ملاحظتان

  • (١)

    جاء ترتيبُ الشعراء في الجزء الأول وهذا الجزء والذي يليهما حسبما خُيِّل لي، ولم أتعمد تقديم الواحد على الآخر أو المُفاضلة بينهما، إنَّما أودعت ذلك كتاب «نقد الأدب العراقي العصري».

  • (٢)

    يجد المُطالع في قسم المنظوم تفاوتًا في شعر المترجمين، ومراتبهم الأدبية، وقد سوَّغ لي هذا العمل الغرضُ الذي قصدتُ إليه في الكتاب من تمثيل صورة مُجَسَّمة للأدب العصري عندنا.

المؤلف

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة هنداوي © ٢٠٢٠