق الجماعات التي تعيش في مختلف أنحاء جزيرة أيرلندا.

سمر منة الله خان
باكستان
إثنوميديا

سمر صانعة أفلام وثائقية، وصحافية، وناشطة تدافع عن حقوق الإنسان، وعالمة أنثروبولوجيا. أعدت فيلمًا وثائقيًّا عن عادة سوارا — وهي عادة تُقدَّم فيها الفتيات كتعويض لإنهاء الصراعات — ما أدى إلى تجريم العادة في عام ٢٠٠٤. تدير سمر مبادرة إثنوميديا؛ وهي مبادرة إعلامية غير حكومية تلفت الانتباه إلى أنماط العنف المُجازة ثقافيًّا.

شوشو ناميجابي دوبوسون
جمهورية الكونغو الديمقراطية
الاتحاد الإعلامي النسائي في كيفو الجنوبية

شوشو صحافية ومقدمة برنامج إذاعي استغلت تأثيرها لإلقاء الضوء على فظائع انتهاكات حقوق الإنسان المتفشية في الكونغو التي مزقتها الحرب. بالاستعانة بالاتحاد الإعلامي النسائي في كيفو الجنوبية، جذبت اهتمام الجمهور إلى قصص النساء، ولفتت انتباه العالم إلى الخسائر في الأرواح التي مُنيت بها بلدها.

كاكينيا نتايا
كينيا
مركز كاكينيا للتميز

بعد نضالها من أجل مواصلة تعليمها في قرية الماساي التي كانت تقطنها في إينوسن، وعقب نيلها درجة الدكتوراه في التربية، عادت كاكينيا إلى وطنها لإنشاء مدرسة للفتيات على أمل ألا تضطر فتاة إلى النضال من أجل تعليمها مجددًا في المستقبل.

كارمليتا جوبيز نوكوي
الفلبين
العمل الإنمائي من أجل الشبكة النسائية

أسست كارمليتا منظمة «دون» للفت الانتباه إلى قضية الاتجار في البشر، والدعوة إلى تخفيض عدد التأشيرات السياحية التي تمنحها الفلبين إلى اليابان، بعد أن اكتشفت أنها تُستخدم لتهريب النساء.

ماريا باتشيكو
جواتيمالا
شركة «غزال الغابة»

تعمل ماريا على ربط الشعوب الأصلية في جواتيمالا وغيرها من بلدان أمريكا اللاتينية بالأسواق من أجل تعزيز الاستقلال الاقتصادي، والحفاظ على ثقافة الشعوب الأصلية، كما دشنت فرع منظمة أصوات حيوية في أمريكا الوسطى.

ليرون بيليج-هادومي
إسرائيل
منسقة برنامج ليد حيفا

ليرون أخصائية اجتماعية تقدم خدماتها للمجتمع، وتعاونت مع المنظمات غير الحكومية التي تكرِّس جهودها لتعضيد العلاقات بين اليهود والعرب في إسرائيل. ليرون منسقة برنامج ليد حيفا، وتتعاون مع القادة والقائدات من القطاع الخاص والمجتمع المدني وبلدية حيفا بشأن قضايا تطوير الذات، والتعليم المشترك، والتغيير الاجتماعي.

مارينا بيسكلاكوفا
روسيا
المركز الوطني للوقاية من العنف

المركز الوطني للوقاية من العنف أول خط ساخن مخصص للمرأة يهدف إلى مواجهة أشكال العنف المختلفة التي تُمارس ضد النساء في روسيا على جميع المستويات. واعتبارًا من عام ٢٠١٢، ضمت الشبكة أكثر من ١٦٠ منظمة. ساعد المركز وشبكته من الشركاء ما يربو على ٢٠٠ ألف سيدة.

دانييل سان-لوت
هاييتي
نساء من أجل الديمقراطية

كرَّست دانييل حياتها المهنية للدعوة إلى حقوق المرأة وتمكينها من خلال مجموعة متنوعة من المنافذ في هاييتي. فمن دعم المرشحات السياسيات حتى تدشين مبادرة حِرفيات هاييتي، تفانت دانييل وفرع أصوات حيوية في تدبير سبل رخاء المرأة في هاييتي.

