الفصل الرابع عشر

إدارة المنزل في الشرق

يبلغ تغيير النساء في الشرق من الوقوع في الغالب ما لا يكن معه صواحب الإدارة المنزلية، ويُفوَّض أمرها، إذن، إلى الخِصيان، وتُسلم المفاتيح إليهم ويقومون بأمور المنزل، قال مسيو شاردان: «يُعطَى النساء في فارس ثيابهن كما يُصنع مع الأولاد.» وهكذا ليس لهن شيء في هذه العناية التي يلوح أنها تلائمهن جيدًا، في هذه العناية التي هي أول ما يُقمن به في كل مكان آخر.

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة هنداوي © ٢٠٢٢