هزيمة

أمن العدل أن يكون مصيري
ما أقاسي لرقَّتي وشعوري؟
كلما مسَّني أذاكِ تمنيتُ
انتقامًا فما أطاع ضميري
أنتِ أقوى على احتمال التنائي
من ضعيفٍ مقيدٍ مهجورِ
أنا ما زلتُ في هواك قليل
الحظِّ لا أرتضي بغير الكثير
فطويلُ اللقاء غير طويل
وقصير الجفاء غير قصير
فاجعلي عفوك الكريم معيني
واجعلي صبرك الجميل نصيري
ربما كنت في اعترافي مجنونا
فكوني إذا جُننتُ عذيري
وارفقي بي، ولا يغرنك مني
الضعفُ، حاشاكِ، أنت فوق الغرورِ

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة هنداوي © ٢٠٢٣