الإهداء

إلى صديقي سعد زغلول

فيك وجدت قلبا يحب، وعقلا يفتكر، وإرادة تعمل.

أنت مثلت إلى المودة في أكمل أشكالها، فأدركت أن الحياة ليست كلها شقاء، وأن فيها ساعات حلوة لمن يعرف قيمتها.

من هذا أمكنني أن أحكم أن هذه المودة تمنح ساعات أحلى إذا كانت بين رجل وزوجته.

ذلك هو سر السعادة الذي رفعت صوتي لأعلنه لأبناء وطني رجالا ونساء.

قاسم أمين
١٥ أغسطس سنة ١٩٠٠

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة هنداوي © ٢٠٢٠