حاء

  • حَرَّان: هي قصبة ديار مُضَر بين الرُّها والرَّقة، قيل إنها أول مدينة بُنِيت بعد الطوفان. فتحها عياض بن غانم في خلافة عمر بن الخطاب، وهي مدينة مُعظَّمة عند الصابئة، ومنها آل ثابت بن قُرَّة من مشاهير نقَلَة العلم في عصر المأمون (راجع البصرة)، وابن تَيْمِيَة إمام عصره في العلوم الإسلامية المتوفى سنة ٨٢٧ﻫ.
  • حصن زياد: مدينة بأرمينية من بلاد الثغور، فتحها المسلمون في عصر عمر، وأطلالها الآن قرب مدينة خربوط «معمورة العزيز».
  • الحَضْر: مدينة قديمة بأرض الجزيرة، في الجنوب الشرقي من سِنْجَار، على نهر صغير يصب في دجلة، يسميها اليونان Atra، فتحها سابور بن أزدشير الساساني، وطَرَد منها الضَّجَاعِمَة، وكانوا من بطون قُضَاعَة ذوي كثرة وغلب بمشارف الشام.

    وكان بها عمرو بن الظرِب بن حسان العمليقي، والد الزبَّاء الذي قتله جَزيمة الأبرش في الحديث الطويل المدوَّن في كتب التاريخ والأدب.

  • حَلَب Alep-Aleppo: سمَّاها الصليبيون Berée، وعُرِّبت «بارَوَّا»، وهي مدينة كبيرة ببلاد الشام شمالًا، فتحها أبو عبيدة عامر وخالد بن الوليد، وتُسمَّى قديمًا هلبون أو هلبة، وكانت قاعدة الدولة المرداسية (٤١٤–٤٧٣ﻫ). توفي فيها في سنة ٧٤٠ﻫ علاء الدين الخازن صاحب كتاب «لباب التأويل في معاني التنزيل»، وفيها مشهد إبراهيم الخليل، قيل إنه مكان تعبُّده. وبناها قوم من العماليق.

    وكان فيها ابن سنان الخفاجي صاحب كتاب «سر الفصاحة»، وابن حيُّوس الشاعر المشهور، وكلاهما نبغ في دولة بني مرداس.

  • الحِلَّة: مدينة على الجانب الغربي من نهر الفرات قُرْب أطلال بابل، وإليها يُنسَب صفي الدين الحلِّي أشعر شعراء عصره، وكانت قاعدة الدولة المزيدية (٤٠٣–٥٤٥ﻫ).
  • حَمَاة: مدينة بالشام على نهر العاصي (راجع أنطاكية)، فتحها خالد بن الوليد وأبو عبيدة عامر سنة ١٤ﻫ، اسمها قديمًا إفامِيَّة Epiphanie، وفيها وُلِد أبو عبد الله المعروف بياقوت الحموي المتوفى ببغداد سنة ٦٢٦ﻫ صاحب كتاب «معجم البلدان»، وهو من أمهات كتب الجغرافية، بل أدقها وأوفاها. وكانت حَماة دار إقامة الملك المؤيد أبي الفداء المؤرخ الجغرافي الجليل المولود بدمشق سنة ٧٣٢ﻫ، وهي وطن ابن حجة الحموي المتوفى سنة ٨٣٧ﻫ، وكان إمام عصره في الأدب؛ وابن أبي الدم المؤرخ المعروف المتوفى سنة ٦٤٢ﻫ.
  • الحُمَيْمَة: قرية بوادي الشراة جنوب البلقاء من الشام، أظهر فيها محمد بن علي بن عبد الله بن العباس، جد العباسيين، وولده إبراهيم الإمام الدعوةَ سرًّا لبني العباس سنة ١٠٠ﻫ.
  • حِمْص Emesse: مدينة بالشام على نهر العاصي (راجع أنطاكية) بظاهرها قبر خالد بن الوليد القائد الكبير، ووُلِد فيها الشاعر المعروف بديك الجن المتوفى سنة ٢٣٥ﻫ.
  • الحِيرَة: مدينة على بُعْد ثلاثة أميال من الكوفة شمالًا، على نهر صغير يصب في دجلة، وكانت من أكبر مدن العصور السالفة، أقام بها ملوك العرب في الجاهلية من نصر بن ربيعة وبني لخم، وبنى فيها المناذرة بعد تنصُّرهم القصور والكنائس الكبيرة والحصون المنيعة، وبقيت عامرةً زاهيةً إلى أن فتحها خالد بن الوليد سنة ١٢ﻫ، ولما بُنِيت الكوفة تحوَّل عمرانها إليها.

    وكان المناذرة عمال أكاسرة الفرس على العرب بالعراق، كما كان آل جفنة، وهم بنو غسَّان، عمَّال قياصرة الروم على العرب بالبلقاء، وبنى فيها النعمان بن المنذر قصرين شهيرين، وهما الخورنق والسدير، وهي وطن حنين بن إسحاق العبادي المولود سنة ١٩٤ﻫ، رئيس المترجمين في عصر المأمون (راجع البصرة).

    ومعنى الحيرة في اللغة السريانية «الحصن».

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة هنداوي © ٢٠٢١