الإنسان والغرور

أقم وادعًا واصبر على الضيم والأذى
فإنك إنسان وجدك آدم
وهبك على الدنيا سخطت وظلمها
أتملك دفع الظلم والظلم لازم؟
بني آدمٍ ما للغرور رمى بكم
مرامِيَه حتى غدا وهْو حاكم
تظنون أن الأرض قد بسطت لكم
ومن أجلكم تجري الغمام الروائم
وأن النجوم الزهر عُلِّقن زينةً
تقرُّ بها الألحاظ وهْي هوائم
فما لكمُ لا تنظمون نثيرها
فيصبح منها حليكم والتمائم؟

جميع الحقوق محفوظة لهنداوي فاونديشن سي آي سي © 2019

تسجيل الدخول

هذا الحساب غير مُفعَّل، يُرجى التفعيل لتسجيل الدخول‎‎

Mail Icon

إنشاء حساب

Mail Icon

لقد أرسلنا رسالة تأكيد التسجيل إلى يرجى التحقق من البريد الوارد الخاص بك وتأكيد بريدك الالكتروني لاستكمال عملية اشتراكك.

نسيت كلمة السر؟

Mail Icon

إذا كان البريد الإلكترونى الذى أدخلتة متصلا بحساب فى هنداوي فاونديشن سي آي سي، فسيتم إرسال رساله مع إرشادات لإعادة ضبط كلمة السر.