الفصل العاشر

وجه تفكير السياسات الأخرى

لم يتمثل ملك إپير، أريباس،١ غير جمهورية واحدة تعديلًا لحكومة الفرد، وقد جعل المولوس، الذين كانوا لا يعرفون كيف يحددون ذات السلطة ملكين،٢ فكانت الدولة تضعف بذلك أكثر من القيادة، وقد كان يراد وجود متنافسين، فأدى ذلك إلى وجود متعادين.

ولم يكن وجود ملكين محتملًا في غير إسپارطة، فهما لم يتألف النظام منهما فيها، بل كانا جزءًا من النظام.

هوامش

(١) انظر إلى جوستان، باب ١٧، فصل ٣، Primus leges et senatum, annuosque magistratus, et reipublicae forman composuit.
(٢) أرسطو، السياسة، باب ٥، فصل ٩.

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة هنداوي © ٢٠٢٢