الصحافة في طرابلس الغرب

لما اطلع أحد أدباء طرابلس الغرب على محاضرة الأمير نشر في جريدة الجزيرة الكلمة الآتية:
مولاي المحترم، قرأت في عدد ١٥–٧٠٥ من مجلتكم الغراء جزءًا من المحاضرة التي ألقاها في قاعة المجمع العلمي الدمشقي أمير البيان عطوفة الأمير شكيب أرسلان باسم النهضة العربية العلمية، فوجدت ما نصه:

وأما في طرابلس الغرب فلم يكن أيام الدولة العثمانية غير جريدة الولاية الرسمية، وفي الوقت الحاضر تُوجَد جريدة للحكومة في طرابلس وأخرى في بنغازي.

مع أن الذي أعلمه يقينًا أن بطرابلس في العهد العثماني عدة جرائد؛ كالترقي والمرصاد والرقيب والعصر الحديد وأبو قشة — هزلية عربية — وتعميم حريت — هزلية تركية — ومنشأها من طرابلس، ومجلة باسم مجلة الفنون مصورة.

وفي العهد الإيطالي بطرابلس جريدة العدل والرقيب العتيد، وهي التي كان اسمها الرقيب في العهد العثماني، والذكرى.

وأما في بنغازي، فقد صدرت منذ نحو سنتين مجلة مصورة باسم «ليبيا المصورة» زيادة على جريدة باسم بريد برقة.

ومما يجدر ذكره بهذه المناسبة أن جريدة الرقيب التي سُمِّيت في العهد الإيطالي بالرقيب العتيد كانت أرقى في العهد العثماني.

طرابلسي مغربي

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة هنداوي © ٢٠٢٢