ترجمة إبراهيم باشا

في آخر أيامه
ولد جنتمكان إبراهيم باشا بن محمد علي في مدينة «قوله» سنة ١٢٠٤ﻫ، وكان منذ حداثته ذكي الفؤاد عالي الهمة دمث الأخلاق، وعندما بلغ الثامنة عشرة عينه والده في الجندية المصرية، وفي زمن يسير ارتقى رتبها. وتولى قيادة فرقة فبرهن على مقدرة فائقة، ثم عين مديرًا في إحدى المديريات فقام بعبء وظيفته خير قيام.
figure
ولد سنة ١٢٠٤ﻫ، وتولى سنة ١٨٤٨، وتوفي في السنة نفسها.

وكان يعرف الفارسية والتركية والعربية، وله اطلاع واسع في تاريخ البلاد الشرقية، وقد تولى الإمارة المصرية بعد تنازل أبيه عام ١٢٦٥ فسار على خطواته سيرًا حسنًا، وإن كان في الحقيقة يختلف عنه بمواهبه الأصلية، فقد كان إبراهيم باشا صارم المعاملة صعب المراس شديد الوطأة كما يغلب أن يكون رجال العسكرية. وكان أبوه لين العريكة حسن السياسة ذا دهاء وحكمة، ولم يطل حكم إبراهيم إلا ١١ شهرًا، وتوفي قبل والده.

وكان ربع القامة ممتلئ الجسم قوي البنية مستطيل الوجه والأنف أشقر الشعر، في وجهه أثر الجدري، كثير اليقظة قليل النوم، وكان نقش خاتمه «سلام على إبراهيم».

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة هنداوي © ٢٠٢٠