شكوى

إلى الْحُبِّ أشكو حبيبًا هجر
وعلم جفني الْبُكَا والسهر
ليالي هنائي عجيبٌ لها
تمرُّ سِرَاعًا كلمح البصر
تطيل الليالي صروفُ النَّوَى
وتَمنَعُ عني ضياءَ القمر
عيونٌ تكامل فيها الجمالُ
تبارك من زانها بالحَوَرْ
تُدَاعِبُ بالسحرِ مُضْنَى الهوى
فتكشف من سره ما استتر
يمر فينعش ورد الصبى
عَلَى وَجْنَتَيْك نسيم السَّحَرْ
ترامى الغرامُ عَلَى مُهجتي
وقد كنتُ منه شديدَ الحَذَر
فأَوْدَعَ قلبي لهيبَ الْجَوَى
ومن يستطيعُ عِنَادَ الْقَدَرْ؟
سَلِي الليلَ عن لَوْعَتِي إنه
أمينٌ فيروي صحيحَ الْخَبَرْ
عشقتك لما دعاني العفافُ
وفرطُ الجمال وسحر النَّظَرْ
تعالي انظري كيف كاد الهوى
لأوفى محبِّ أمين صَبَرْ
فؤادي يرضى بما تحكُمينَ
ولو أن ما بي يذيبُ الحجر

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة هنداوي © ٢٠٢٠