نحن في نيسان

نَحْنُ فِي شَهْرِ الهَوَى شَهْرِ الأَمَلْ
نَحْنُ فِي نِيسَانْ
كُلُّ مَا فِي الأَرْضِ، مَا فِي الجلَدِ
يَسْتَثِيرُ الوَجْدَ، يَسْتَدْعِي الهَوَى
حَرْقَةُ النَّجْمِ، أَنِينُ الزَّبَدِ
نَفْحَةُ الزَّهْرِ وَأَنْفَاسُ الهَوَا

•••

فَتَعَالَيْ نَحْتَسِي خَمْرَ القُبَلْ
تَحْتَ ظِلِّ البَانْ
وَانْظُرِي الغُصْنَ عَلَى الغُصْنِ الْتَوَى
هَكَذَا خَصْرُكِ تَلْوِيهِ يَدِي
وَالهَوَا فِي مَبْسَمِ الزَّهْرِ هَوَى
رَاشِفًا مِثْلِي لَمَى الثَّغرِ النَّدِي

•••

وَانْظُرِي النَّجْمَ عَلَى الروضِ أطَلّْ
نَاعِسَ الأَجْفَانْ
سَاكِبًا فَوقَ صُدُورِ الزنبقِ
قُبُلاتِ الوَجْدِ، قُبْلَاتِي أَنَا
سَاهيَ الطَّرفِ أَلِيفَ القَلَقِ
خَافِقَ الأَضْلَاعِ حُبًّا مِثْلَنَا

•••

وَاسْمعِي الجَدْوَلَ للعُشبِ نَقَلْ
أَنَّةَ الوَلْهَانْ
شَاكِيًا مِثْلِي تَبَارِيحَ العَنَا
حَاوِيًا مِثْلَكِ كُلَّ الرَّوْنَقِ
وَانْظُرِي اللَّيْلَ تَرَدَّى الشَّجَنَا
مَاسِحًا مَدْمعَهُ بِالوَرَقِ

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة هنداوي © ٢٠٢١