الطمع

رأيت في جَوَلاني في الأرض وَحْشًا على جزيرة جرداء له رأس بشري وحوافر من حديد.

وكان يأكل من الأرض ويشرب من البحر بلا انقطاع، فوقفت أراقبه رَدَحًا، ثمَّ دنوت منه وسألتُه قائلًا: «ألم تبلغْ كَفافَك بَعْدُ؟ أليس لِجُوعِكَ مِنْ شِبَعٍ أو لِظَمأكَ من ارتواء؟»

فأجابني وقال: «نعم، نعم، قد بلغت كفافي، بل قد مللت الأكل والشرب، ولكنني أخاف ألَّا تبقى إلى غدٍ أرضٌ لِآكُلَ منها وبحرٌ لأرتويَ من مائه.»

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة هنداوي © ٢٠٢٢