كذب السراب

البحر أسألُهُ ويسألني
ما فيه من ريٍّ لظامئهِ
متمرِّدٌ عاتٍ يضللني
كذِبُ السَّرابِ على شواطئِهِ

•••

كم جال في وهمي فأرَّقني
أربٌ وأين الفوزُ بالأربِ؟
وسرى بأحلامي فعلَّقها
فوق السُّهى بلوامعِ الشهبِ

•••

في يقظةٍ مني وفي وسنٍ
صَرْحٌ بذِروَتِهِنَّ متَّحدُ
الفجرُ والسحرُ المخضَّبُ من
لَبِناتِهِ والقمةُ الأبدُ

•••

واهًا لضافي الظلِّ وارفِهِ
قضَّيتُ عمري في توهُّمهِ
لما طلعتُ على مشارِفِهِ
أيقنتُ أني فوق سُلَّمِهِ

•••

ومن العجائب في الهوى اثنان
لم يضربا للحبِّ ميعادا
ومحيِّرُ الإفهامِ لحظان
قَرآ كتابَهما وما كادا

•••

سارا فمذ وقف الهوى وقفا
يتبادلان الشوقَ والشغفا
عرف الهوى أمرًا وما عرفا
مَن ذلك الداعي الذي هتفا

•••

قَدَرٌ على قدرٍ تلاقِينا
كلُّ الذي أدري وتدرينا
أنَّا أطعناهُ مُلَبِّينا
من أنت؟ من أنا؟ من يُنَبِّينا؟

جميع الحقوق محفوظة لهنداوي فاونديشن سي آي سي © 2019

تسجيل الدخول

هذا الحساب غير مُفعَّل، يُرجى التفعيل لتسجيل الدخول‎‎

Mail Icon

إنشاء حساب

Mail Icon

لقد أرسلنا رسالة تأكيد التسجيل إلى يرجى التحقق من البريد الوارد الخاص بك وتأكيد بريدك الالكتروني لاستكمال عملية اشتراكك.

نسيت كلمة السر؟

Mail Icon

إذا كان البريد الإلكترونى الذى أدخلتة متصلا بحساب فى هنداوي فاونديشن سي آي سي، فسيتم إرسال رساله مع إرشادات لإعادة ضبط كلمة السر.