الفصل الثاني

دروس علم العروض البحور

وفي هذا العلم عدة دروس:
  • البحر: هو الوزن الخاص الذي على مثاله يجري الناظم. والبحور ستة عشر، وضع الخليلُ أصول خمسة عشر منها، وزاد عليها الأخْفَش الأوسطُ بحرًا آخر سمَّاه «المتدارك»، فحينئذ تكون ستة عشر، وهي ثلاثة أقسام: ثلاثة منها «الطويل – المديد – البسيط» تُعرف بالممتزجة لاختلاط جزء خماسي ﮐ «فعولن أو فاعلن» مع جزء سباعي ﮐ «مستفعلن أو متفاعلن».

    وأحدَ عشرَ تُسمَّى سباعية، وهي: الوافر – الكامل – الهزَج – الرَّجز – الرَّمل – السريع – المُنْسرح – الخفيف – المضارع – المقتضب – المجْتَث. وسبب تسميتها بالسباعيَّة أنها مركبة من أجزاء سباعيَّة في أصل وَضْعها.

    وبحران يُعرفان بالخماسيين وهما: المتقارب والمتدارك.

    وجميع البحور لا تخرج موازينها عن التفاعيل المتقدِّمة.

(١) البحر الأول: الطويل

أجزاء الطويل ثمانية:

فعولن مفاعيلن فعولن مفاعيلن
فعولن مفاعيلن فعولن مفاعيلن
وللطويل عروض واحدة مقبوضة «مَفاعِلُنْ» لها ثلاثة أضرب:
  • (١)

    تام: «مفاعيلن».

  • (٢)

    مقبوض: «مفاعِلُنْ».

  • (٣)

    محذوف: «مفاعِي»، فينقل إلى «فعُولنْ».

  • مثال العروض المقبوضة «مفاعلن» مع الضرب الأول التام «مفاعيلن» قولُ الشاعر:

    غِنَى النَّفْسِ مَا يَكْفِيكَ مِنْ سَدِّ خَلَّةٍ
    فَإِنْ زَادَ شَيْئًا عَادَ ذَاكَ الْغِنَى فَقْرَا

    تقطيعه:

    غِنَنْنَفْ سِمَا يَكْفِي كَمِنْ سَدْ دِخَلْلَتِنْ فَإِنْ زَا دَشَيْأَنْ عا دَذَا كَلْ غِنا فقرا
    فعولن مفاعيلن فعولن مفاعلن فعولن مفاعيلن فعولن مفاعيلن
  • مثال العروض المقبوضة «مفاعلن» مع الضرب الثاني المقبوض «مفاعلن»:

    سَتُبْدِي لَكَ الْأَيَّامُ مَا كُنْتَ جَاهِلًا
    وَيَأْتِيكَ بِالْأَخْبَارِ مَنْ لَمْ تُزَوِّدِ

    تقطيعه:

    ستبدي لكل أييا مما كن تجاهلن ويأتي كبل أخبا رمن لم تزوودي
    فعولن مفاعيلن فعولن مفاعلن فعولن مفاعيلن فعولن مفاعلن
  • مثال العروض المقبوضة «مفاعلن» مع الضرب الثالث المحذوف «فعولن»:

    وَلَا خَيْرَ فِي مَنْ لَا يُوَطِّنُ نَفْسَهُ
    عَلَى نَائِبَاتِ الدَّهْرِ حِينَ تَنُوبُ

    تقطيعه:

    ولا خي رفي من لا يوطط نُنَفسهو على نا ئباتِدْدَﻫ ر حين تنوبو
    فعولن مفاعيلن فعولن مفاعلن فعولن مفاعيلن فعولن فعولن

خلاصة بحر الطويل

عُلِم مما تقدَّم أن الطويل يجب استعمال عروضه على وزن «مفاعلن»، إلا للتصريع، وهو جعل عروض البيت مثل وزن ضربه وقافيته، فيصيران على وزن واحد وقافية واحدة في أول بيت فقط من القصيدة؛ كقول أبي فراس:

أَرَاكَ عَصِيَّ الدَّمْعِ شِيمَتُكَ الصَّبْرُ
أَمَا لِلْهَوَى نَهْيٌ عَلَيْكَ وَلَا أَمْرُ؟!

ويجب استعمال ضَرْبها إمَّا على وزن مفاعيلن وإمَّا على وزن مفاعلن، وإمَّا على وزن فعولن، لكن إذا استعملتَ ضربًا من هذه الأضرب الثلاثة يجب استعماله في جميع أبيات القصيدة.

أسئلة تُطلَب أَجْوِبتها

  • (١)

    من أي عروض وضرب قول الشاعر، مع تقطيعه:

    إِذَا جَادَ أَقْوَامٌ بِمَالٍ رَأَيْتَهُمْ
    يَجُودُونَ بِالْأَرْوَاحِ مِنْهُمْ بِلَا بُخْلِ
  • (٢)

    ومن أي عروض وضرب قول الشاعر، مع تقطيعه:

    أَعَيْنَيَّ كُفَّا عَنْ فُؤَادِي فَإِنَّهُ
    مِنَ الْبَغْيِ سَعْيُ اثْنَيْنِ فِي قَتْلِ وَاحِدِ
  • (٣)

    ومن أي عروض وضرب قول الشاعر، مع تقطيعه:

    إِذَا الْمَرْءُ لَمْ يَدْنَسْ مِنَ اللُّؤْمِ عِرْضُهُ
    فَكُلُّ رِدَاءٍ يَرْتَدِيهِ جَمِيلُ
  • (٤)

    كم هي أجزاء الطويل؟ وما هي؟ وكم عروضًا وضربًا للطويل؟

  • (٥)

    ما الذي يجوز في حشو الطويل من التغيير؟

تطبيق

  • (١)

    على العروض المقبوضة والضرب التام في قول الشاعر:

    وَرَوْضَةِ وَرْدٍ حُفَّ بِالسَّوْسَنِ الْغَضِّ
    تَحَلَّتْ بِلَوْنِ السَّامِ وَالذَّهَبِ الْمَحْضِ
    رَأَيْتُ بِهَا بَدْرًا عَلَى الْأَرْضِ مَاشِيًا
    وَلَمْ أَرَ بَدْرًا قَطُّ يَمْشِي عَلَى الْأَرْضِ
    إِلَى مِثْلِهِ فَلْتَصْبُ إِنْ كُنْتَ صَابِيًا
    فَقَدْ كَادَ مِنْهُ الْبَعْضُ يَصْبُو إِلَى الْبَعْضِ
    تَرَى وَرْدَ خَدَّيْهِ وَرُمَّانَ صَدْرِهِ
    بِمَصٍّ عَلَى مَصٍّ وَعَضٍّ عَلَى عَضِّ
    وَقُلْ لِلَّذِي أَفْنَى الْفُؤَادَ بِحُبِّهِ
    عَلَى أَنَّهُ يَجْزِي الْمَحَبَّةَ بِالْبُغْضِ
    أَبَا مُنْذِرٍ أَفْنَيْتَ فَاسْتَبْقِ بَعْضَنَا
    حَنَانَيْكَ، بَعْضُ الشَّرِّ أَهْوَنُ مِنْ بَعْضِ
  • (٢)

    وعلى العروض المقبوضة والضرب المماثل لها في قول الشاعر:

    وَحَامِلَةٍ رَاحًا عَلَى رَاحَةِ الْيَدِ
    مُوَرَّدَةً تُسْقَى بِلَوْنٍ مُوَرَّدِ
    مَتَى مَا تَرَى الْإِبْرِيقَ لِلْكَأْسِ رَاكِعًا
    تُصَلِّي لَهُ مِنْ غَيْرِ طُهْرٍ وَتَسْجُدِ
    عَلَى يَاسَمِينٍ كَاللُّجَيْنِ وَنَرْجِسٍ
    كَأَقْرَاطِ دُرٍّ فِي قَضِيب زَبَرْجَدِ
    بِتِلْكَ وَهَذِي فَالْهُ لَيْلَكَ كُلَّهُ
    وَعَنْهَا فَسَلْ لَا تَسْأَلِ النَّاسَ عَنْ غَدِ
    سَتُبْدِي لَكَ الْأَيَّامُ مَا كُنْتَ جَاهِلًا
    وَيَأْتِيكَ بِالْأَخْبَارِ مَنْ لَمْ تُزَوِّدِ
  • (٣)

    وعلى العروض المقبوضة والضرب المحذوف في قول الشاعر:

    أَيَقْتُلُنِي دَائِي وَأَنْتَ طَبِيبِي
    قَرِيبٌ وَهَلْ مَنْ لَا يُرَى بِقَرِيبِ؟!
    لَئِنْ خُنْتَ عَهْدِي إِنَّنِي غَيْرُ خَائِنٍ
    وَأَيُّ مُحِبٍّ خَانَ عَهْدَ حَبِيبِ؟!
    وَسَاحِبَةٍ فَضْلَ الذُّيُولِ كَأَنَّهَا
    قَضِيبٌ مِنَ الرَّيْحَانِ فَوْقَ كَثِيبِ
    إِذَا مَا بَدَتْ مِنْ خِدْرِهَا قَالَ صَاحِبِي:
    أَطِعْنِي وَخُذْ مِنْ وَصْلِهَا بِنَصِيبِ
    وَمَا كُلُّ ذِي لُبٍّ بِمُؤْتِيكَ نُصْحَهُ
    وَلَا كُلُّ مُؤْتٍ نُصْحَهُ بِلَبِيبِ

(٢) البحر الثاني: المديد

أجزاء المديد ستة وهي:

فاعلاتن فاعلن فاعلاتن
فاعلاتن فاعلن فاعلاتن
وللمديد ثلاث أعاريض وأربعة أضرب:١
  • (١)

    العروض الأولى صحيحة «فاعلاتن»، ولها ضرب مثلها «فاعلاتن».

  • (٢)

    العروض الثانية محذوفة «فاعلن» عوض «فاعلا».

    ولها ثلاثة أضرب: مقصور «فاعلانْ»، ومحذوف مثلها، وأبتر «فعلنْ».

  • (٣)

    العروض الثالثة محذوفة مخبونة «فَعِلُنْ»، ولها ضربان: الأول مثلها «فَعِلُنْ»، والثاني أبتر «فَعْلَنْ».

  • مثال العروض الأولى «فاعلاتن»، وضربُها مثلها «فاعلاتن»:

    إِنَّمَا الدُّنْيَا بَلَاءٌ وَكَدٌّ
    وَاكْتِئَابٌ قَدْ يَسُوقُ اكْتِئَابَا

    تقطيعه:

    إنْنَمددن يا بلا ءُنْ وكددن وكْتئابن قديسو قكتئابا
    فاعلاتن فاعلن فاعلاتن فاعلاتن فاعلن فاعلاتن
  • مثال العروض الثانية «فاعلن» وضربها الأول «فاعلان»:

    لَا يَغُرَّنَّ امْرَءًا عَيْشُهُ
    كُلُّ عَيْشٍ صَائِرٌ لِلزَّوَالْ

    تقطيعه:

    لا يغررن نَمرأن عيشهو كلْ لُعَيْشن صائرن لزْزَوالْ
    فاعلاتن فاعلن فاعلن فاعلاتن فاعلن فاعلانْ
  • مثال العروض الثانية «فاعلن» وضربها الثاني «فاعلن»:

    اعْلَمُوا أَنِّي لَكُمْ حَافِظٌ
    شَاهِدًا مَا كُنْتُ أَوْ غَائِبَا

    تقطيعه:

    اعلمو أن ني لكم حافظن شاهدن ما كنت أو غائبا
    فاعلاتن فاعلن فاعلن فاعلاتن فاعلن فاعلن
  • مثال العروض الثانية «فاعلن» وضربها الثالث «فَعْلَنْ»:

    إِنَّمَا الذَّلْفَاءُ يَاقُوتَةٌ
    أُخْرِجَتْ مِنْ كِيسِ دُهْقَانِ

    تقطيعه:

    إن نمززل فاءيا قوتتن أُخرجت من كيس دﻫ قاني
    فاعلاتن فاعلن فاعلن فاعلاتن فاعلن فعْلن
  • مثال العروض الثالثة «فَعِلُنْ» وضربها «فَعِلُنْ»:

    لِلْفَتَى عَقْلٌ يَعِيشُ بِهِ
    حَيْثُ تَهْدِي سَاقَهُ قَدَمُهْ

    تقطيعه:

    للفتى عق لن يعي شبهي حيث تهدي ساقهو قدمه
    فاعلاتن فاعلن فَعِلُنْ فاعلاتن فاعلن فَعِلُنْ
  • مثال العروض الثالثة «فَعِلن» وضربها «فَعْلن»:

    رُبَّ نَارٍ بِتُّ أَرْمُقُهَا
    تَقْضِمُ الْهِنْدِيَّ وَالْغَارَا

    تقطيعه:

    رُبْب نارنْ بتْتُ أرْ مقها تقضم الهن ديْيَ وال غارا
    فاعلاتن فاعلن فَعِلن فاعلاتن فاعلن فَعْلن

واعلم أن استعمال هذا البحر قليل؛ لثقل فيه.

خلاصة بحر المديد

يجب استعمال عروض المديد إمَّا على وزن «فاعلاتن»، وإما على وزن «فاعلن»، وإما على وزن «فَعِلُن» بكسر العين، فإذا استُعملت عروضه على وزن «فاعلاتن» يجب استعمال ضربها على وزن «فاعلاتن» لا غير، وإذا استعملت عروضه على وزن «فاعلن» يجب استعمال ضربها إما على وزن «فاعلان» أو «فاعلن»، وإما على وزن «فَعْلنْ» بسكون العين، وإذا استُعملت عروضه على وزن «فَعِلُنْ» بكسر العين يجب استعمال ضربها إما على وزن «فَعِلُنْ» بكسر العين وإما على وزن «فَعْلن» بسكونها.

