إلى عاتب

ما أضعت الهوى ولا خنتك الغيـ
ـبَ وحاشا لمثلنا أن يخونا
حاربتني الأقدار فأعتب عليها
ودهتني وما وجدت معينا
ما حمدنا ما كان قبل ذميما
أو رضينا ما كان لا يرضينا
ليس برحُ الهموم ما رحت تبديـ
ـه ولكن ما بات فيك دفينا

جميع الحقوق محفوظة لهنداوي فاونديشن سي آي سي © 2019

تسجيل الدخول

هذا الحساب غير مُفعَّل، يُرجى التفعيل لتسجيل الدخول‎‎

Mail Icon

إنشاء حساب

Mail Icon

لقد أرسلنا رسالة تأكيد التسجيل إلى يرجى التحقق من البريد الوارد الخاص بك وتأكيد بريدك الالكتروني لاستكمال عملية اشتراكك.

نسيت كلمة السر؟

Mail Icon

إذا كان البريد الإلكترونى الذى أدخلتة متصلا بحساب فى هنداوي فاونديشن سي آي سي، فسيتم إرسال رساله مع إرشادات لإعادة ضبط كلمة السر.