الفصل الثامن

عادة الصين الطيبة

تُخبرنا الرحلات١ إلى الصين عن الاحتفال٢ بشق الأرضين الذي يقوم به العاهل في كل عام، وقد أريد بهذا العمل العام الرسمي حض الرعايا على الفلاحة.
ثم إن العاهل ينبأ في كل سنة عن الحارث٣ الذي امتاز من غيره في صنعته، فيجعله موظفًا من الدرجة الثامنة.
وكان ملوك قدماء الفرس،٤ في اليوم الثامن من الشهر المعروف بخرم روز،٥ يدعون أبهتهم جانبًا ليأكلوا مع الحراثين، فهذه النظم باهرة في تشجيع الزراعة.

هوامش

(١) الأب دوهالد، تاريخ الصين، جزء ٢، صفحة ٧٢.
(٢) كثير من ملوك الهند يصنعون مثل ذلك. رحلة إلى مملكة سيام، تأليف لالوبير، صفحة ٦٩.
(٣) حرث الإمبراطور الثالث من الأسرة الثالثة، فني، الأرض بيده، وحمل الإمبراطورة ونساءه على صنع الحرير في قصره، تاريخ الصين.
(٤) مسيو هيد، ديانة الفرس.
(٥) اليوم البهيج.

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة هنداوي © ٢٠٢٢