سلي الليل

سلي الَّليْلَ عن سُهْدِي وَوَجْدِي ومَدْمَعِي
ودقات قلبي وﭐلْجَوى ومَوَاجعي
سكون الليالي شاهدٌ بصبابتي
وَمَنْ غيرُ ليلي إِنْ تنهَّدْتُ سامِعي
يلازمني سُهْدِي وقد فَتَكَ الهوَى
بقلبٍ لسلطان ﭐلمحبَّةِ خاضِعِ
رمتني العُيُونُ الفاتِنَاتُ بسحرهَا
فأَسهرتُ جفني راصدًا نجمَ طالعي
لعلي أَرى في طلعةِ النجم طيفَهَا
يردُّ كرى صبٍّ من البعد وَالعِ
يزيد ﭐشتياقي كلَّما طَالَ هجرُها
فحتَّى متى يا هجر أَلقاك مانعي؟
دموعي وسهدي والنحول ولوعتي
تُبْرهِن أَني في ﭐلهوى غيرُ خادع
تعدى عليَّ الدهرُ حَتَّى كأَنني
إخالُ ﭐجتهادي في المنى غيرَ نافع
فيا من أَرى في القُرْبِ منكِ سعادتي
إلا رحمةٌ بالعاشق المتوجِّع

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة هنداوي © ٢٠٢٠