الفصل الثالث والعشرون

فقه المبارزة القضائية

قد يكون من حب الاطلاع أن يُرَى تحوُّل عادة المبارزة القضائية المخالِفة للذوق إلى مبادئ وأن يُبصَر قيام فقه بالغ الغرابة حولها، ويضع الناس، الراشدون من حيث الأساس، حتى سبق أوهامهم ضمن قواعد، ولا شيء كالمبارزة القضائية أبعد من العقل السليم، ولكن التنفيذ، بعد وضع هذه النقطة، كان يتم بشيء من الحذر.

ويجب، للاطلاع جيدًا على فقه تلك الأزمنة، أن تُقرأ بدقة أنظمة سان لويس الذي أوجب تغييرات عظيمة في النظام القضائي، وكان دِيفُونْتِين معاصرًا لهذا الأمير، وكتب بومانوار بعده،١ وعاش الآخرون منذ زمنه، فيجب أن يُبحَث عن الأسلوب القديم، إذن، في التعديلات التي وقعت في ذلك.

هوامش

(١) سنة ١٢٨٣.

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة هنداوي © ٢٠٢٢