عين أبولو: نقاء الأب براون (١٠)

لم يَكُن المُحققُ السريُّ — واللصُّ التائِبُ — «فلامبو» يُدرِكُ ذلك الرابطَ الروحانيَّ العميقَ الذي جمَعَ بين جيرانِه الجُددِ في تلك البنايةِ الشاهقةِ الأنيقةِ التي يقعُ فيها مَكتبُه الجديد؛ ذلك الرابطَ الذي تَمكَّنَ من خلالِه كاهنٌ وثَنيٌّ مَهيبُ الهيئةِ أن يُسيطرَ على عقلِ فتاةٍ عصريةٍ ثريةٍ حتى كادَت ثَروتُها الطائلةُ تَئُولُ إليه بمحضِ إرادتِها، لولا تدخُّلُ طرفٍ ثالثٍ تَمكَّنَ بحيلةٍ ذكيةٍ من إفسادِ مُخطَّطاتِه، ولكنْ بعد أن هَلكَت صاحبةُ الثروةِ الطائلة. مَن هو ذلكَ الكاهِن؟ وكيفَ تَمكَّنَ مِن فرضِ هيمنتِه على الفتاة؟ وبأيِّ ذريعةٍ كادَت هذه الثروةُ تنتقلُ إليه دون وجهِ حق؟ ومَن هو ذلكَ الشخصُ الثالثُ الذي استطاعَ إفسادَ كلِّ شيء؟ وهل سيستطيعُ «الأبُ براون» مساعَدةَ رفيقِه في حلِّ خيوطِ هذا اللغزِ المُثِير؟

تحميل كتاب عين أبولو: نقاء الأب براون (١٠) مجانا

تاريخ إصدارات هذا الكتاب‎‎

  • صدر الكتاب الأصلي عام ١٩١١
  • صدرت هذه الترجمة عن مؤسسة هنداوي عام ٢٠٢٠

محتوى الكتاب

عن المؤلف

جِلبرت كيث تشسترتون: وُلِدَ جلبرت كيث تشسترتون في لندن عامَ ١٨٧٤، وكانَ من بينِ اهتماماتِه الكثيرةِ النقدُ الأدَبي، والصَّحافة، والدراما، والخَطابة، والفَلْسفة. تميَّزَ تشتسرتون بأعمالِه الروائيَّةِ الرائِعة، وأَشْهرُها سلسلةٌ مِنَ القصصِ البوليسيةِ القصيرةِ بطَلُها واحدةٌ من الشخصياتِ الخالدةِ في أدبِ القرنِ العشرين؛ وهي شخصيةُ «الأب براون»؛ الكاهنِ الرومانيِّ الكاثوليكيِّ القصيرِ المستديرِ الوجه، والمحقِّقِ الهاوي، الذي يعتمدُ في حلِّ الألغازِ وكشْفِ غموضِ الجرائمِ والقضايا على حَدْسِه وفَهْمِه العميقِ للطبيعةِ البشريَّة، وقُدْرتِه على رؤيةِ الشرِّ في النفوس، وملاحظةِ التفاصيلِ الدقيقة. كما أنه يُمارِسُ دوْرَه بصفتِه قَسًّا بمساعدةِ المجرِمِينَ على الاعترافِ والتَّوْبة. وقد ظهَرَ «الأب براون» في أكثر من ٥٠ قصةً قصيرةً نُشِرتْ في الفترةِ بينَ ١٩١٠ و١٩٣٦.

رشح كتاب "عين أبولو: نقاء الأب براون (١٠)" لصديق

Mail Icon

تسجيل الدخول إلى حسابك

Sad Face Image

قم بتسجيل الدخول ليبدأ التحميل، وتحصل على جميع مزايا ومحتوى هنداوي فاونديشن سي آي سي.

تسجيل الدخول إنشاء حساب

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة هنداوي © ٢٠٢٠