الرسالة الرابعة والأربعون

وقالت ارتجالًا في مجلس العلام حسن بك حسني وطلبت الإجازة، فقالت:

بلا ذنب إذا أنظر إليه فيغضب
ألا فانظروا هذا الفؤاد المعذب

فقال:

يعذب في وجد فيستعذب الجوى
ويغلبه حكم الغرام فيغلب

فقالت:

قضى الدهر في حكم الغرام وجوره

فقال:

مضى في ذوبه فهو عذب معذب

فقالت:

ففي دولة العشاق يستعذب الردى

فقال:

لصرعاه فيهم موكب ثم موكب

فقال — وقد ترك لها القافية:

إذا ما جرت أحكامها في حشاشه

فقالت:

جرى مدمع صب ورق التشبب

فقال:

فيا للهوى كم يؤلم اللب والنهى

فقالت:

وكم يفرح الولهان ويطرب

وقالت: مهنئة أحد الإخوان بمولود له:

بشرى محمد رفعة بعليه
إذ جاءه بالطالع المسعود
وافاه بدر نجابة موروثة
من والد عالٍ إلى مولود
فليهبهن منه بتقبل في سؤدد
يرقى العلا بعزائم وجدود
شبل يبشر والديهِ بالهنا
وبظل سعد دائم ممدود
لا زال ينعم منهما في غرة
وصفاء منهل منهما مورود

جميع الحقوق محفوظة لهنداوي فاونديشن © 2019

تسجيل الدخول

هذا الحساب غير مُفعَّل، يُرجى التفعيل لتسجيل الدخول‎‎

Mail Icon

إنشاء حساب

Mail Icon

لقد أرسلنا رسالة تأكيد التسجيل إلى يرجى التحقق من البريد الوارد الخاص بك وتأكيد بريدك الالكتروني لاستكمال عملية اشتراكك.

نسيت كلمة السر؟

Mail Icon

إذا كان البريد الإلكترونى الذى أدخلتة متصلا بحساب فى هنداوي فاونديشن ، فسيتم إرسال رساله مع إرشادات لإعادة ضبط كلمة السر.