أسئلة على بحر المديد تُطْلَب أَجْوِبَتها

  • (١)

    كم هي أجزاء المديد؟ كم عروضًا وضربًا للمديد؟

  • (٢)

    ما وزن العروض الأولى من أعاريض المديد؟ وكم ضربًا لها؟

  • (٣)

    ما وزن العروض الثانية من أعاريض المديد؟ وكم ضربًا لها؟

  • (٤)

    ما وزن العروض الثالثة من أعاريض المديد؟ وكم ضربًا لها؟

  • (٥)

    ما الذي يجوز في المديد من التغيير؟

  • (٦)

    من أيِّ عروض وضرب قول الشاعر، مع تقطيعه:

    يَا لَقَوْمِي إِنَّنِي هَائِمٌ
    فِي غَزَالٍ لَحْظُهُ قَاتِلِي

تطبيق على بحر المديد

  • (١)

    على العروض الأولى الصحيحة والضرب المماثل لها:

    يَا كَثِيرَ الْهَجْرِ لَا تَنْسَ وَصْلِي
    وَاشْتِغَالِي بِكَ عَنْ كُلِّ شُغْلِ
    يَا هِلَالًا فَوْقَ جِيدِ غَزَالٍ
    وَقَضِيبًا تَحْتَهُ دِعْصُ رَمْلِ
    لَا سَلَتْ عَاذِلَتِي عَنْهُ نَفْسِي
    أَكْثِرِي فِي حُبِّهِ أَوْ أَقِلِّي
    شَادِنٌ يَزْهَى بِحَدٍّ وَجِيدٍ
    مَائِسٍ فَاتِنٍ بِحُسْنِ وَدَلِّ
  • (٢)

    على العروض الثانية المحذوفة والضرب المقصور:

    يَا وَمِيضَ الْبَرْقِ بَيْنَ الْغَمَامْ
    لَا عَلَيْهَا بَلْ عَلَيْكَ السَّلَامْ
    إِنَّ فِي الْأَحْدَاجِ مَقْصُورَةً
    وَجْهُهَا يَهْتِكُ سِتْرَ الظَّلَامْ
    تَحْسَبُ الْهَجْرَ حَلَالًا لَهَا
    وَتَرَى الْوَصْلَ عَلَيْهَا حَرَامْ
    مَا تَأَسِّيكَ لِدَارٍ خَلَتْ
    وَلِشَعْبٍ شَتَّ بَعْدَ الْتِئَامْ
    إِنَّمَا ذِكْرُكَ مَا قَدْ مَضَى
    ضلَّةٌ مِثْلُ حَدِيثِ الْمَنَامْ
  • (٣)

    على الضرب المحذوف مع العروض الثانية:

    عَاتِبٌ ظَلْتُ لَهُ عَاتِبَا
    رُبَّ مَطْلُوبٍ غَدَا طَالِبَا
    مَنْ يَتُبْ عَنْ حُبِّ مَعْشُوقِهِ
    لَسْتُ عَنْ حُبِّي لَهُ تَائِبَا
    فَالْهَوَى لِي قَدَرٌ غَالِبٌ
    كَيْفَ أَعْصِي الْقَدَرَ الْغَالِبَا
    اعْلَمُوا أَنِّي لَكُمْ حَافِظٌ
    شَاهِدًا مَا عِشْتُ أَوْ غَائِبَا
  • (٤)

    على العروض الثانية مع الضرب الأبتر:

    أَيُّ تُفَّاحٍ وَرُمَّانِ
    يُجْتَنَى مِنْ خُوطِ رَيْحَانِ؟!
    أَيُّ وَرْدٍ فَوْقَ خَدٍّ بَدَا
    مُسْتَنِيرًا بَيْنَ سُوسَانِ
    شَادِنٌ يُعْبَدُ فِي رَوْضَةٍ
    صِيغَ مِنْ دُرٍّ وَمَرْجَانِ
    مَنْ رَأَى الذَّلْفَاءَ فِي خَلْوَةٍ
    لَمْ يَرَ الْحَدَّ عَلَى الزَّانِي
    إِنَّمَا الذَّلْفَاءُ يَاقُوتَةٌ
    أُخْرِجَتْ مِنْ كِيسِ دُهْقَانِ
  • (٥)

    على العروض الثالثة المحذوفة المخبونة مع الضرب المماثل لها:

    مِنْ مُحِبٍّ شَفَّهُ سَقَمُهْ
    وَتَلَاشَى لَحْمُهُ وَدَمُهْ
    كَاتِبٌ حَنَّتْ صَحِيفَتُهُ
    وَبَكَى مِنْ رَحْمَةٍ قَلَمُهْ
    يَرْفَعُ الشَّكْوَى إِلَى قَمَرٍ
    تَنْجَلِي عَنْ وَجْهِهِ ظُلَمُهْ
    مَنْ لِقُرْصِ الشَّمْسِ جَبْهَتُهُ
    وَلِلَمْعِ الْبَرْقِ مُبْتَسَمُهْ
    خَلِّ عَقْلِي يَا مُسَفِّهَهُ
    إِنَّ عَقْلِي لَسْتُ أَتَّهِمُهْ
    لِلْفَتَى عَقْلٌ يَعِيشُ بِهِ
    حَيْثُ تَهْدِي سَاقَهُ قَدَمُهْ
  • (٦)

    على العروض الثالثة مع الضرب الأبتر:

    زَادَنِي لَوْمُكَ إِصْرَارَا
    إِنَّ لِي فِي الْحُبِّ أَنْصَارَا
    طَارَ قَلْبِي مِنْ هَوَى رَشَأٍ
    لَوْ دَنَا لِلْقَلْبِ مَا طَارَا
    خُذْ بِكَفِّي لَا أَمُتْ غَرَقًا
    إِنَّ بَحْرَ الْحُبِّ قَدْ فَارَا
    أَنْضَجَتْ نَارُ الْهَوَى كَبِدِي
    وَدُمُوعِي تُطْفِئُ النَّارَا
    رُبَّ نَارٍ بِتُّ أَرْمُقُهَا
    تَقْضِمُ الْهِنْدِيَّ وَالْغَارَا

(٣) البحر الثالث: البسيط

أجزاء البسيط ثمانية، وهي:

مُسْتَفْعِلُن فاعِلن مستفعلن فاعلن
مستفعلن فاعلن مستفعلن فاعلن
وله ثلاث أعاريض وستة أضرب:
  • (١)

    العروض الأولى تامَّة مخبونة «فَعِلُنْ»، ولها ضربان: مخبون مثلها «فَعِلُنْ»، ومقطوع «فَعْلُنْ» بشرط أن يدخله الرِّدْف (أي حرف لين قبل رَوِيِّهِ).

  • (٢)

    العروض الثانية مجزوءة صحيحة «مستفعلن»، ولها ثلاثة أضرب: مُذيَّل «مستفعلان»، وصحيح مثل العروض «مستفعلن»، ومقطوع «مفعولُنْ».

  • (٣)
    العروض الثالثة مجزوءة مقطوعة:٢ «مفعولن»، ولها ضرب واحد مثلها «مفعولن».
  • مثال العروض الأولى «فَعِلُنْ» والضرب الأول «فَعِلُنْ»:

    لَا تَحْقِرَنَّ صَغِيرًا فِي مُخَاصَمَةٍ
    إِنَّ الْبَعُوضَةَ تُدْمِي مُقْلَةَ الْأَسَدِ

    تقطيعه:

    لا تحقرن نصغي رن في مخا صمتن إنْنَلبعو ضتَتُد مي مقلتل أسدي
    مستفعلن فعلن مستفعلن فعلن مستفعلن فعلن مستفعلن فعلن
  • مثال العروض الأولى «فَعِلُنْ» والضرب الثاني «فَعْلَنْ»:

    الْخَيْرُ أَبْقَى وَإِنْ طَالَ الزَّمَانُ بِهِ
    وَالشَّرُّ أَخْبَثُ مَا أَوْعَيْتَ مِنْ زَادِ

    تقطيعه:

    الخير أبـ ـقى وإن طال ززما نبهي وشْشَررأخ بثما أوعيت من زادي
    مستفعلن فاعلن مستفعلن فَعِلُنْ مستفعلن فاعلن مستفعلن فَعْلَن
  • ومثال العروض الثانية «مستفعلن» والضرب الأول «مستفعلان»:

    إِنَّا ذَمَمْنَا عَلَى مَا خَيَّلَتْ
    سَعْدُ بْنُ زَيْدٍ وَعَمْرٌو مِنْ تَمِيمْ

    تقطيعه:

    إن ناذمم نا على ما خييلت سعد بن زيـ ـدن وعمـ ـرن من تميم
    مستفعلن فاعلن مستفعلن مستفعلن فاعلن مستفعلان
  • ومثال العروض الثانية «مستفعلن» والضرب الثاني «مستفعلن»:

    مَاذَا وُقُوفِي عَلَى رَبْعٍ خَلَا
    مُخْلَوْلِقٍ دَارِسٍ مُسْتَعْجِمِ؟!

    تقطيعه:

    ماذا وقو في على ربعن خلا مخلولقن دارسن مستعجمي
    مستفعلن فاعلن مستفعلن مستفعلن فاعلن مستفعلان
  • ومثال العروض الثانية «مستفعلن» والضرب الثالث «مفعولن»:

    سِيرُوا مَعًا إِنَّمَا مِيعَادُكُمْ
    يَوْمَ الثُّلَاثَا بِبَطْنِ الْوَادِي

    تقطيعه:

    سيرو معن إنما ميعادكم يومث ثلا ثاببط نلوادي
    مستفعلن فاعلن مستفعلن مستفعلن فاعلن مفعولن
  • ومثال العروض الثالثة «مفعولن» والضرب المماثل لها «مفعولن»:

    مَا هَيَّجَ الشَّوْقَ مِنْ أَطْلَالِ
    أَضْحَتْ قِفَارًا كَوَحْيِ الْوَاحِي

    تقطيعه:

    ما هييج ش شوق من أطلالي أضحت قفا رن كوح ي لواحي
    مستفعلن فاعلن مفعولن مستفعلن فاعلن مفعولن

ملخص بحر البسيط

يجوز استعماله غير مجزوء، ويجوز استعماله مجزوءًا؛ فإن استُعمل غير مجزوء يجب استعمال عروضه على وزن «فَعِلن» بكسر العين، إلا للتصريع، ويجب استعمال ضربها إما على زن «فَعِلن» كعروضه، وإما على وزن «فعلن» بسكون العين، وإن استُعمل مجزوءًا يجب استعمال عروضه إما على وزن «مستفعلن»، وإما على وزن «مفعولن»؛ فإن استُعملت عروضه على وزن «مستفعلن» يجب استعمال ضربها إما على وزن «مستفعلن» كعروضه، وإما على وزن «مستفعلان»، وإما على وزن «مفعولن»، وإن استُعملت عروضه على وزن «مفعولن» يجب استعمال ضربها على وزن «مفعولن» أيضًا، ويحسن استعمال هذه العروض واستعمال ضربها على وزن «فعولن».

تنبيه

يجوز في بحر البسيط من أنواع التغيير: الخبن في «مستفعلن» وفي «فاعلن»، ويجوز الطيُّ في «مستفعلن»، لكنه مقبول في الشطر الأول فقط.

أسئلة على بحر البسيط تُطلَب أَجْوِبتها

  • (١)

    كم هي أجزاء البسيط؟

  • (٢)

    كم عروضًا وضربًا للبسيط؟

  • (٣)

    هل يدخل البسيطَ الجَزْءُ؟

  • (٤)

    كم عروضًا وضربًا لمجزوء البسيط؟

  • (٥)

    ما وزن العروض الأولى من عروض مجزوء البسيط؟ وكم ضربًا لها؟

  • (٦)

    ما وزن العروض الثانية من عروض مجزوء البسيط؟ وكم ضربًا لها؟

  • (٧)

    ما الذي يجوز في البسيط من أنواع التغيير؟

  • (٨)

    من أي عروض وضرب قول الشاعر، مع تقطيعه:

    مَجْدِي أَخِيرًا وَمَجْدِي أَوَّلًا شَرَعٌ
    وَالشَّمْسُ رَأْدَ الضُّحَى كَالشَّمْسِ فِي الطَّفَلِ
  • (٩)

    من أي عروض وضرب قول الشاعر، مع تقطيعه:

    كُلُّ ابْنِ أُنْثَى وَإِنْ طَالَتْ سَلَامَتُهُ
    يَوْمًا عَلَى آلَةٍ حَدْبَاءَ مَحْمُولُ

تطبيق عام على البحر الثالث (البسيط)

  • (١)

    على العروض المخبونة مع الضرب المخبون:

    بَيْنَ الْأَهِلَّةِ بَدْرٌ مَا لَهُ فَلَكُ
    قَلْبِي لَهُ سُلَّمٌ وَالْوَجْهُ مُشْتَرَكُ
    إِذَا بَدَا انْتَهَبَتْ عَيْنِي مَحَاسِنَهُ
    وَذَلَّ قَلْبِي لَعَيْنَيْهِ فَيَنْهَتِكُ
    ابْتَعْتُ بِالدِّينِ وَالدُّنْيَا مَوَدَّتَهُ
    فَخَانَنِي، فَعَلَى مَنْ يَرْجِعُ الدَّرَكُ؟!
    كُفُّوا بَنِي حَارِثٍ أَلْحَاظَ سَيْفِكُمُ
    فَكُلُّهَا لِفُؤَادِي كُلِّهِ شَرَكُ
    يَا حَارُ لَا أُرْمَيَنْ مِنْكُمْ بِدَاهِيَةٍ
    لَمْ يَلْقَهَا سُوقَةٌ قَبْلِي وَلَا مَلِكُ
  • (٢)

    على العروض المخبونة مع الضرب المقطوع:

    يَا لَيْلَةً لَيْسَ فِي ظَلْمَائِهَا نُورُ
    إِلَّا وُجُوهًا تُضَاهِيهَا الدَّنَانِيرُ
    حُورٌ سَقَتْنِيَ كَأْسَ الْمَوْتِ أَعْيُنُهَا
    مَاذَا سَقَتْنِيهِ تِلْكَ الْأَعْيُنُ الْحُورُ؟
    إِذَا ابْتَسَمْنَ فَدُرُّ الثَّغْرِ مُنْتَظِمٌ
    وَإِنْ نَطَقْنَ فَدُرُّ اللَّفْظِ مَنْثُورُ
    خَلِّ الصِّبَا عَنْكَ وَاخْتِمْ بِالنُّهَى عَمَلًا
    فَإِنَّ خَاتِمَةَ الْأَعْمَالِ تَكْفِيرُ
    وَالْخَيْرُ وَالشَّرُّ مَقْرُونَانِ فِي قَرَنٍ
    فَالْخَيْرُ مُتَّبَعٌ وَالشَّرُّ مَحْذُورُ
  • (٣)

    على العروض المجزوءة مع الضرب المُذيَّل:

    يَا طَالِبًا فِي الْهَوَى مَا لَا يُنَالْ
    وَسَائِلًا لَمْ يَعَفْ ذُلَّ السُّؤَالْ
    وَلَّتْ لَيَالِي الصِّبَا مَحْمُودَةً
    لَوْ أَنَّهَا رَجَعَتْ تِلْكَ اللَّيَالْ
    أَعْقَبْتُهَا لِلَّتِي وَاصَلْتُهَا
    بِالْهَجْرِ لَمَّا رَأَتْ شَيْبَ الْقَذَالْ
    لَا تَلْتَمِسْ وُصْلَةً مِنْ مُخْلِفٍ
    وَلَا تَكُنْ طَالِبًا مَا لَا يُنَالْ
    يَا صَاحِ قَدْ أَخْلَفَتْ أَسْمَاءُ مَا
    كَانَتْ تُمَنِّيكَ مِنْ حُسْنِ الْوِصَالْ
  • (٤)

    على العروض المجزوءة مع الضرب المجرد من الطي:

    يَا مَنْ دَمِي دُونَهُ مَسْفُوكُ
    وَكُلُّ حُرٍّ لَهُ مَمْلُوكُ
    كَأَنَّهُ فِضَّةٌ مَسْبُوكَةٌ
    أَوْ ذَهَبٌ خَالِصٌ مَسْبُوكُ
    مَا أَطْيَبَ الْعَيْشَ إِلَّا أَنَّه
    عَنْ عَاجِلٍ كُلُّهُ مَتْرُوكُ
    وَالْخَيْرُ مَسْدُودَةٌ أَبْوَابُه
    ولا طَرِيقَ لَهُ مَسْلُوكُ
  • (٥)

    على العروض المجزوءة المقطوعة مع الضرب المماثل لها، ويُسمَّى بالبسيط المُخلَّع:

    كَآبَةُ الذُّلِّ فِي كِتَابِي
    وَنَخْوَةُ الْعِزِّ فِي جَوَابِي
    قَتَلْتَ نَفْسًا بِغَيْرِ نَفْسٍ
    فَكَيْفَ تَنْجُو مِنَ الْعَذَابِ؟!
    خُلِقْتَ مِنْ بَهْجَةٍ وَطِيبِ
    إِذْ خُلِقَ النَّاسُ مِنْ تُرَابِ
    وَلَّتْ حُمَيَّا الشَّبَابِ عَنِّي
    فَلَهْفَ نَفْسِي عَلَى الشَّبَابِ!
    أَصْبَحْتُ وَالشَّيْبُ قَدْ عَلَانِي
    يَدْعُو حَثِيثًا إِلَى الْخِضَابِ
  • (٦)

