لماذا هجرتُ الوطن

لَوْلَا مُنًى فِي الصَّدْرْ
وَالفِكْرْ
يَلْهُو بِهِنَّ الدَّهْرْ
هُنَا كَلَهْوِ الهَوَا
مَا كُنْتُ أَرْضَى النَّوَى
مُضْطَرّْ

•••

عَنْ مَوْطِنٍ مُسْتَحَبّْ
فِي القَلْبْ
رَشَفْتُ فِيهِ الحُبّْ
رَضَعْتُ مِنْهُ الحَيَاةْ
أَوحَى لِيَ الآيَاتْ
في الشِّعْرْ

•••

جَمَالُهُ بَاهِرْ
سَاحِرْ
وَرَبْعُهُ زَاهِرْ
عَذْبُ الهَوَا وَالمَاءْ
زَاهِي السَّمَا وَالمَسَاءْ
وَالفَجْرْ

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة هنداوي © ٢٠٢١