في السياسة

عندما استأذنتها سارة …

عندما استأذنتها سارة للتحدث معي في أمر خاص، كنا أنا وهي نجلس أمام مكتبة الجامعة تحت شجرة فيكس شامخة وجميلة، همست في أذني: هل تُحبين السياسة؟

قلت: لماذا هذا السؤال؟

قالت: سأخبرك عندما نلتقي غدًا …

قالت لي سارة — ونحن نمشي نحو معمل الأحياء: أنا وآدم وحافظ لدينا ما نناقشك فيه.

– الآن؟

– لا ليس الآن، ولكن بعد العاشرة عند بيت مايازوكوف، حيثُ نذهب لدراسة الموسيقى بعد المحاضرة الثانية … قلت: هل تذهب معنا نوار سعد؟!

هتفت سارة وبعينيها بريق قلق: لا … لا إنها تذهب إلى منزل ميازوكوف ولكن لأشياء تخصها وحدها، وأَمَّا نحن فلدينا شأن عام.

جميع الحقوق محفوظة لهنداوي فاونديشن سي آي سي © 2019

تسجيل الدخول

هذا الحساب غير مُفعَّل، يُرجى التفعيل لتسجيل الدخول‎‎

Mail Icon

إنشاء حساب

Mail Icon

لقد أرسلنا رسالة تأكيد التسجيل إلى يرجى التحقق من البريد الوارد الخاص بك وتأكيد بريدك الالكتروني لاستكمال عملية اشتراكك.

نسيت كلمة السر؟

Mail Icon

إذا كان البريد الإلكترونى الذى أدخلتة متصلا بحساب فى هنداوي فاونديشن سي آي سي، فسيتم إرسال رساله مع إرشادات لإعادة ضبط كلمة السر.