    ومن مُخلَّع البسيط قول بعضهم:

    قَالُوا: تَعَاطِي الدُّخَانِ قُبْحٌ
    فَقُلْتُ: لَا، مَا بِهِ قَبَاحَهْ
    يُصَيِّرُ الْمَرْءَ فِي نَشِاطٍ
    وَفِيهِ عَوْنٌ عَلَى الْفَصَاحَهْ
    وَلَمْ يَرِدْ بِالْحَرَامِ نَصٌّ
    وَالْأَصْلُ فِي شَأْنِهِ الْإِبَاحَهْ

نظم دروس بحر الطويل والمديد والبسيط

وَجُمْلَةُ الْبُحُورِ سِتَّةَ عَشَرْ
أَوَّلُهَا الطَّوِيلُ حَسْبَمَا اسْتَقَرْ
وَهْوَ فَعُولُنْ وَمَفَاعِيلُنْ يُرَى
أَرْبَعَ مَرَّاتٍ كَمَا قَدْ قُرِّرَا
عَرُوضُهُ وَاحِدَةٌ قَدْ قُبِضَتْ
أَضْرُبُهُ ثَلَاثَةٌ قَدْ عُرِضَتْ
صَحِيحٌ مَقْبُوضٌ وَمَحْذُوفٌ وَمَا
قَرَّرْتُهُ فَهْوَ اخْتِيَارُ مَنْ سَمَا
ثُمَّ الْمَدِيدُ فَاعِلَاتُنْ فَاعِلُنْ
أَرْبَعَةٌ وَالْجَزْءُ فِيهِ دَاخِلُ
لَهُ أَعَارِيض ثلاثٌ ولهُ
ستَّةُ أضربٍ فخُذْ مجملَهُ
أولى الأعاريض صَحِيحَةٌ أَتَتْ
كَضَرْبِهَا وَاحْكُمْ بِحَذْفِ مَا تَلَتْ
أَضْرُبُهَا ثَلَاثَةٌ: مَقْصُورُ
وَبَعْدَهُ الْمَحْذُوفُ وَالْمَبْتُورُ
ثَالِثَةٌ مَخْبُونَةٌ مَحْذُوفَهْ
وَهْيَ الَّتِي فِي «لِلْفَتَى» مَعْرُوفَهْ
وَهْيَ لَهَا ضَرْبَانِ: مثلٌ٣ أَبْتَرُ
أَمَّا الْبَسِيطُ فَهْوَ مَا سَأَذْكُرُ
أَجْزَاؤُهُ مُسْتَفْعِلُنْ وَفَاعِلُنْ
أَرْبَعَةٌ وَعَدُّهُ مُمَاثِلٌ
مَا قَبْلَهُ — أُولَى الْأَعَارِيضِ لَهَا
ضَرْبَانِ وَالْخَبْنُ وُجُوبًا حَلَّهَا
مثلٌ٤ وَمَقْطُوعٌ — وَأَمَّا الثَّانِيَهْ
فَإِنَّهَا مَجْزُوءَةٌ وَوَافِيَهْ
أَضْرُبُهَا ثَلَاثَةٌ فَالْأَوَّلُ
نَظِيرُهَا لَكِنَّهُ مُذَيَّلُ
وَمِثْلُهَا وَالثَّالِثُ الْمَقْطُوعُ
ثَالِثَةٌ وَضَرْبُهَا مَقْطُوعُ

(٤) البحر الرابع: الوافر

أجزاء الوافر ستة، وهي:

مُفاعَلَتُنْ مفاعلَتُنْ مفاعلَتُنْ
مفاعَلَتُنْ مفاعلَتُنْ مفاعلَتُنْ٥

ولكنه لم يرد صحيحًا أبدًا، بل لا بد من قطف عروضه فتصير «مُفاعَلْ»، وتحول إلى «فَعُولُن».

وللوافر عروضان وثلاثة أضرب:

العروض الأولى مقطوفة «مُفاعَل»، فيعوض عنها «فَعُولُنْ»، وضربها مثلها «فَعُولُنْ».

العروض الثانية مجزوءة صحيحة «مفاعَلَتُنْ»، ولها ضربان: ضرب مثلها مجزوء «مفاعلتن»، وضرب معصوب «مفاعيلن».

  • مثال العروض الأولى «فعولن» مع ضربها «فعولن»:

    جِرَاحَاتُ السِّنَانِ لَهَا الْتِئَامٌ
    وَلَا يَلْتَامُ مَا جَرَحَ اللِّسَانُ

    تقطيعه:

    جراحاتس سنانلهل تئامن ولا يلتا مماجرحل لسانو
    مفاعيلن مفاعلتن فعولن مفاعيلن مفاعلتن فعولن
  • مثال العروض الثانية المجزوءة «مفاعلتن» والضرب الأول «مفاعلتن»:

    هِيَ الدُّنْيَا إِذَا كَمُلَتْ
    وَتَمَّ سُرُورُهَا خَذَلَتْ

    تقطيعه:

    هيدْ دُنيا إذا كمُلَت وتمْمَ سُرُو رها خَذَلَت
    مفاعيلن مفاعلتن مفاعلتن مفاعلتن
  • مثال العروض الثانية المجزوءة «مفاعلتن» والضرب الثاني «مفاعيلن»:

    أُعَاتِبُهَا وَآمُرُهَا
    فَتُغْضِبُنِي وَتَعْصِينِي

    تقطيعه:

    أعاتبها وآمرها فتغضبني وتعصيني
    مفاعلتن مفاعلتن مفاعلتن مفاعيلن

ملخص بحر الوافر

عُلِم مما تقدم أن الوافر يُستعمَل مجزوءًا ويستعمل غير مجزوء، فإن استُعمل غير المجزوء يجب استعمال عروضه على وزن «فعولن»، ويجب استعمال ضربها على وزن «فعولن» أيضًا، وإن استُعمل مجزوءًا يجب استعمال عروضه على وزن «مفاعلتن»، ويجب استعمال ضربها إما على وزن «مفاعلتن»، وإما على وزن «مفاعيلن».

أسئلة على بحر الوافر تُطلَب أَجْوِبتها

  • (١)

    كم هي أجزاء الوافر؟

  • (٢)

    كم عروضًا وضربًا للوافر؟

  • (٣)

    هل يدخل الوافرَ الجَزْءُ؟

  • (٤)

    كم عروضًا لمجزوء الوافر؟

  • (٥)

    ما الذي يجوز في الوافر من التغيير؟

  • (٦)

    من أي عروض وضرب قول الشاعر، مع تقطيعه:

    سَدَدْنَ مَنَافِذَ النَّسَمَاتِ عَنِّي
    مَخَافَةَ أَنْ أَطِيرَ مَعَ النَّسِيمِ
  • (٧)

    وقول الآخر، مع تقطيعه:

    أُعَاتِبُ ذَا الْمَوَدَّةِ مِنْ صَدِيقٍ
    إِذَا مَا رَابَنِي مِنْهُ اجْتِنَابُ
    إِذَا ذَهَبَ الْعِتَابُ فَلَيْسَ وُدٌّ
    وَيَبْقَى الْوُدُّ مَا بَقِيَ الْعِتَابُ

تطبيق

  • (١)

    على العروض المقطوفة مع الضرب المقطوف المماثل لها:

    تَجَافَى النَّوْمُ بَعْدَكَ عَنْ جُفُونِي
    وَلَكِنْ لَيْسَ يَجْفُوهَا الدُّمُوعُ
    يُذَكِّرُنِي تَبَسُّمُكَ الْأَقَاحِي
    وَيَحْكِي لِي تَوَرُّدَكَ الرَّبِيعُ
    يَطِيرُ إِلَيْكَ مِنْ شَوْقِي فُؤَادِي
    وَلَكِنْ لَيْسَ تَتْرُكُهُ الضُّلُوعُ
    كَأَنَّ الشَّمْسَ لَمَّا غِبْتَ عَنْهَا
    فَلَيْسَ لَهَا عَلَى الدُّنْيَا طُلُوعُ
    فَمَا لِي عَنْ تَذَكُّرِكَ امْتِنَاعٌ
    وَدُونَ لِقَائِكَ الْحِصْنُ الْمَنِيعُ
    إِذَا لَمْ تَسْتَطِعْ شَيْئًا فَدَعْهُ
    وَجَاوِزْهُ إِلَى مَا تَسْتَطِيعُ
  • (٢)

    على العروض المجزوءة الصحيحة مع الضرب المجزوء الصحيح:

    غَزَالٌ زَانَهُ الْحَوَرُ
    وَسَاعَدَ طَرْفَهُ الْقَدَرُ
    يُرِيكَ إِذَا بَدَا وَجْهًا
    حَكَاهُ الشَّمْسُ وَالْقَمَرُ
    بَرَاهُ اللهُ مِنْ نُورٍ
    فَلَا جِنٌّ وَلَا بَشَرُ
    فَذَاكَ الْهَمُّ لَا طَلَلٌ
    وَقَفْتَ عَلَيْهِ تَعْتَبِرُ
    أَهَاجَكَ مَنْزِلٌ أَقْوَى
    وَغَيَّرَ آيَهُ الْغِيَرُ؟!
  • (٣)

    على العروض المجزوءة الصحيحة مع الضرب المجزوء المعصوب:

    وَبَدْرٍ غَيْرِ مَمْحُوقِ
    مِنَ الْعِقْيَانِ مَخْلُوقِ
    إِذَا أُسْقِيتُ فَضْلَتَهُ
    مَزَجْتُ بِرِيقِهِ رِيقِي
    فَيَا لَكَ عَاشِقًا يَسْقِي
    بَقِيَّةَ كَأْسِ مَعْشُوقِ
    بَكَيْتُ لِنَأْيِهِ عَنِّي
    وَلَا أَبْكِي بِتَشْهِيقِ
    لِمَنْزِلَةٍ بِهَا الْأَفْلَا
    كُ أَمْثَالُ الْمَهَارِيقِ

نظم درس بحر الوافر

وَهَاكَ بَحْرُ الْوَافِرِ الْبَدِيعْ
فَكُنْ لِمَا أَتْلُوهُ بِالسَّمِيعْ
سِتًّا مُفَاعَلَتُنْ وَذِي اللَّام انْصِبِ
لَهُ عَرُوضَانِ ثَلَاثُ أَضْرُبِ
أُولَاهُمَا مَقْطُوفَةٌ كَضَرْبِهَا
أُخْرَاهُمَا مَجْزُوءَةٌ فَاعْرِفْ بِهَا
صَحِيحَةٌ وَهْيَ لَهَا ضَرْبَانِ
نَظِيرُهَا وَاحْكُمْ بِعَصْبِ الثَّانِي

تطبيقات

  • (١)

    زِن الأبيات الآتية، وبيِّن نوع عروضها وضربها من بحر الطويل:

    وَإِنَّكَ لَلْمَوْلَى الَّذِي بِكَ أَقْتَدِي
    وَإِنَّكَ لَلنَّجْمُ الَّذِي بِكَ أَهْتَدِي
    وَأَنْتَ الَّذِي عَرَّفْتَنِي طُرُقَ الْعُلَا
    وَأَنْتَ الَّذِي أَهْدَيْتَنِي كُلَّ مَقْصِدِي
    وَأَنْتَ الَّذِي بَلَّغْتَنِي كُلَّ غَايَةٍ
    مَشَيْتُ إِلَيْهَا فَوْقَ أَعْنَاقِ حُسَّدِي
    فَيَا مُلْبِسِي النُّعْمَى الَّتِي جَلَّ قَدْرُهَا
    لَقَدْ أَخْلَقَتْ تِلْكَ الثِّيَابُ فَجَدِّدِ
  • (٢)

    زن الأبيات الآتية، وبين نوع عروضها وضربها من بحر المديد:

    يَا خَلِيلِي نَابَنِي سُهْدِي
    لَمْ تَنَمْ عَيْنِي وَلَمْ تَكَدِ
    كَيْفَ تَلْحَانِي عَلَى رَجُلٍ
    آنِسٍ تَلْتَذُّهُ كَبِدِي
    مِثْلُ ضَوْءِ الْبَدْرِ طَلْعَتُهُ
    لَيْسَ بِالزُّمَّالَةِ النَّكِدِ
    خَيْرُ مَنْ يُرْجَى وَمَنْ يَهَبُ
    مَلِكٌ دَانَتْ لَهُ الْعَرَبُ
    وَحَقِيقٌ أَنْ يُدَانَ لَهُ
    مَنْ أَبُوهُ لِلنَّبِيِّ أَبُ
  • (٣)

    زِنِ الأبيات الآتية، وبيِّن نوع عروضها وضربها من بحر البسيط:

    يَا أَيُّهَا الْمَلِكُ الْمُبْدِي عَدَاوَتَهُ
    انْظُرْ لِنَفْسِكَ أَيَّ الْأَمْرِ تَبْتَدِرُ
    فَإِنْ نَفَسْتَ عَلَى الْأَقْوَامِ مَجْدَهُمُ
    فَابْسُطْ يَدَيْكَ فَإِنَّ الْخَيْرَ مُبْتَدَرُ

    •••

    لَا تَلْتَمِسْ وُصْلَةً مِنْ مُخْلِفٍ
    وَلَا تَكُنْ طَالِبًا مَا لَا يُنَالْ
    يَا صَاحِ قَدْ أَخْلَفَتْ أَسْمَاءُ مَا
    كَانَتْ تُمَنِّيكَ مِنْ حُسْنِ الْوِصَالْ

    •••

    أَلْبَسَنِي ذِلَّةَ الْعَبِيدِ
    مَنْ قَلْبُهُ صِيغَ مِنْ حَدِيدِ
    وَنَمَّ طَرْفِي بِمَا أُلَاقِي
    مِنْ كَمَدٍ دَائِمِ الْمَزِيدِ

    •••

    أَهْلًا وَسَهْلًا بِقَوْمٍ زَيَّنُوا حَسَبِي
    وَإِنْ مَرِضْتُ فَهُمْ أَهْلِي وَعُوَّادِي
  • (٤)

    زِن الأبيات الآتية، وبيِّن عروضها وضربها من بحر الوافر:

    أَمِثْلِي تُقْبَلُ الْأَقْوَالُ فِيهِ
    وَمِثْلُكَ يَسْتَمِرُّ عَلَيْهِ كِذْبُ؟!
    فَقُلْ مَا شِئْتَ فِيَّ فَلِي لِسَانٌ
    مَلِيءٌ بِالثَّنَاءِ عَلَيْكَ رَطْبُ
    إِلَى كَمْ ذَا الْعِتَابُ وَلَيْسَ جُرْمٌ
    وَكَمْ ذَا الِاعْتِذَارُ وَلَيْسَ ذَنْبُ؟!
    فَلَا تَحْمِلْ عَلَى قَلْبٍ جَرِيحٍ
    بِهِ لِحَوَادِثِ الْأَيَّامِ نَدْبُ

    •••

    خَلِيلٌ لِي سَأَهْجُرُهُ
    لِذَنْبٍ لَسْتُ أَذْكُرُهُ
    وَلَكِنِّي سَأَرْعَاهُ
    وَأَكْتُمُهُ وَأَسْتُرُهُ
    وَأُظْهِرُ أَنَّنِي رَاضٍ
    وَأَسْكُتُ لَا أُخَبِّرُهُ

(٥) البحر الخامس: الكامل٦

أجزاء الكامل ستة، وهي:

مُتَفاعِلُنْ مُتَفاعِلُنْ مُتَفاعِلُنْ
متفاعلن متفاعلن متفاعلن
وأعاريض الكامل ثلاث وأضربه تسعة:
  • (١)

    العروض الأولى صحيحة «متفاعلن»، ولها ثلاثة أضرب: الأول صحيح «متفاعلن»، والثاني مقطوع «مُتفاعِلْ»، والثالث أحَذُّ مُضْمَر «فَعْلَنْ» عِوَض «مُتْفَا».