روزانا شاك
ليبيريا
منظمة ثينك

أسست روزانا منظمة «بشر في حاجة إلى العطف» (ثينك) في أبريل ٢٠٠٣؛ لتوفير الدعم على المستوى الشعبي لعمليات السلام في ليبيريا. وفي أكتوبر ٢٠٠٣، افتتحت ملجأ ثينك لإعادة التأهيل، الذي يوفر العلاج والتعليم والدعم للفتيات اللاتي كنَّ جندياتٍ، أو نجون من الاتجار بالبشر، أو كنَّ ضحايا للعنف، أو اشتغلن بالدعارة، أو انفصلن عن أسرهن على خلفية الحرب.

مو سوشوا
كمبوديا
عضوة بالبرلمان الكمبودي

استغلت سوشوا منصبها عضوة بالبرلمان الكمبودي في إلقاء الضوء على انتهاكات حقوق الإنسان والقضايا المتعلقة بالمرأة في جميع أنحاء البلاد.

أديميمالاجا تافوناي
ساموا
منظمة المشتغلات بتنمية الأعمال

شاركت آدي في إقامة منظمة المشتغلات بتنمية الأعمال في عام ١٩٩١؛ لمواجهة التحديات الاقتصادية التي تعانيها نساء ساموا الريفيات. علاوة على ذلك، أقامت آدي شراكة بين المؤسسة وشركة ذا بودي شوب، التي تبيع فيها العضوات حاليًّا زيت جوز الهند البكر العضوي. تتولى آدي منصب المديرة التنفيذية لمنظمة المشتغلات بتنمية الأعمال؛ حيث تشرف على برامج التمويل المتناهي الصغر والتثقيف المالي.

أنيل تاونسند دييز-كانسيكو
بيرو
عضوة سابقة بالكونجرس؛ وزيرة شئون المرأة والتنمية الاجتماعية

امتهنت أنيل الصحافة ثم ولجت مجال السياسة في عام ١٩٩٥ لمكافحة الفساد، وتشجيع مشاركة المرأة في العملية السياسية. تواصل أنيل دعوتها إلى المساواة بين الجنسين، وإلى تحقيق مزيد من الشفافية في المؤسسات الحكومية في بيرو وأمريكا اللاتينية. وتعمل مستشارة لمنظمات عديدة مثل: مصرف التنمية للبلدان الأمريكية، واللجنة النسائية للبلدان الأمريكية، ومنظمة الدول الأمريكية والبنك الدولي.

كاه والا
الكاميرون
مكتب ستراتيجيز

كاه رائدة أعمال، وهي المسئولة التنفيذية لمكتبها الاستشاري ستراتيجيز. منذ عام ٢٠٠٧، تقلدت منصبًا بمجلس المدنية، وترشحت لمنصب رئيس الكاميرون في عام ٢٠١١ ببرنامج انتخابي يعد بمحاربة الفساد وتلبية احتياجات سكان الكاميرون المهمشين.

روشانا ظفر
باكستان
مؤسسة كشف

تعمل روشانا من أجل التمكين الاقتصادي للباكستانيات الفقيرات من خلال قروض الائتمان المتناهي الصغر وخلق فرص العمل، بتوفير العمل للنساء بمصرفها، الذي يقوم بتوزيع القروض. بدأت مؤسسة كشف (التي تعني معجزة أو وحيًا؛ وهي عملية يدرك فيها المرء ذاته) في عام ١٩٩٦، وكانت أول مؤسسة للتمويل المتناهي الصغر تستهدف النساء وحدهن من المجتمعات المتدنية الدخل، كما أنها كانت أول مؤسسة تمويل متناهي الصغر تطلب سعرًا مناسبًا مقابل خدماتها.

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة هنداوي © ٢٠٢٢