النسر المهيض

يا نسر ما للجناح لا يثِبُ
وما لعينيك في الثرى أربُ
أخلدتَ للأرض غير مكترث
للشمس تذكو والرمل يلتهب
ومِلتَ عن دولة السماء فما
يفوتُ منك الرماةُ ما طلبوا
فالعين مفتوحة كمغمضة
والريش فوق التراب مختضب
أما يَهمُّ الجناح؟ وا أسفي
عليه في الجو وهو يضطرب!
أم هاضَه خفتُه وأوحشَه
ملكُ سماءٍ تظله السحب؟
لا عجبٌ إن تُحسَّ وحشتَه
فالقُرُّ في الشاهقات مُرتَقب
ويح النفوس التي تطير بها
همَّاتُها حين يسخر التعب!

جميع الحقوق محفوظة لهنداوي فاونديشن سي آي سي © 2019

تسجيل الدخول

هذا الحساب غير مُفعَّل، يُرجى التفعيل لتسجيل الدخول‎‎

Mail Icon

إنشاء حساب

Mail Icon

لقد أرسلنا رسالة تأكيد التسجيل إلى يرجى التحقق من البريد الوارد الخاص بك وتأكيد بريدك الالكتروني لاستكمال عملية اشتراكك.

نسيت كلمة السر؟

Mail Icon

إذا كان البريد الإلكترونى الذى أدخلتة متصلا بحساب فى هنداوي فاونديشن سي آي سي، فسيتم إرسال رساله مع إرشادات لإعادة ضبط كلمة السر.