الفصل الحادي عشر

الفظ

  • (١)

    ليس من الصعب تعريف الفظاظة؛ فهي نوع من الاستهتار المنفِّر واللافت للنظر. أما الفظ هو الذي:

  • (٢)

    يرفع ثوبه في الطريق العام أمام النساء المحترمات، ويعرض عُرْيه عليهن.

  • (٣)

    ويصفِّق (بكلتا يديه) في المسرح عندما يكون الآخرون قد توقَّفوا عن التصفيق، كما يُطلِق الصفير على الممثِّلين الذين يُحب بقية النظَّارة أن يُشاهدوهم. وعندما يخيِّم الصمت على المسرح ينهض واقفًا ويتكرع (بصوتٍ مرتفع) لكي يستدير (جمهور) النظارة نحوه (ويلتفتوا إليه).

  • (٤)

    وحين يكون السوق مُزدحمًا (بالناس)، يتَّجه إلى الدكاكين التي يُباع فيها الجوز والتوت والفواكه، ويقف بجوارها وهو يقضم منها في الوقت الذي يُثرثر فيه مع البائع، ثم يُنادي على أحد الحاضرين باسمه على الرغم من أنه لا يعرفه.

  • (٥)

    وإذا رأى شخصًا مُسرعًا في سيره، أوقفه (في الطريق).

  • (٦)

    وإذا وجد شخصًا يُغادر المحكمة بعد أن خسر قضيةً مهمة، اتَّجه نحوه وهنَّأه.

  • (٧)

    وهو يخرج (من بيته) لكي يتسوَّق لنفسه ويؤجِّر عازفة على الناي، ثم يعرض ما اشتراه على الذين يُقابلونه، ويدعوهم للحضور معه ومشاركته فيه.

  • (٨)

    ويدخل دكان حلَّاق أو محلًّا لبَيع العطور، ويُعلن أنه يريد أن يسكر.

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة هنداوي © ٢٠٢٢