كم تحملت

سِرْ بِوَجْدِي وَلَوْعِتِي وَهُيَامِي
يا نسيمَ الصَّبَا وَبلِّغْ سَلَامِي
وتهادَى إذا بَلَغْتَ حِمَاها
وتلطَّفْ إِذَا شَرَحْتَ غرامي
أنتَ تَدْرِي بما يعانيهِ قلبي
من أليم الْجَوَى وَفَتْكِ السِّهَامِ
يا رسولًا أَوْدَعْتَ سِرَّ فؤادي
سارياتٍ تشقُّ جوفَ الظلامِ
يا أميني على رسائلِ حُبِّى
صِفْ سُهَادِي وَمَدْمَعِي وسُقَامي
كم تَحَمَّلْتُ في هواك هوانًا
فاضَ دمعي له وعز منامي
أَلْبَسَ الهجْرُ مُهْجَتِي ثَوْبَ سقْمٍ
صوَّرَتْهُ من الضَّنَى أَوْهَامِي
فاعطفي رحْمَةً وَجُودِي حنانًا
أنقذيني من روعة الأحلام
سوفَ أبقى على وفائي أمينًا
فاذكري ما حييت عهد غرامي

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة هنداوي © ٢٠٢٠