  • (٢)

    العروض الثانية حَذَّاء «فَعِلُنْ» منقولة عن «مُتَفَا»، ولها ضربان: أحَذُّ مثلها «فَعِلُن»، وأحَذُّ مضمر «فَعْلَنْ».

  • (٣)

    العروض الثالثة مجزوءة صحيحة «متفاعلن»، ولها أربعة أضرب: مُرفَّل «مُتَفاعِلَاتُنْ»، ومُذيَّل «متفاعلانْ»، وتام «متفاعلن»، ومقطوع «فَعلاتنْ».

  • مثال العروض الأولى «متفاعلن» وضربها الأولى «متفاعلن»:

    إِنِّي لَأَجْبُنُ مِنْ فِرَاقِ أَحِبَّتِي
    وَتُحِسُّ نَفْسِي بِالْحِمَامِ فَأَشْجُعُ

    تقطيعه:

    إنني لأج بنمن فرا ق أحبتي وتحسسنف سي بلحما مفأشجعو
    مستفعلن متفاعلن متفاعلن متفاعلن مستفعلن متفاعلن
  • مثال العروض الأولى «متفاعلن» والضرب الثاني «متفاعلْ»:

    أَمَعَ الْمَمَاتِ يَطِيبُ عَيْشُكَ يَا أَخِي
    هَيْهَاتَ لَيْسَ مَعَ الْمَمَاتِ يَطِيبُ

    تقطيعه:

    أمعلمما تيطيبعي شكيا أخي هيهاتلي سمعلمما تِيَطيبو
    متفاعلن متفاعلن متفاعلن مستفعلن متفاعلن متفاعلْ
  • مثال العروض الأولى «متفاعلن» مع الضرب الثالث «فَعْلَنْ»:

    لِمَنِ الدِّيَارُ بِرَامَتَيْنِ فَعَاقِلٍ
    دَرَسَتْ وَغَيَّرَ رَسْمَهَا الْقَطْرُ

    تقطيعه:

    لمَنِدْ دِيَا رُبرامتي نِفَعَاقلن درست وغَيْ يَرَرَسمَهَلْ قَطْرُو
    متفاعلن متفاعلن متفاعلن متفاعلن متفاعلن فَعْلَنْ
  • مثال العروض الثانية «فَعِلُنْ» والضرب الأول «فَعِلُنْ»:

    وَحَلَاوَةُ الدُّنْيَا لِجَاهِلِهَا
    وَمَرَارَةُ الدُّنْيَا لِمَنْ عَقَلَا

    تقطيعه:

    وحلاوتد دنيالجا هلها ومرارتد دنيالمن عقلا
    متفاعلن مستفعلن فَعِلُنْ متفاعلن مستفعلن فَعِلَنْ
  • مثال العروض الثانية «فَعِلُنْ» والضرب الثاني «فَعْلَنْ»:

    فَكَّرْتُ فِي الدُّنْيَا وَجِدَّتِهَا
    فَإِذَا جَمِيعُ جَدِيدِهَا يَبْلَى

    تقطيعه:

    فككر تفد دنيا وجد دتها فإذا جمي عجديدها يبلى
    مستفعلن مستفعلن فَعِلُنْ متفاعلن متفاعلن فَعْلَنْ
  • مثال العروض الثالثة المجزوءة الصحيحة «مُتفاعِلُنْ» والضرب الأول «مُتَفاعِلاتُنْ»:

    وَإِذَا أَسَأْتَ كَمَا أَسَأْ
    تُ فَأَيْنَ فَضْلُكَ وَالْمُرُوءَهْ؟

    تقطيعه:

    وإذا أسأ تكما أسأ تفأ ينفضـ ـلك والمروءه
    متفاعلن متفاعلن متفاعلن متفاعلاتن
  • مثال العروض الثالثة «متفاعلن» والضرب الثاني «متفاعلان»:

    الظُّلْمُ يَصْرَعُ أَهْلَهُ
    وَالْبَغْيُ مَصْرَعُهُ وَخِيمْ

    تقطيعه:

    أظظلم يص رع أهلهو ولبغي مص رعهو وخيم
    مستفعلن متفاعلن مستفعلن متفاعلان
  • مثال العروض الثالثة «متفاعلن» والضرب الثالث «متفاعلن» المماثل لها:

    وَإِذَا افْتَقَرْتَ فَلَا تَكُنْ
    مُتَجَشِّعًا وَتَجَمَّلِ

    تقطيعه:

    وإذا فتقر ت فلا تكن متجشعن وتجمملي
    متفاعلن متفاعلن متفاعلن متفاعلن
  • مثال العروض الثالثة «متفاعلن» والضرب الرابع «فَعِلاتُنْ»:

    وَإِذَا هُمُ ذَكَرُوا الْإِسَا
    ءَةَ أَكْثرُوا الْحَسَنَاتِ

    تقطيعه:

    وإذا همو ذكروا الإسا ءة أكثرل حسناتي
    متفاعلن متفاعلن متفاعلن فَعِلاتُنْ

ملخص الكامل

عُلم مما تقدم أن الكامل يجوز استعماله غير مجزوء، ويجوز استعماله مجزوءًا؛ فإذا استُعمل غير مجزوء يجب استعمال عروضه إما على وزن «متفاعلن» وإما على وزن «فَعِلُنْ» بكسر العين، إلا للتصريع؛ فإذا استعملت عروضه على وزن «متفاعلن» يجب استعمال ضربها إما على وزن «متفاعلن» كعروضه، وإما على وزن «متفاعلْ»، وإما على وزن «فَعْلَنْ» بسكون العين، وإذا استُعملت عروضه على وزن «فَعِلن» بكسر العين يجب استعمال ضربها إما على وزن «فَعِلُنْ» كعروضه، وإما على وزن «فَعْلَنْ» بسكون العين، وإن استُعمل مجزوءًا يجب استعمال عروضه على وزن «متفاعلن»، إلا للتصريع، ويجب استعمال ضربها إما على وزن «متفاعلاتن»، وإما على وزن «متفاعلان»، وإما على وزن «متفاعلن»، وإما على وزن «فعِلاتن» … فكمُل لبحر الكامل تسعة ضروب لم يحصل عليها بحر آخر؛ فلذا سُمِّي «كاملًا».

أسئلة على بحر الكامل تُطلَب أَجْوِبتها

  • (١)

    كم هي أجزاء الكامل؟

  • (٢)

    كم عروضًا وضربًا للكامل؟

  • (٣)

    ما وزن العروض الأولى من أعاريض الكامل؟

  • (٤)

    وكم ضربًا لها؟

  • (٥)

    ما وزن العروض الثانية من أعاريض الكامل؟

  • (٦)

    وكم ضربًا لها؟ هل يدخل الكاملَ الجَزْءُ؟

  • (٧)

    كم عروضًا وضربًا لمجزوء الكامل؟

  • (٨)

    ما الذي يجوز في الكامل من أنواع الزحاف؟

تطبيق

  • (١)

    على العروض الصحيحة مع الضرب المماثل لها:

    يَا وَجْهَ مُعْتَذِرٍ وَمُقْلَةَ ظَالِمِ
    كَمْ مِنْ دَمٍ ظُلْمًا سَفَكْتَ بِلَا دَمِ
    أَوَجَدْتَ وَصْلِي فِي الْكِتَابِ مُحَرَّمًا
    وَوَجَدْتَ قَتْلِي فِيهِ غَيْرَ مُحَرَّمِ؟!
    كَمْ جَنَّةٍ لَكَ قَدْ سَكَنْتُ ظِلَالَهَا
    مُتَفَكِّهًا فِي لَذَّةٍ وَتَنَعُّمِ
    وَشَرِبْتُ مِنْ خَمْرِ الْعُيُونِ تَعَلُّلًا
    فَإِذَا انْتَشَيْتُ أَجُودُ جَوْدَ الْمِرْزَمِ
    وَإِذَا صَحَوْتُ فَمَا أُقَصِّرُ عَنْ نَدًى
    وَكَمَا عَلِمْتِ شَمَائِلِي وَتَكَرُّمِي
  • (٢)

    على العروض الصحيحة مع الضرب المقطوع الذي لا يدخله الإضمار:

    حَالَ الزَّمَانُ فَبَدَّلَ الْآمَالَا
    وَكَسا الْمَشِيبُ مَفَارِقًا وَقَذَالَا
    غَنِيَتْ غَوَانِي الْحَيِّ عَنْكَ وَرُبَّمَا
    طَلَعَتْ إِلَيْكَ أَهِلَّةً وجمالا
    أَضْحَى عَلَيْكَ حَلَالُهُنَّ مُحَرَّمًا
    وَلَقَدْ يَكُونُ حَرَامُهُنَّ حَلَالَا
    إِنَّ الْكَوَاعِبَ إِنْ رَأَيْنَكَ طَاوِيًا
    وَصْلَ الشَّبَابِ طَوَيْنَ عَنْكَ وِصَالَا
    وَإِذَا دَعَوْنَكَ عَمَّهُنَّ فَإِنَّهُ
    نَسَبٌ يَزِيدُكَ عِنْدَهُنَّ خَبَالَا
  • (٣)

    على العروض الصحيحة مع الضرب الأحذِّ المضمر:

    يَوْمُ الْمُحِبِّ لِطُولِهِ شَهْرُ
    وَالشَّهْرُ يُحْسَبُ أَنَّهُ دَهْرُ
    بِأَبِي وَأُمِّي غَادَةٌ فِي خَدِّهَا
    سِحْرٌ وَبَيْنَ جُفُونِهَا سِحْرُ
    الشَّمْسُ تَحْسَبُ أَنَّهَا شَمْسُ الضُّحَى
    وَالْبَدْرُ يَحْسَبُ أَنَّهَا الْبَدْرُ
    فَسَلِ الْهَوَى عَنْهَا يُجِبْكَ وَإِنْ نَأَتْ
    فَسَلِ الْقِفَارَ يُجِيبُكَ الْقَفْرُ
    لِمَنِ الدِّيَارُ بِرَامَتَيْنِ فَعَاقِلٍ
    دَرَسَتْ وَغَيَّرَ آيَهَا الْقَطْرُ
  • (٤)

    على العروض الحذَّاء مع الضرب الأحذ المضمر:

    عَيْنَيَّ كَيْفَ غَرَرْتُمَا قَلْبِي
    وَأَبَحْتُمَاهُ لَوْعَةَ الْحُبِّ؟
    يَا نَظْرَةً أَذْكَتْ عَلَى كَبِدِي
    نَارًا قَضَيْتُ بِحَرِّهَا نَحْبِي
    خَلُّوا جَوَى قَلْبِي أُكَابِدُهُ
    حَسْبِي مُكَابَدَةُ الْهَوَى حَسْبِي
    عَيْنِي جَنَتْ مِنْ شُؤْمِ نَظْرَتِهَا
    مَا لَا دَوَاءَ لَهُ عَلَى قَلْبِي
    جَانِيكَ مَنْ يَجْنِي عَلَيْكَ وَقَدْ
    تُعْدِي الصِّحَاحَ مَبَارِكُ الْجُرْبِ
  • (٥)

    على العروض المجزوءة الصحيحة مع الضرب المماثل لها:

    قُلْ مَا بَدَا لَكَ وَافْعَلِ
    وَاقْطَعْ حِبَالَكَ أَوْ صِلِ
    هَذَا الرَّبِيعُ فَحَيِّهِ
    وَانْزِلْ بِأَكْرَمِ مَنْزِلِ
    وَصِلِ الَّذِي هُوَ وَاصِلٌ
    فَإِذَا كَرِهْتَ فَبَدِّلِ
    وَإِذَا نَبَا بِكَ مَنْزِلٌ
    أَوْ مَسْكَنٌ فَتَحَوَّلِ
    وَإِذَا افْتَقَرْتَ فَلَا تَكُنْ
    مُتَجَشِّعًا وَتَحَمَّلِ
  • (٦)

    على العروض المجزوءة مع الضرب المُذيَّل:

    يَا مُقْلَةَ الرَّشَأِ الْغَرِيـ
    ـرِ وَشُقَّةَ الْقَمَرِ الْمُنِيرْ
    مَا رَنَّقَتْ عَيْنَاكَ لِي
    بَيْنَ الْأَكِلَّةِ وَالسُّتُورْ
    إِلَّا وَضَعْتُ يَدِي عَلَى
    قَلْبِي مَخَافَةَ أَنْ يَطِيرْ
    هَبْنِي كَبَعْضِ حَمَامِ مَكَّـ
    ـةَ وَاسْتَمِعْ قَوْلَ النَّذِيرْ
    أَبُنَيَّ لَا تَظْلِمْ بِمَكَّـ
    ـةَ لَا الصَّغِيرَ وَلَا الْكَبِيرْ
  • (٧)

    على العروض المجزوءة الصحيحة مع الضرب المرفل:

    هَتَكَ الْحِجَابَ عَنْ الضَّمَائِرْ
    طَرْفٌ بِهِ تُبْلَى السَّرَائِرْ
    يَرْنُو فَيَمْتَحِنُ الْقُلُو
    بَ كَأَنَّهُ فِي الْقَلْبِ نَاظِرْ
    يَا سَاحِرًا مَا كُنْتُ أَعـْ
    ـرِفُ قَبْلَهُ فِي النَّاسِ سَاحِرْ
    أَقْصَيْتَنِي مِنْ بَعْدِ مَا
    أَدْنَيْتَنِي فَالْقَلْبُ طَائِرْ
    وَغَرَرْتَنِي وَزَعَمْتَ أَنَّـ
    ـكَ لَابِنٌ فِي الصَّيْفِ تَامِرْ

نظم درس بحر الكامل

أَجْزَاءُ كَامِلِ الْبُحُورِ مُتَفَا
عِلُنْ وَسِتٌّ عَدُّهَا قَدْ عُرِفَا
لَهُ ثَلَاثَةُ أَعَارِضٍ ترَى
وَأَضْرُبٌ تِسْعٌ فَقَطْ بِلَا امْتِرَا
فَأَضْرُبُ الْأُولَى الَّتِي قَدْ سَلِمَتْ
مِنْ عِلَّةٍ ثَلَاثَةٌ قَدْ عُلِمَتْ
مِثْلٌ وَمَقْطُوعٌ أَحَذُّ مُضْمَرُ
ثَانِيةٌ حَذَّا فَخُذْ مَا قَرَّرُوا
وَاعْرِفْ لَهَا ضَرْبَيْنِ مِثْلًا يُذْكَرُ
ثَانِيهِمَا هُوَ الْأَحَذُّ الْمُضْمَرُ
ثَالِثَةٌ مَجْزُوءَةٌ صَحِيحَةٌ
أَضْرُبُهَا — كَمَا رَوَوْا — أَرْبَعَةٌ
مُرَفَّلٌ مُذَيَّلٌ مُمَاثِلُ
وَالرَّابِعُ الْمَقْطُوعُ تَمَّ الْكَامِلُ

(٦) البحر السادس: الهَزَجُ

أجزاء الهزج أربعة، وهي:

مفاعيلن مفاعيلن
مفاعيلن مفاعيلن

وللهزج عروض واحدة «مفاعيلن»، ولها ضربان: ضرب واحد مثلها، وضرب محذوف «فعولن».

