ربيع فرانكشتاين

شاهدتْ منشورًا بلغة أجنبية في صفحةِ أحد أصدقائها البعيدين.

نقرَتْ على «خيار الترجمة» وقرأت:

«لم تتحقق نبوءة تحوُّل العالَم إلى قرية صغيرة،

ما زال هناك عوائق كثيرة تَحُول دون انتقالنا في المكان.»

سمعتْ دوي انفجارٍ بالقرب فأغلقتْ طالبةُ الطب كمبيوترها المحمول وتوجَّهَتْ إلى الشارع.

ساعَدَها شخصٌ في نقل جثةٍ أخرى إلى شقتها.

شكرَتْه ومضى دون أخذ مقابل مكتفيًا بعبارةٍ يكرِّرها في مواقف مماثلة:

«الدنيا لسه بخير.»

وهي تهم بتشريح الجثة، خطَرَ لها تعليقٌ تكتبه على منشور صديقها.

فتحَتْ موبايلها وكتبتْ:

«أصبح العالَمُ قريةً صغيرة جدًّا.

في السابق عانَى طالبُ الطب كثيرًا ليعثر على جمجمة أو ذراع. اليومَ، نحصل بسهولةٍ على جثث كثيرة تُقتَل بأسلحةٍ لا يعوق انتقالَها في المكان شيء.»

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة هنداوي © ٢٠٢٠