مقدمة الطبعة الأولى

لقد تأخر «التراث والتجديد» أكثر مما يجب، ولكن آن الأوان لظهوره في مطلع القرن الخامس عشر الهجري وإبان يقظة الإسلام الحديثة.

وتصدر هذه «المقدمات» العامة أولًا قبل الجزء الأول منه «من العقيدة إلى الثورة»، محاولة لإعادة بناء علم أصول الدين التقليدي كأيديولوجية ثورية للشعوب الإسلامية تمدها بأسسها النظرية العامة وتعطيها موجهات السلوك.

وأرجو أن تصدر باقي الأجزاء على التوالي حتى يتحول الإصلاح الديني إلى نهضة شاملة.

وعلى هذا النحو يمثل جيلنا نقطة تحول في تاريخنا.

د. حسن حنفي
مصر الجديدة
ربيع الأول ١٤٠٠ﻫ/ يناير ١٩٨٠م

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة هنداوي © ٢٠٢٠