  • مثال العروض «مفاعيلن» وضربها الأول «مفاعيلن»:

    هَزَجْنَا فِي أَغَانِيكُمْ
    وَشَاقَتْنَا مَعَانِيكُمْ

    تقطيعه:

    هزجنا في أغانيكم وشاقتنا معانيكم
    مفاعيلن مفاعيلن مفاعيلن مفاعيلن
  • ومثال العروض «مفاعيلن» وضربها الثاني «فعولن»:

    وَمَا ظَهْرِي لِبَاغِي الضَّيـْ
    ـمِ بِالظَّهْرِ الذَّلُولِ

    تقطيعه:

    وما ظهري لباغضضي مبظظهرذ ذلولي
    مفاعيلن مفاعيلن مفاعيلن فعولن

ملخص الهزج

يجب استعمال عروضه على وزن «مفاعيلن»، إلا للتصريع، ويجب استعمال ضربها إما على وزن «مفاعيلن» وإما على وزن «فعولن».

ويدخل في حشو الهزج من الزحاف كفُّ «مفاعيلن» فيصير «مفاعيلُ»، وهو مستحسن حتى في العَروض، وقَبْضُ «مفاعيلن»، وهو مقبول بشرط ألَّا يتفق الزحافان في الجزء الواحد.

أسئلة على بحر الهزج تُطلَب أَجْوِبتها

  • (١)

    كم هي أجزاء الهزج؟

  • (٢)

    كم عروضًا وضربًا للهزج؟

  • (٣)

    ما الذي يجوز في الهزج من أنواع الزحاف؟

تطبيق

  • (١)

    على العروض الصحيحة مع الضرب المماثل لها:

    أَيَا مَنْ لَامَ فِي الْحُبِّ
    وَلَمْ يَعْلَمْ جَوَى قَلْبِي
    مَلَامُ الصَّبِّ يُغْوِيهِ
    وَلَا أَغْوَى مِنَ الصَّبِّ
    فَإِنِّي مُتُّ فِي هِنْدٍ
    مُحِبًّا صَادِقَ الْحُبِّ
    وَمَا يُلْقَى لَهَا شِبْهٌ
    بِشَرْقٍ لَا وَلَا غَرْبِ
    إِلَى هِنْدٍ صَبَا قَلْبِي
    وَهِنْدٌ مِثْلُهَا يُصْبِي
  • (٢)

    على العروض الصحيحة مع الضرب المحذوف:

    مَتَى أَشْفِي غَلِيلِي
    بِنَيْلٍ مِنْ بَخِيلِ؟
    غَزَالٌ لَيْسَ لِي مِنْهُ
    سِوَى الْحُزْنِ الطَّوِيلِ
    جَمِيلُ الْوَجْهِ أَخْلَانِي
    مِنَ الصَّبْرِ الْجَمِيلِ
    حَمَلْتُ الضَّيْمَ فِيهِ مِنْ
    حَسُودٍ وَعَذُولِ
    وَمَا ظَهْرِي لِبَاغِي الضَّيـْ
    ـمِ بِالظَّهْرِ الذَّلُولِ

نظم درس بحر الهزج

سِتُّ مَفَاعِيلُنْ تَفَاعِيلُ الْهَزَجْ
وَالْجَزْءُ فِيهِ وَاجِبٌ كَمَا انْبَلَجْ
عَرُوضُهُ وَاحِدَةٌ عَلَى الْأَصَحْ
وَضَرْبُهُ اثْنَانِ كَمَا أَيْضًا رَجَحْ
صَحِيحَةٌ وَيَقْتَفِيهَا الْأَوَّلُ
وَمَا يُرَى عَنْ حَذْفِ ثَانٍ مَعْدِلُ

(٧) البحر السابع: الرَّجَز٧

أجزاء الرجز ستة، وهي:

مستفعلن مستفعلن مستفعلن
مستفعلن مستفعلن مستفعلن
وللرجز عروضان وثلاثة أضرب:
  • (١)

    العروض الأولى صحيحة «مستفعلن»، ولها ضربان: صحيح مثلها «مستفعلن» ومقطوع «مفعولن» عوض «مُسْتَفْعِلْ».

  • (٢)

    العروض الثانية مجزوءة صحيحة «مستفعلن»، ولها ضرب مثلها.

  • مثال العروض الأولى «مستفعلن» والضرب الأول «مستفعلن»:

    أَكْرِمْ بِهِ أَصْفَرَ رَاقَتْ صُفْرَتُهْ
    جَوَّابَ آفَاقٍ تَرَامَتْ سَفْرَتُهْ

    تقطيعه:

    أكرم بهي أصفررا قت صفرته جوواب أا فاقن ترا مت سفرته
    مستفعلن مفتعلن مستفعلن مستفعلن مستفعلن مستفعلن
  • مثال العروض الأولى «مستفعلن» والضرب الثاني «مفعولن»:

    لَا خَيْرَ فِي مَنْ كَفَّ عَنَّا شَرَّهُ
    إِنْ كَانَ لَا يُرْجَى لِيَوْمِ الْحَاجَهْ

    تقطيعه:

    لا خير في من كفف عن ناشررهو إن كان لا يرجى ليو ملحاجه
    مستفعلن مستفعلن مستفعلن مستفعلن مستفعلن مفعولن
  • مثال العروض الثانية المجزوءة «مستفعلن» والضرب المجزوء مثلها:

    حَسْبِي بِعلمي إِنْ نَفَعْ
    مَا الذُّلُّ إِلَّا فِي الطَّمَعْ

    تقطيعه:

    حسبي بعلـ ـمي إن نفع مذ ذل ل إل لا فططمع
    مستفعلن مستفعلن مستفعلن مستفعلن

أسئلة على بحر الرجز تُطلَب أجوبتها

  • (١)

    كم هي أجزاء الرجز؟

  • (٢)

    كم عروضًا وضربًا للرجز؟

  • (٣)

    هل يدخل الرجزَ الجَزْءُ؟

  • (٤)

    كم عروضًا وضربًا لمجزوء الرجز؟

  • (٥)

    هل يدخل الشطر والنهك في بحر الرجز؟

  • (٦)

    ما الذي يجوز في بحر الرجز من أنواع الزحاف؟

تطبيق

  • (١)

    على العروض الصحيحة والضرب المماثل لها:

    لَمْ أَدْرِ جِنِّيٌّ سَبَانِي أَمْ بَشَرْ
    أَمْ شَمْسُ ظُهْرٍ أَشْرَقَتْ لِي أَمْ قَمَرْ؟!
    أَمْ نَاظِرٌ يَهْدِي الْمَنَايَا طَرْفُهُ
    حَتَّى كَأَنَّ الْمَوْتَ مِنْهُ فِي النَّظَرْ
    تُحْيِي قَتِيلًا مَا لَهُ مِنْ قَاتِلٍ
    إِلَّا سِهَامُ الطَّرْفِ رِيشَتْ بِالْحَوَرْ
    مَا بَالُ رَبْعِ الْوَصْلِ أَضْحَى دَاثِرًا
    حَتَّى لَقَدْ أَذْكَرْتَنِي مَا قَدْ دَثَرْ
    دَارٌ لِسَلْمَى إِذْ سُلَيْمَى جَارَةٌ
    قَفْرٌ تُرَى آيَاتُهَا مِثْلَ الزُّبُرْ
  • (٢)

    على العروض الصحيحة والضرب المقطوع (الخالي من الطي):

    قَلْبٌ بِلَوْعَاتِ الْهَوَى مَعْمُودُ
    حَتَّى سَقَتْنِيهِ الظِّبَاءُ الْغِيدُ
    مَنْ ذَا يُدَاوِي الْقَلْبَ مِنْ دَاءِ الْهَوَى
    إِذْ لَا دَوَاءٌ لِلْهَوَى مَوْجُودُ؟!
    أَمْ كَيْفَ أَسْلُو غَادَةً مَا حُبُّهَا
    إِلَّا قَضَاءٌ مَا لَهُ مَرْدُودُ؟!
    الْجِسْمُ مِنْهَا مُسْتَرِيحٌ سَالِمٌ
    وَالْقَلْبُ مِنْهَا جَاهِدٌ مَجْهُودُ
  • (٣)

    على العروض المجزوءة الصحيحة والضرب المماثل لها:

    أَعْطَيْتُهُ مَا سَأَلَا
    حَكَّمْتُهُ لَوْ عَدَلَا
    وَهَبْتُهُ رُوحِي فَمَا
    أَدْرِي بِهِ مَا فَعَلَا
    أَسْلَمْتُهُ فِي يَدِهِ
    نَعَّمَهُ أَمْ قَتَلَا
    قَلْبِي بِهِ فِي شُغُلٍ
    لَا مَلَّ ذَاكَ الشُّغُلَا
    قَيَّدَهُ الْحُبُّ كَمَا
    قَيَّدَ رَاعٍ جَمَلَا

نظم درس بحر الرجز

وَالرَّجَزُ الْبَادِي لَنَا سَنَاؤُهُ
مُسْتَفْعِلُنْ سِتًّا تُرَى أَجْزَاؤُهُ
وَإِنْ تَرُمْ عَرُوضَهُ فَأَرْبَعٌ
أَمَّا الضُّرُوبُ فَهْيَ خَمْسٌ تَتْبَعُ
أُولَى أَتَتْ سَلِيمَةً مِنَ الْعِلَلْ
ضُرُوبُهَا اثْنَانِ وَفِي الثَّانِي دَخَلْ
قَطْعٌ وَأَمَّا أَوَّلٌ فَمِثْلُ
وَالْخَطْبُ فِي هَذَا الصَّنِيعِ سَهْلُ
ثَانِيَةٌ مَجْزُوءَةٌ صَحِيحَةٌ
كَضَرْبِهَا ثَالِثَةٌ مَشْطُورَةٌ
كَضَرْبِهَا وَاحْكُمْ بِنَهْكِ الرَّابِعَهْ
وَضَرْبِهَا فَاصْغِ بِأُذْنٍ سَامِعَهْ
وَالضَّرْبُ وَالْعَرُوضُ لَمْ يَخْتَلِفَا
فِي كُلِّ مَشْطُورٍ وَمَنْهُوكٍ وَفَا
وَإِنَّمَا الْخُلْفُ بِالِاعْتِبَارِ
فَقَطْ كَمَا فِي الْمَذْهَبِ الْمُخْتَارِ

(٨) البحر الثامن: الرَّمَل

أجزاؤه ستة، وهي:

فاعِلاتُنْ فاعِلاتُنْ فاعِلاتُنْ
فاعلاتن فاعلاتن فاعلاتن
وله عروضان وستة أضرب:
  • (١)
    العروض الأولى محذوفة «فاعلن»، ولها ثلاثة أضرب: صحيح «فاعلاتن»، ومقصور «فاعلان»، ومحذوف «فاعلن».٨
  • (٢)

    العروض الثانية مجزوءة صحيحة «فاعلاتن»، ولها ثلاثة أضرب: مُسبَّغ «فاعلاتان»، وصحيح «فاعلاتن»، ومحذوف «فاعلن».

  • مثال العروض الأولى «فاعلن» والضرب الأول «فاعلاتن»:

    إِنَّمَا الدُّنْيَا غُرُورٌ كُلُّهَا
    مِثْلُ لَمْعِ الْآلِ فِي الْأَرْضِ الْقِفَارِ

    تقطيعه:

    إننمددن ياغرورن كل لها مثل لمعل آلفل أر ضل قفاري
    فاعلاتن فاعلاتن فاعلن فاعلاتن فاعلاتن فاعلاتن
  • مثال العروض الأولى «فاعلن» والضرب الثاني «فاعلان»: تنال ذلك بتقطيع البيت السابق مع إسكان الراء في «قفار».

  • مثال العروض الأولى «فاعلن» والضرب الثالث «فاعلن»:

    لَا تَقُلْ أَصْلِي وَفَصْلِي دَائِبًا
    إِنَّمَا أَصْلُ الْفَتَى مَا قَدْ حَصَلْ

    تقطيعه:

    لا تقل أص لي وفصلي دائبن إنما أص للفتى ما قد حصل
    فاعلاتن فاعلاتن فاعلن فاعلاتن فاعلاتن فاعلن
  • مثال العروض الثانية المجزوءة «فاعلاتن» والضرب الأول «فاعلاتان»:

    يَا خَلِيلَيَّ ارْبَعَا وَاسـْ
    ـتَخْبِرَا رَبْعًا بِعسْفَانْ

    تقطيعه:

    يا خليلي ير بعا وس تخبرا رب عن بعسفان
    فاعلاتن فاعلاتن فاعلاتن فاعلاتان
  • مثال العروض الثانية المجزوءة «فاعلاتن» والضرب الثاني «فاعلاتن»:

    كُلَّمَا أَبْصَرْتُ رَبْعًا
    خَالِيًا فَاضَتْ دُمُوعِي

    تقطيعه:

    كلما أب صرت ربعن خالين فا ضت دموعي
    فاعلاتن فاعلاتن فاعلاتن فاعلاتان

    تنبيه

    يدخل في حشو الرمل خَبْنُ «فاعلاتن» فتصير «فعلاتن»، وهو مستحسن، وربما دخل كلَّ الأجزاء حتى في العروض الأولى «فعلن»، ويجوز كفُّها فتصير «فاعلاتُ»، ولكن لا يجوز الجمع بينهما على سبيل المعاقبة.
  • ومثال العروض الثانية المجزوءة «فاعلاتن» والضرب الثالث «فاعلن»:

    قَلَّ مَنْ يَنْقَادُ لِلْحَقْـ
    ـقِ وَمَنْ يُصْغِي لَهُ

    تقطيعه:

    قللمن ين قاد للحق ق ومن يص غي لهو
    فاعلاتن فاعلاتن فَعِلَاتُنْ فاعلن

ملخص بحر الرمل

الرمل يُستعمَل غير مجزوء ويُستعمَل مجزوءًا؛ فإذا استُعمل غير مجزوء يجب استعمال عروضه على وزن «فاعلن» إلا للتصريع، ويجب استعمال ضربها إمَّا على وزن «فاعلاتن»، وإمَّا على وزن «فاعلان»، وإما على وزن «فاعلن» كعروضه، وإن استُعمل مجزوءًا يجب استعمال عروضه على وزن «فاعلاتن» إلا للتصريع، ويجب استعمال ضربها إما على وزن «فاعلاتان»، وإما على وزن «فاعلاتن»، وإما على وزن «فاعلن».

أسئلة على بحر الرمل تُطلَب أَجْوِبتها

  • (١)

    كم هي أجزاء الرمل؟

  • (٢)

    كم عروضًا وضربًا للرمل؟

  • (٣)

    هل يدخل الرملَ الجَزْءُ؟

  • (٤)

    كم عروضًا وضربًا لمجزوء الرمل؟

  • (٥)

    ما الذي يجوز في بحر الرمل من التغيير؟

تطبيق

  • (١)

    على العروض المحذوفة والضرب الصحيح:

    أَنَا فِي اللَّذَّاتِ مَخْلُوعُ الْعِذَارِ
    هَائِمٌ فِي حُبِّ ظَبْيٍ ذِي احِوْرَارِ
    صُفْرَةٌ فِي حُمْرَةٍ فِي خَدِّهِ
    جَمَعَتْ رَوْضَةَ وَرْدٍ وَبَهَارِ
    قَادَنِي طَرْفِي وَقَلْبِي لِلْهَوَى
    كَيْفَ مِنْ قَلْبِي وَمِنْ طَرْفِي حَذَارِ؟!
    لَوْ بِغَيْرِ الْمَاءِ حَلْقِي شَرِقٌ
    كُنْتُ كَالْغَصَّانِ بِالْمَاءِ اعْتِصَارِي
  • (٢)

    على العروض المحذوفة والضرب المقصور:

    يَا مُدِيرَ الصَّدْغِ فِي الْخَدِّ الْأَثِيلْ
    وَمُجِيلَ السِّحْرِ بِالطَّرْفِ الْكَحِيلْ
    هَلْ لِمَحْزُونٍ كَئِيبٍ قُبْلَةٌ
    مِنْكَ يَشْفِي بَرْدُهَا حَرَّ الْغَلِيلْ
    وَقَلِيلٌ ذَاكَ إِلَّا أَنَّهُ
    لَيْسَ مِنْ مِثْلِكَ عِنْدِي بِالْقَلِيلْ
    بِأَبِي أَحْوَرُ غَنَّى مُوهِنًا
    بِغِنَاءٍ قَصَّرَ اللَّيْلَ الطَّوِيلْ
    يَا بَنِي الصَّيْدَاءِ رُدُّوا فَرَسِي
    إِنَّمَا يُفْعَلُ هَذَا بِالذَّلِيلْ
  • (٣)

    على العروض المحذوفة والضرب المماثل لها:

    شَادِنٌ يَسْحَبُ أَذْيَالَ الطَّرَبْ
    يَتَثَنَّى بَيْنَ لَهْوٍ وَلَعِبْ
    بِجَبِينٍ مُفْرَغٍ مِنْ فِضَّةٍ
    فَوْقَ خَدٍّ مُشْرَبٍ لَوْنَ الذَّهَبْ
    كَتَبَ الدَّمْعُ بِخَدِّي عَهْدَهُ
    لِلْهَوَى وَالشَّوْقُ يُمْلِي مَا كَتَبْ
    مَا لِجَهْلِي مَا أَرَاهُ ذَاهِبًا
    وَسَوَادُ الرَّأْسِ مِنِّي قَدْ ذَهَبْ؟!
    قَالَتِ الْخَنْسَاءُ لَمَّا جِئْتُهَا:
    شَابَ بَعْدِي رَأْسُ هَذَا وَاشْتَهَبْ
  • (٤)

    على العروض المجزوءة الصحيحة والضرب المماثل لها:

    يَا هِلَالًا قَدْ تَجَلَّى
    فِي ثِيَابٍ مِنْ حَرِيرِ
    وَأَمِيرًا بِهَوَاهُ
    قَاهِرًا كُلَّ أَمِيرِ
    مَا لِخَدَّيْكَ اسْتَعَارَا
    حُمْرَةَ الْوَرْدِ النَّضِيرِ؟!
    وَرُسُومُ الْوَصْلِ قَدْ أَلـْ
    ـبَسْتَهَا ثَوْبَ دُثُورِ
    مُقْفِرَاتٌ دَارِسَاتٌ
    مِثْلُ آيَاتِ الزَّبُورِ
  • (٥)

    على العروض المجزوءة الصحيحة والضرب المجزوء المُسبَّغ:

    يَا هِلَالًا فِي تَجَلِّيهِ
    وَقَضِيبًا فِي تَثَنِّيهْ
    وَالَّذِي لَسْتُ أُسَمِّيـ
    ـهِ وَلَكِنِّي أُكَنِّيهْ
    شَادِنٌ مَا تَقْدِرُ الْعَيـْ
    ـنُ تَرَاهُ مِنْ تَلَالِيهْ
    كُلَّمَا قَابَلَهُ شَخـْ
    ـصٌ رَأَى صُورَتَهُ فِيهْ
    لَانَ حَتَّى لَوْ مَشَى الذُّرُّ
    عَلَيْهِ كَادَ يُدْمِيهْ
  • (٦)

    على العروض المجزوءة الصحيحة والضرب المجزوء المحذوف:

    مُذْ بَدَا زَادَ الشَّجَنْ
    مَنْ بِهِ قَلْبِي افْتَتَنْ
    رُبَّ هِجْرَانٍ طَوِيلٍ
    أودَعَ القلبَ الحزَنْ
    قِيلَ لمَّا قَدْ رأوهُ
    وَهْوَ فِي الدُّنْيَا الْحَسَنْ
    مَا لِمَا قَرَّتْ بِهِ الْعَيـْ
    ـنَانِ مِنْ هَذَا ثَمَنْ

(٩) البحر التاسع: السَّرِيع

أجزاؤه ستة، وهي:

مُسْتَفْعِلُنْ مُسْتَفْعِلُنْ مَفْعُولَاتُ
مستفعلن مستفعلن مفعولاتُ
وله عروضان مشهورتان وخمسة أضرب:
  • (١)

    العروض الأولى: مَكْسُوفة مَطْويَّة «فاعلن» عوض «مَفْعُلا»، ولها ثلاثة أضرب: موقوف مطويٌّ «فاعلانْ» عوض «مفعلاتْ»، ومَكْسُوف مطوي مثل العروض «فاعلن»، وهذان الضربان هما المشهوران، وأَصْلَم «فَعْلَنْ» عوض «مَفْعُو».

  • (٢)

    العروض الثانية: مَكْسُوفة مخبولة «فَعِلُنْ» عوض «مَعُلَا»، ولها ضربان: الأول كالعروض «فَعِلُنْ»، والثاني أَصْلَم «فَعْلَنْ».

  • مثال العروض الأولى «فاعلن» والضرب الأول «فاعلان»:

    قَدْ يُدْرِكُ الْمُبْطِئُ مِنْ حَظِّهِ
    وَالْخَيْرُ قَدْ يَسْبِقُ جُهْدَ الْحَرِيصْ

    تقطيعه:

    قد يدركل مبطئ من حظظهي ولخير قد يسبق جهـ ـد لحريص
    مستفعلن مفتعلن فاعلن مستفعلن مفتعلن فاعلان
  • مثال العروض الأولى «فاعلن» والضرب الثاني «فاعلن»:

    مَنْ رُزِقَ الْعَقْلَ فَذُو نِعْمَةٍ
    آثَارُهَا وَاضِحَةٌ ظَاهِرَهْ

    تقطيعه:

    من رزق ل عقل فذو نعمتن أاثارها واضحتن ظاهره
    مفتعلن مفتعلن فاعلن مستفعلن مفتعلن فاعلنْ
  • مثال العروض الأولى «فاعلن» والضرب الثالث «فعْلن»:

    تَأَنَّ فِي الشَّيْءِ إِذَا رُمْتَهُ
    لِتُدْرِكَ الرُّشْدَ مِنَ الْغَيِّ

    تقطيعه:

    تأنن فش شيء إذا رمتهو لتدر كر رشد منل غييي
    مفاعلن مفتعلن فاعلن مفاعلن مفتعلن فَعْلَنْ
  • مثال العروض الثانية «فَعِلن» والضرب الأول «فَعِلن»:

    سُبْحَانَ مَنْ لَا شَيْءَ يَعْدِلُهُ
    كَمْ مِنْ غَنِيٍّ عَيْشُهُ كَدَرُ

    تقطيعه:

    سبحان من لا شيء يع دلهو كم من غني ين عيشهو كدرو
    مستفعلن مستفعلن فَعِلُنْ مستفعلن مستفعلن فَعِلُنْ
  • مثال العروض الثانية «فَعِلُنْ» والضرب الثاني «فَعْلَن»:

    مَنْ أَصْبَحَتْ دُنْيَاهُ غَايَتَهُ
    كَيْفَ يَنَالُ الْغَايَةَ الْقُصْوَى؟!

    تقطيعه:

    من أصبحت دنيا هغا يتهو كيفينا للغايتل قصوى
    مستفعلن مستفعلن فَعِلُنْ مفتعلن مستفعلن فَعْلَنْ

ملخص السريع

يجب استعمال عروضه إمَّا على وزن «فاعلن»، وإمَّا على وزن «فَعِلُنْ» بكسر العين إلَّا للتصريع، فإذا استُعملت عروضه على وزن «فاعلن» يجب استعمال ضربها إمَّا على وزن «فاعلان»، وإمَّا على وزن «فاعلن» كعروضه، وإمَّا على وزن «فَعْلَن» بسكون العين، وإذا استُعملت عروضه على وزن «فَعِلُنْ» بكسر العين يجب استعمال ضربها إمَّا على وزن «فَعِلُن» بكسر العين، وإمَّا على وزن «فَعْلَنْ» بسكون العين.

أسئلة على بحر السريع تُطلَب أَجْوِبتها

  • (١)

    كم هي أجزاء السريع؟

  • (٢)

    كم عروضًا وضربًا للسريع؟

  • (٣)

    ما وزن العروض الأولى من عروض السريع؟ وكم ضربًا لها؟

  • (٤)

    ما وزن العروض الثانية من عروض السريع؟ وكم ضربًا لها؟

  • (٥)

    ما الذي يجوز في حشو السريع من التغيير؟

تطبيق

  • (١)

    على العروض المَطْويَّة المَكْسُوفة والضرب المطوي الموقوف:

    بَكيتُ حتَّى لمْ أدَعْ عَبْرَة
    إذ حملُوا الهَوْدَج فوق القَلوصْ
    بكاءَ يعقوب على يوسف
    حتى شَفى عِلَّته بالقميص
    لا تأسفِ الدَّهر على ما مَضَى
    والْقَ الذي ما دونهُ مِنْ مَحِيص
    قد يُدرك المبطئ من حَظِّه
    والخير قد يسبقُ جُهدَ الْحَرِيص
  • (٢)

    على العروض المَطْويَّة المكسوفة والضرب المماثِل لها:

    لِلهِ دَرُّ الْبَيْنِ مَا يَفْعَلُ
    يَقْتُلُ مَنْ شَاءَ وَلَا يُقْتَلُ
    بَانُوا بِمَنْ أَهْوَاهُ فِي لَيْلَةٍ
    رُدَّ عَلَى آخِرِهَا الْأَوَّلُ
    يَا طُولَ لَيْلِ الْمُبْتَلَى بِالْهَوَى
    وَصَحْبُهُ مِنْ لَيْلِهِ أَطْوَلُ
    فَالدَّارُ قَدْ ذَكَّرَنِي رَسْمُهَا
    مَا كِدْتُ عَنْ تَذْكَارِهِ أَذْهَلُ
    هَاجَ الْهَوَى رَسْمٌ بِذَاتِ الْغَضَى
    مُخْلَوْلِقٌ مُسْتَعْجِمٌ مُحْوِلُ
  • (٣)

    على العروض المَطْوِيَّة المَكْسوفة والضرب الأصْلَم:

    قَلْبِي رَهِينٌ بَيْنَ أَضْلَاعِي
    مِنْ بَيْنِ إِينَاسٍ وَأَطْمَاعِ
    مِنْ حَيْثُ تَدْعُوهُ دَوَاعِي الْهَوَى
    أَجَابَهَا: لَبَّيْكِ مِنْ دَاعِ
    مَنْ لِسَقِيمٍ مَا لَهُ عَائِدٌ
    وَمَيِّتٍ لَيْسَ لَهُ نَاعِ
    لَمَّا رَأَتْ عَاذِلَتِي مَا رَأَتْ
    كَانَ لَهَا مِنْ سَمْعِهَا وَاعِ
    قَالَتْ وَلَمْ تَقْصِدْ لِقِيلِ الْخَنَا:
    مَهْلًا لَقَدْ أَبْلَغْتَ أَسْمَاعِي
  • (٤)

    على العروض المخبونة المكسوفة والضرب المماثل لها:

    شَمْسٌ تَجَلَّتْ تَحْتَ ثَوْبِ ظُلَمْ
    سَقِيمَةَ الطَّرْفِ بِغَيْرِ سَقَمْ
    ضَاقَتْ عَلَيَّ الْأَرْضُ مُذْ صَرَمَتْ
    حَبْلِي فَمَا كَانَ مَكَانَ قَدَمْ
    شَمْسٌ وَأَقْمَارٌ يَطُوفُ بِهَا
    طَوْفَ النَّصَارَى حَوْلَ بَيْتِ صَنَمْ
    النَّشرُ مِسْكٌ وَالْوُجُوهُ دَنَا
    نِيرٌ وَأَطْرَافُ الْأَكُفِّ عَنَمْ

(١٠) البحر العاشر: المُنْسَرِح

أجزاؤه ستة، وهي:

مُسْتَفْعِلُنْ مَفْعُولاتُ مُسْتَفْعِلُنْ
مستفعلن مفعولات مستفعلن
وله عروضان٩ وثلاثة أضرب:
  • (١)

    العروض الأولى صحيحة «مستفعلن»، ولها ضربان: مَطْويٌّ «مفتعلن»، ومقطوع «مستفعل».

  • (٢)

    العروض الثانية مطوية «مفتعلن»، وضربها مطوي مثلها.

  • مثال العروض الأولى «مستفعلن» والضرب «مفتعلن»:

    إِنَّ ابْنَ زَيْدٍ لَا زَالَ مُسْتَعْمِلًا
    لِلْخَيْرِ يُفْشِي فِي مِصْرِهِ الْعُرُفَا

    تقطيعه:

    إن ابن زيـ ـدن لا زال مستعملًا للخير يفـ ـشي في مصر هل عرفا
    مستفعلن مفعولاتُ مستفعلن مستفعلن مفعولاتُ مفتعلن
  • مثال العروض الأولى «مستفعلن» والضرب الثاني المقطوع «مستفعل»:

    مَا هَيَّجَ الشَّوْقَ مِنْ مُطَوَّقَةٍ
    قَامَتْ عَلَى بَانَةٍ تُغَنِّينَا

    تقطيعه:

    ما هي يجش شوق من مـ ـطو وقتن قامت على بانتن تـ ـغن نينا
    مستفعلن مفعلاتُ مفتعلن مستفعلن مفعلاتُ مُسْتَفْعِلْ
  • مثال العروض الثانية «مفتعلن» وضربها المماثل لها «مفتعلن»:

    لا تسألِ المرءَ عَنْ خلائقه
    في وجههِ شاهدٌ من الخبر

    تقطيعه:

    لا تسأل لـ ـمرء عن خـ ـلائقهي في وجههي شاهدن مـ ـن لخبري
    مستفعلن فاعلاتُ مفتعلن مستفعلن فاعلات مفتعلن

ملخص هذا البحر

يجب استعمال عروض المنسرح إما على وزن «مستفعلن»، وضربها «مفتعلن» أو «مستفعل»، وإما على وزن «مفتعلن»، وضربها «مفتعلن».

أسئلة على بحر المنسرح تُطلَب أَجْوِبتها

  • (١)

    كم هي أجزاء المنسرح؟

  • (٢)

    كم عروضًا وضربًا للمنسرح؟

  • (٣)

    هل يدخل هذا البحرَ النهكُ؟

  • (٤)

    ما الذي يجوز فيه من أنواع الزحاف؟

  • (٥)

    ما هو المشهور من بحر المنسرح؟

تطبيق

  • (١)

    على العروض الصحيحة المَطْوِيَّة والضرب المماثل لها:

    بَيْضَاءُ مَضْمُونَةٌ مُقَرْطَقَةٌ
    يَنْقَدُّ عَنْ نَهْدِهَا قَرَاطِقُهَا
    كَأَنَّمَا بَاتَ نَاعِمًا جَذِلًا
    فِي جَنَّةِ الْخُلْدِ مَنْ يُعَانِقُهَا
    وَأَيُّ شَيْءٍ أَلَذُّ مِنْ أَمَلٍ
    نَالَتْهُ مَعْشُوقَةٌ وَعَاشِقُهَا؟
    دَعْنِي أَمُتْ فِي هَوَى مُخَدَّرَةٍ
    تَعْلَقُ نَفْسِي بِهَا عَلَائِقُهَا
    مَنْ لَمْ يَمُتْ غِبْطَةً يَمُتْ هَرَمًا
    الْمَوْتُ كَأْسٌ وَالْمَرْءُ ذَائِقُهَا

نظم دروس بحر الرمل والسريع والمنسرح

وَفَاعِلَاتُنْ سِتَّةٌ أَجْزَا الرَّمَلْ
وَحُكْمُهُ يَا صَاحِ فِي الْقَوْلِ الْأَجَل
لَهُ عَرُوضَانِ وَسِتُّ أَضْرُبِ
أُولَاهُمَا لِلْحَذْفِ يَا هَذَا انْسُبِ
أَضْرُبُهَا ثَلَاثَةٌ فَسَالِمُ
وَالثَّانِ مَقْصُورٌ وَمِثْلُ خاتمُ
والْجَزْءُ فِي ثَانِيَةٍ قَدْ وَجَبَا
وَاحْكُمْ لِهَذِي بِثَلَاثٍ أَضْرُبا
مُسَبَّغٌ وَمِثْلُهَا ومَا انْحَذَفْ
وَدُونَكَ السَّرِيعَ مَشْهُورَ الشَّرَفْ
مُسْتَفْعِلُنْ ثِنْتَانِ مَفْعُولَاتُ
مَجْمُوعُ ذَا ثِنْتَانِ تَفْعِيلَاتُ
لَهُ أَعَارِيضٌ تُرَى أَرْبَعَةُ
وَأَضْرُبٌ فَاحْرِصْ عَلَيْهَا سِتَّةٌ
مَطْوِيَّةٌ مَكْسُوفَةٌ أُولَاهَا
أَضْرُبُهَا ثَلَاثَةٌ تَرَاهَا
ذُو الطَّيِّ وَالْوَقْفِ وَمِثْلٌ أَصْلَمُ
وَمَا تَلَتْ فَحُكْمُهَا سَيُعْلَمُ
كَضَرْبِهَا مَخْبُونَةٌ مَكْسُوفَةٌ
ثَالِثَةٌ مَشْطُورَةٌ مَوْقُوفَةٌ
وَمِثْلُهَا ضَرْبٌ لَهَا يُعْتَبَرُ
وَكَسَّفُوا رَابِعَةً وَشَطَّرُوا
وَضَرْبُهَا نَظِيرُهَا وَالْمُتَّضِحْ
مَا قُلْتُهُ وَلْتَدْرِ بَحْرَ الْمُنْسَرِحْ
مُسْتَفْعِلُنْ مِنْ قَبْلِ مَفْعُولَاتُ
مُسْتَفْعِلُنْ كَمَا رَوَى الثِّقَاتُ
وَكُلُّ ذَا كَرِّرْهُ مَرَّتَيْنِ
كَمَا تَرَى الْأَجْزَاءَ نُصْبَ الْعَيْنِ
عَرُوضُهُ ثَلَاثَةٌ كَأَضْرُبِهْ
وَاحْكُمْ بِطَيِّ ضَرْبِ أُولَى وَانْتَبِهْ
وَهْيَ صَحِيحَةٌ وَطَيُّهَا حَسَنْ
وَالنُّهْكُ مَعْ وَقْفٍ بِمَا تَتْلُو اقْتَرَنْ
وَضَرْبُهَا وَالْكَسْفُ مَعْ نَهْكٍ أَتَى
ثَالِثَةً كَضَرْبِهَا قَدْ ثَبَتَا

(١١) البحر الحادي عشر: الخَفِيف١٠

أجزاؤه ستة، وهي:

فاعِلاتُنْ مُسْتَفْعِ لُنْ فَاعِلاتُنْ
فاعلاتن مستفع لن فاعلاتن
وله عروضان مشهورتان، وثلاثة أضرب:
  • (١)

    العروض الأولى صحيحة «فاعلاتن»، ولها ضربان: الأول مثلها، ويجوز فيه التَّشْعِيث فيصير «مفعولن» عِوَض «فاعلاتن»، والثاني محذوف «فاعلن».

  • (٢)

    العروض الثاني محذوفة «فاعلن»، ولها ضرب مثلها «فاعلن».

ويُحكَى له عروض ثالثة مجزوءة صحيحة، ولها ضربان: الأول مثلها، والثاني مجزوء مخبون مقصور.

  • مثال العروض الأولى «فاعلاتن» وضربها «فاعلاتن»:

    كَمْ كَرِيمٍ أَزْرَى بِهِ الدَّهْرُ يَوْمًا
    وَلَئِيمٍ تَسْعَى إِلَيْهِ الْوُفُودُ

    تقطيعه:

    كم كريمن أزرى به د دهريو من ولئيمن تسعى إليـ ـه ل وفود
    فاعلاتن مستفع لن فاعلاتن فَعِلاتن مستفع لن فاعلاتن
  • مثال العروض الأولى «فاعلاتن» وضربها المُشَعَّث «مفعولن»:

    لَيْسَ مَنْ مَاتَ فَاسْتَرَاحَ بِمَيْتٍ
    إِنَّمَا الْمَيْتُ مَيِّتُ الْأَحْيَاءِ

    تقطيعه:

    ليس من ما ت فسترا ح بميتن إن نمل ميـ ـت مييت ل أحيائي
    فاعلاتن متفع لن فعلاتن فاعلاتن متفع لن مفعولن
  • مثال العروض الأولى «فاعلاتن» وضربها المحذوف «فاعلن»:

    لَيْتَ شِعْرِي هَلْ ثَمَّ هَلْ آتِيَنْهُمْ
    أَمْ يَحُولَنْ مِنْ دُونِ ذَاكَ الرَّدَى

    تقطيعه:

    ليت شعري هل ثمم هل آتينهم أم يحولن من دون ذا ك رردا
    فاعلاتن مستفع لن فاعلاتن فاعلاتن مستفع لن فاعلن
  • مثال العروض الثانية «فاعلن» وضربها «فاعلن»:

    لَيْتَ شِعْرِي مَاذَا تَرَوْا فِي هَوًى
    قَادَكُمْ عَاجِلًا إِلَى رَمْسِهِ

    تقطيعه:

    ليت شعري ماذا ترو في هون قادكم عا جلن إلى رمسه
    فاعلاتن مستفع لن فاعلن فاعلاتن متفع لن فاعلن
  • ومثال العروض الثالثة المجزوءة الصحيحة التي لها ضرب مثلها:

    ليت شعري ماذا ترى أمُّ عمرو في أمرنا
    فاعلاتن مستفع لن فاعلاتن مستفع لن
  • ومثال التي لها ضرب مجزوء مخبون مقصور:

    كلُّ خَطْبٍ إن لم تكو نوا غَضبْتم يَسيرُ
    فاعلاتن مستفع لن فاعلاتن فعولُن

ملخص بحر الخفيف

يجوز استعمال الخفيف مجزوءًا، ويجوز استعماله غير مجزوء؛ فإن استُعمل غير مجزوء يجب استعمال عروضه إما على وزن «فاعلاتن»، وإما على وزن «فاعلن»، إلا للتصريع؛ فإن استُعملت عروضه على وزن «فاعلاتن» يجب استعمال ضربها إما على وزون «فاعلاتن»، ويجوز كونه على وزن «مفعولن»، وإما على وزن فاعلن، وإن استُعملت عروضه على وزن «فاعلن» يجب استعمال عروضها على وزن «فاعلن» لا غير.

وإن استُعمل مجزوءًا يجب استعمال عروضه على وزن «مستفع لن» إلَّا للتصريع، ويجب استعمال ضربها إمَّا على وزن «مستفع لن»، وإما على وزن «فعولن».

أسئلة على بحر الخفيف تُطلَب أَجْوِبتها

  • (١)

    كم هي أجزاء الخفيف؟

  • (٢)

    كم عروضًا وضربًا للخفيف؟

  • (٣)

    هل يدخل الجَزْءُ في بحر الخفيف؟

  • (٤)

    كم عروضًا وضربًا لمجزوء الخفيف؟

  • (٥)

    ما الذي يجوز في بحر الخفيف من التغيير؟

تطبيق

  • (١)

    على العروض الصحيحة والضرب المماثل لها:

    أَنْتَ دَائِي وَفِي يَدَيْكَ دَوَائِي
    يَا شِفَائِي مِنَ الْجَوَى وَبَلَائِي
    إِنَّ قَلْبِي بِحُبِّ مَنْ لَا أُسَمِّي
    فِي عَنَاءٍ أَعْظِمْ بِهِ مِنْ عَنَاءِ!
    أَيُّهَا اللَّائِمُونَ مَاذَا عَلَيْكُمْ
    أَنْ تَعِيشُوا وَأَنْ أَمُوتَ بِدَائِي؟!
    لَيْسَ مَنْ مَاتَ فَاسْتَرَاحَ بِمَيْتٍ
    إِنَّمَا الْمَيْتُ مَيِّتُ الْأَحْيَاءِ
  • (٢)

    على العروض المحذوفة (الجائز فيها الخبن) والضرب المماثل لها:

    لَيْتَ مَنْ شَفَّنِي هَوَاهُ رَأَى
    زَفَرَاتِ الْهَوَى عَلَى كَبِدِي
    غَادَةٌ نَازِحٌ مَحِلَّتُهَا
    وكَّلَتْنِي بِلَوْعَةِ الْكَمَدِ
    رُبَّ خَرْقٍ مِنْ دُونِهَا قَذَفٌ
    مَا بِهِ غَيْرُ الْجِنِّ مِنْ أَحَدِ
  • (٣)

    على العروض المجزوءة والضرب المماثل لها:

    مَا لِلَيْلَى تَبَدَّلَتْ
    بَعْدَنَا وُدَّ غَيْرِنا
    أَرْهَقَتْنَا مَلَامَةً
    بَعْدَ إِيضَاحِ عُذْرِنَا
    فَسَلَوْنَا عَنْ ذِكْرِهَا
    وَتَسَلَّتْ عَنْ ذِكْرِنَا
    لَمْ نَقُلْ إِذْ تَحَرَّمَتْ
    وَاسْتَهَلَّتْ بِهَجْرِنَا
    لَيْتَ شِعْرِي مَاذَا تَرَى
    أُمُّ عَمْرٍو فِي أَمْرِنَا؟!
  • (٤)

    على العروض المجزوءة والضرب المجزوء المخبون والمقصور:

    أَشْرَقَتْ لِي بُدُورُ
    فِي ظَلَامٍ تُنِيرُ
    طَارَ قَلْبِي بِحُبِّهَا
    مَنْ لِقَلْبٍ يَطِيرُ؟!
    يَا بُدُورًا أَنَا بِهَا الد
    دهْر عَانٍ أَسِيرُ
    إِنْ رَضِيتُمْ بِأَنْ أَمُو
    تَ فَمَوْتِي حَقِيرُ
    كُلُّ خَطْبٍ إِنْ لم تَكُو
    نُوا غَضِبْتُمْ يَسِيرُ

(١٢) البحر الثاني عشر: المُضَارِع

أجزاؤه أربعة، وهي:

مفاعِيلن فاع لاتُن
مفاعِيلن فاعِ لاتن

وللمضارع عروض واحدة صحيحة «فاعِ لاتن» ذو الوتد المَفْرُوق، ولها ضرب واحد مثلها.

مثال هذا البحر:

وَقَفْنَا عَلَى الرِّجَالِ
فَلَمْ نَلْقَ مِثْلَ زَيْدِ

تقطيعه:

وقفنا ع ل ررجالي فلم نلق مثل زيدي
مفاعيلُ فاع لاتن مفاعيلُ فاعِ لاتن

ملخص بحر المضارع

يجب استعمال عروض المضارع على وزن «فاع لاتن» لا غير، ويجب استعمال ضربها على وزن «فاع لاتن» أيضًا فقط.

تنبيه لِمَا يدخل من الزحافات في بحر المضارع:
  • أولًا: لا يأتي «مفاعيلن» في شطريه إلا مقبوضًا «مفاعلن» أو مكفوفًا «مفاعيلُ»، بشرط أن يتعاقب الزحافان.
  • ثانيًا: يجوز الكَفُّ في العروض فتصير «فاع لاتُ».

أسئلة على بحر المضارع تُطلَب أجوبتها

  • (١)

    كم هي أجزاء المضارع؟

  • (٢)

    كم عروضًا وضربًا للمضارع؟

  • (٣)

    ما الذي يجوز من أنواع الزحافات في بحر المضارع؟

تطبيق على عروض المضارِع وضَرْبه

أَرَى لِلصِّبَا وَدَاعًا
وَمَا يَذْكُرُ اجْتِمَاعَا
كَأَنْ لَمْ يَكُنْ جَدِيرًا
بِحِفْظِ الَّذِي أَضَاعَا
وَلَمْ يُصِبْنَا سُرُورًا
وَلَمْ يُلْهِنَا سَمَاعَا
فَجَدِّدْ وِصَالَ صَبٍّ
مَتَى تَعْصِهِ أَطَاعَا
وَإِنْ تَدْنُ مِنْهُ شِبْرًا
يُقَرِّبْكَ مِنْهُ بَاعَا

(١٣) البحر الثالث عشر: المُقْتَضَبُ١١

أجزاؤه أربعة هي:

مَفْعُولاتُ مُفْتَعِلُنْ
مَفْعُولاتُ مُفْتَعِلُنْ

وللمقتضب عروض واحدة مطوية «مفتعلن» عِوَض «مستفعلن»، ولها ضرب واحد مثلها «مفتعلن».

مثال هذا البحر:

هَلْ لَدَيْكَ مِنْ فَرَجٍ
مِنْ سِهَامِ غَيْبَتِهِمْ

تقطيعه:

هل لديك من فرج من سهام غيبتهم
هل لديك من فرجن من سهامِ غيبتهم
فاعلاتُ مفتعلن فاعلاتُ مفتعلن

أسئلة على بحر المقتضب تُطلَب أَجْوِبتها

  • (١)

    كم هي أجزاء المقتضب؟

  • (٢)

    كم عروضًا وضربًا للمقتضب؟

  • (٣)

    ما الذي يجوز في بحر المقتضب من التغيير؟

تطبيق

يَا مَلِيحَةَ الدَّعَجِ
هَلْ لَدَيْكِ مِنْ فَرَجِ
أَمْ أَرَاكِ قَاتِلَتِي
بِالدَّلَالِ وَالْغَنَجِ
مَنْ لِحُسْنِ وَجْهِكِ مِنْ
سُوءِ فِعْلِكِ السَّمِجِ
عَاذِلَيَّ حَسْبُكُمَا
قَدْ غَرِقْتُ فِي لُجَجِ
هَلْ عَلَيَّ وَيْحَكُمَا
إِنْ عَشِقْتُ مِنْ حَرَجِ؟!

نظم بحور الخفيف والمضارع والمقتضب

وَلِلْخَفِيفِ فَاعِلَاتُنْ تُذْكَرُ
مُسْتَفْعِ لُنْ وَفَاعِلَاتُنْ كَرَّرُوا
ثِنْتَيْنِ وَهْوَ ذُو أَعَارِيض تُعَدْ
ثَلَاثَة وَضَرْبُهَا خَمْسًا وَرَدْ
عَرُوضُهُ الْأُولَى خَلَتْ مِنْ عِلَل
وَمِثْل ذَا اعْرِفْهُ لِضَرْبٍ أَوَّل
وَفِيهِ تَشْعِيثٌ جَوَازًا دَاخِلُ
بِحَذْفِ عَيْنِ فَاعِلَاتُنْ يَا فُلُ
وَاعْرِفْ لِثَانٍ حَذْفَهُ كَالثَّانِيَهْ
وَضَرْبِهَا فَاسْمَعْ بِأُذْنٍ وَاعِيَهْ
وَالْجَزْءُ مَعْ سَلَامَةٍ قَدْ دَخَلَا
ثَالِثَةً كَذَا وَضَرْبًا أَوَّلَا
وَالْخَبْنُ مَعْ قَصْرٍ أَتَى فِي الثَّانِي
وَذَا الْمُضَارِعُ الرَّفِيعُ الشَّانِ
ثَنِّ مَفَاعِيلُنْ وَوَسِّطْ فَاعِ لَا
تُنْ ثُمَّ ثَنِّ كُلَّ ذَا وَاسْتَعْمِلَا
ذَا الْبَحْرُ مَجْزُوًّا وَمَا تَلَاهُ
وَمَا تَلَاهُمَا فَلَا تَنْسَاهُ
عَرُوضُهُ صَحَّتْ وَضَرْبُهَا تَبَعْ
وَقَدْ وَفَى مُقْتَضَبٌ فَلْتَسْمَعْ
لاجْزَاء مَفْعُولَات دُونَ مَيْنِ
مُسْتَفْعِلُنْ مُسْتَفْعِلُنْ ثِنْتَيْنِ
وَمَا لَهُ إِلَّا عَرُوضٌ وَاحِدَهْ
مَطْوِيَّةٌ كَالضَّرْبِ فَادْرِ الْفَائِدَهْ

(١٤) البحر الرابع عشر: المُجْتَثُّ١٢

أجزاء المجتث أربعة، وهي:

مستفع لُنْ فاعلاتن
مستفعِ لُنْ فاعِلاتُنْ

وله عروض واحدة صحيحة «فاعلاتن»، ولها ضرب مثلها «فاعلاتن»، ويجوز فيه التشعيث فيصير «مفعولن».

مثال هذا البحر:

طُوبَى لِعَبْدٍ تَقِيٍّ
لَمْ يَأْلُ فِي الْخَيْرِ جُهْدا

تقطيعه:

طوبى لعبـ ـدن تَقِيين لم يألُ فِلْ خير جهدا
مستفع لن فاعلاتن مستفع لن فاعلاتن

مثال الضرب المُشعَّث:

لِمْ لَا يَعِي مَا أَقُولُ
ذَا السَّيِّدُ الْمَأْمُولُ؟

تقطيعه:

لِمْ لا يعي ما أقولو ذسسييدل مأمولو
مستفع لن فاعلاتن مستفع لن مفعولن

أسئلة على بحر المُجْتَثِّ تُطلَب أَجْوِبتها

  • (١)

    كم هي أجزاء المجتث؟

  • (٢)

    كم عروضًا وضربًا للمجتث؟

  • (٣)

    ما الذي يجوز في بحر المجتث من التغيير؟

تطبيق

وَشَادِنٍ ذِي دَلَالِ
مُعَصَّبٍ بِالْجَمَالِ
يَضِنُّ أَنْ يَحْتَوِيهِ
مَعِي ظَلَامُ اللَّيَالِي
أَوْ يَلْتَقِي فِي مَنَامِي
خَيَالَهُ مَعْ خَيَالِي
غُصْنٌ نَمَا فَوْقَ دِعْصِ
يَخْتَالُ كُلَّ اخْتِيَالِ
الْبَطْنُ مِنْهَا خَمِيصٌ
وَالْوَجْهُ مِثْلُ الْهِلَالِ

نظم بحر المجتث

مُجْتَثُّهُمْ مُسْتَفْعِ لُنْ وَفَاعِلَا
تُنْ فَاعِلَاتُنْ مَرَّتَيْنِ يَا فُلَا
وَصَحَّتِ الْعَرُوضُ وَالضَّرْبُ كَمُلْ
وَفِيهِ فِي الْأَصَحِّ تَشْعِيثٌ دَخَلْ

(١٥) البحر الخامس عشر: المتقارب١٣

أجزاؤه ثمانية، وهي:

فَعُولُنْ فَعُولُنْ فَعُولُنْ فَعُولُنْ
فعولن فعولن فعولن فعولن
وللمتقارب عروضان:
  • الأولى: صحيحة «فعولن»، ولها أربعة أضرب: صحيح مثلها «فعولن»، ومقصور «فعولْ»، ومحذوف «فَعْل» عِوَض «فعو»، وأبتر «فَعْ».
  • الثانية: مجزوءة محذوفة، ولها ضربان: الأول مثلها، والثاني مجزوء أبتر.
  • مثال العروض الأولى «فَعُولن» وضربها الأول «فعولن»:

    وَكُنَّا نَعُدُّكَ لِلنَّائِبَاتِ
    فَهَا نَحْنُ نَطْلُبُ مِنْكَ الْأَمَانَا

    تقطيعه:

    وكننا نعدد ك لننا ئباتي فها نحـ ـن نطلـ ـب منك ل أمانا
    فعولن فعول فعولن فعولن فعولن فعولن فعولن فعولن
  • مثال العروض «فَعُولن» مع الضرب الثاني «فعولْ»:

    تُنَافِسُ فِي جَمْعِ مَالِ حُطَامٍ
    وَكُلٌّ يَزُولُ وَكُلٌّ يَبِيدْ

    تقطيعه:

    تنافـ ـس في جمـ ـع مالن حطامن وكللن يزول وكللن يبيدْ
    فعول فعول فعولن فعولن فعولن فعولُ فعولن فعولْ
  • مثال العروض الأولى «فعولن» مع الضرب الثالث «فَعَلْ»:

    تَلَقَّ الْأُمُورَ بِصَبْرٍ جَمِيلٍ
    وَصَدْرٍ رَحِيبٍ وَخَلِّ الْحَرَجْ

    تقطيعه:

    تلققل أمور بصبرن جميلن وصدرن رحيبن وخلْلِلْ حرجْ
    فعولن فعول فعولن فعولن فعولن فعولن فعولن فَعَلْ
  • مثال العروض الأولى «فعولن» مع الضرب الرابع الأبتر «فَعْ»:

    خَلِيلَيَّ عُوجَا عَلَى رَسْمِ دَارٍ
    خَلَتْ مِنْ سُلَيْمَى وَمِنْ مَيَّهْ١٤

    تقطيعه:

    خليلي يعوجا على رسـ ـم دارن خلت من سليمى ومن ميـ ـيه
    فعولن فعولن فعولن فعولن فعولن فعولن فعولن فَعْ
  • مثال العروض الثانية المجزوءة المحذوفة والضرب المماثل لها:

    أَمِنْ دِمْنَةٍ أَقْفَرَتْ
    لِسَلْمَى بِذَاتِ الْغَضَى

    تقطيعه:

    أمن دمـ ـنتن أقـ ـفرت لسلمى بذات الـ ـغضى
    فعولن فعولن فَعَلْ فعولن فعولن فَعَلْ
  • مثال العروض الثانية المجزوءة المحذوفة وضربها المجزوء الأبتر:

    تَعَفَّفْ وَلَا تَبْتَئِسْ
    فَمَا يُقْضَ يَأْتِيكَا١٥

    تقطيعه:

    تعفف ولا ﺗبـ ـتئس فما يقـ ـض يأتيـ ـكا
    فعولن فعولن فَعَلْ فعولن فعولن فَعْ

أسئلة على بحر المتقارب تُطلَب أَجْوِبتها

  • (١)

    كم هي أجزاء المتقارب؟

  • (٢)

    كم عروضًا وضربًا لبحر المتقارب؟

  • (٣)

    هل يدخل المتقاربَ الجَزْءُ؟

  • (٤)

    كم عروضًا وضربًا لمجزوء المتقارب؟

  • (٥)

    ما الذي يجوز في بحر المتقارب من التغيير؟

تطبيق

  • (١)

    على العروض الصحيحة والضرب المماثل لها:

    أَيَا صَاحِ هَذَا مَقَامُ الْمُحِبِّ
    وَرَبْعُ الْحَبِيبِ فَحُطَّ الرِّحَالَا
    سَلِ الرَّبْعَ عَنْ سَاكِنِيهِ فَإِنِّي
    خَرِسْتُ فَمَا أَسْتَطِيعُ السُّؤَالَا
    وَلَا تُعْجِلَنِّي هَدَاكَ الْمَلِيكُ
    فَإِنَّ لِكُلِّ مَقَامٍ مَقَالَا
  • (٢)

    على العروض الصحيحة والضرب المقصور:

    فُؤَادِي رَمَيْتَ وَعَقْلِي سَبَيْتَ
    وَدَمْعِي أَسَلْتَ وَنَوْمِي نَفَيْتْ
    يَصُدُّ اصْطِبَارِي إِذَا مَا صَدَدْتَ
    وَيَنْأَى عَزَائِي إِذَا مَا نَأَيْتْ
    عَزَمْتُ عَلَيْكَ بِمَجْرَى الْوِشَاحِ
    وَمَا تَحْتَ ذَلِكَ مِمَّا كَنَيْتْ
    وَتُفَّاحِ خَدٍّ وَرُمَّانِ صَدْرٍ
    وَمَجْنَاهُمَا خَيْرُ شَيْءٍ جَنَيْتْ
    تُجَدِّدُ وَصْلًا عَفَا رَسْمُهُ
    فَمِثْلُكَ لَمَّا بَدَا لِي بَنَيْتْ
    عَلَى رَسْمِ دَارٍ قِفَارٍ وَقَفْتُ
    وَمِنْ ذِكْرِ عَهْدِ الْحَبِيبِ بَكَيْتْ
  • (٣)

    على العروض الصحيحة والضرب الأبتر:

    لَا تَبْكِ لَيْلَى وَلَا مَيَّهْ
    وَلَا تَنْدُبَنْ رَاكِبًا نِيَّهْ
    وَابْكِ الصِّبَا إِذْ طَوَى ثَوْبَهُ
    فَلَا أَحَدٌ نَاشِرٌ طَيَّهْ
    وَلَا الْقَلْبُ نَاسٍ لِمَا قَدْ مَضَى
    وَلَا تَارِكٌ أَبَدًا غَيَّهْ
    وَدَعْ عَنْكَ بَأْسًا عَلَى أَرْسُمٍ
    فَلَيْسَ الرُّسُومُ بِمَبْكِيَّهْ
    خَلِيلَيَّ عُوجَا عَلَى رَسْمِ دَارٍ
    خَلَتْ مِنْ سُلَيْمَى وَمِنْ مَيَّهْ
  • (٤)

    على العروض المجزوءة المحذوفة والضرب المماثل لها:

    أَأُحْرَمُ مِنْكَ الرِّضَا
    وَتَذْكُرُ مَا قَدْ مَضَى
    وَتُعْرِضُ عَنْ هَائِمٍ
    أَبَى عَنْكَ أَنْ يُعْرِضَا
    قَضَى اللهُ بِالْحُبِّ لِي
    فَصَبْرًا عَلَى مَا قَضَى
    رَمَيْتَ فُؤَادِي فَمَا
    تَرَكْتَ بِهِ مَنْهَضَا
    فَقَوْسُكَ شَرْيَانُهُ
    وَنَبْلُكَ جَمْرُ الْغَضَى

نظم بحر المتقارب

وَإِنْ أَرَدْتَ الْمُتَقَارِبَ الَّذِي
هُوَ ثَمَانٍ مِنْ فَعُولُنْ فَخُذِ
عَرُوضُهُ اثْنَانِ وَسِتُّ أَضْرُبْ
أُولَاهُمَا إِلَى التَّمَامِ تُنْسَبْ
وَالْحَذْفُ فِيهَا جَازَ أَنْ يَأْتِي مَعَهْ
وَهَذِهِ لَهَا ضُرُوبٌ أَرْبَعَهْ
أَعْنِي الصَّحِيحَ ثُمَّ مَا قَدْ قَصَرُوا
يَعْقُبُهُ الْمَحْذُوفُ ثُمَّ الْأَبْتَرُ
وَالْجَزْءُ وَالْحَذْفُ لِمَا تَلَاهَا
وَمِثْلُهَا وَأَبْتَرٌ ضَرْبَاهَا

(١٦) البحر السادس عشر: المتدارك

أجزاء المتدارك ثمانية، وهي:

فاعلن فاعلن فاعلن فاعلن
فاعلن فاعلن فاعلن فاعلن
ويستعمل تامًّا ومجزوءًا، وله عروضان وأربعة أضرب:
  • (١)

    العروض الأولى: صحيحة «فاعلن»، ولها ضرب مثلها «فاعلن».

  • (٢)

    العروض الثانية: مجزوءة صحيحة «فاعلن»، ولها ثلاثة أضرب: ضرب مثلها «فاعلن»، ومجزوء مخبون مُرفَّل «فعلاتن»، ومجزوء مذال «فاعلان».

  • مثال العروض الأولى «فاعلن» وضربها «فاعلن»:

    لَمْ يَدَعْ مَنْ مَضَى لِلَّذِي قَدْ غَبَرْ
    فَضْلَ عِلْمٍ سِوَى أَخْذِهِ بِالْأَثَرْ

    تقطيعه:

    لم يدع من مضى للذي قد غبر فضل علـ ـمن سوى أخذهي بلأثر
    فاعلن فاعلن فاعلن فاعلن فاعلن فاعلن فاعلن فاعلن
  • مثال العروض الثانية المجزوءة الصحيحة «فاعلن» وضربها «فاعلن»:

    قِفْ عَلَى دَارِهِمْ وَابْكِيَنْ
    بَيْنَ أَطْلَالِهَا وَالدِّمَنْ

    تقطيعه:

    قف على دارهم وابكين بين أطـ ـلالها وددمن
    فاعلن فاعلن فاعلن فاعلن فاعلن فاعلن
  • مثال العروض الثانية «فاعلن»١٦ وضربها «فَعِلاتنْ»:
    دَارُ سُعْدَى بِشِحْرِ عُمَانِ
    قَدْ كَسَاهَا الْبِلَى الْمَلَوَانِ

    تقطيعه:

    دار سعـ ـدى بشحـ ـر عماني قد كسا هلبللْ ملواني
    فاعلن فاعلن فعلاتن فاعلن فاعلن فعلاتن
  • مثال العروض الثانية «فاعلن» وضربها «فاعلانْ»:

    هَذِهِ دَارُهُمْ أَقْفَرَتْ
    أَمْ زَبُورٌ مَحَتْهَا الدُّهُورْ

    تقطيعه:

    هاذهي دارهم أقفرت أم زبو رن محتـ ـهد دهورْ
    فاعلن فاعلن فاعلن فاعلن فاعلن فاعلانْ

تنبيه

بحر المتدارَك زاده الأخفش وتدارك به على «الخليل» الواضع للخمسة عشر بحرًا، كما سبق في المقدِّمة الأولى لهذا الكتاب. وبعضهم يُسمِّيه: المحْدَث، والمخترَع، والمتَّسِق؛ لأن كل أجزائه على خمسة أحرف، وبعضهم يسميه «الشقيق»؛ لأنه أخو المتقارب؛ إذ كلٌّ منهما مُكوَّن من سبب خفيف ووتد مجموع. وبعضهم يسميه «الخَبَب»؛ لأنه إذا خبن أسرع به اللسان في النطق فأشبه خَبَبَ السير، وبعضهم يسميه «ركض الخيل»؛ لأنه يُحاكي وَقْعَ حافر الفرس على الأرض، بل يُحاكي ضرب الناقوس، وليس أدل على تعليل ذلك إلا قول سيدنا علي، في تأويل «دقَّة الناقوس»، حين مرَّ براهب وهو يضربه، لجابر بن عبد الله: أتدري ما يقول هذا الناقوس؟ فقال: الله ورسوله أعلم. قال: هو يقول:

حَقًّا حَقًّا حَقًّا حَقًّا
صِدْقًا صِدْقًا صِدْقًا صِدْقَا
إِنَّ الدُّنْيَا قَدْ غَرَّتْنَا
وَاسْتَهْوَتْنَا وَاسْتَلْهَتْنَا
يَا بْنَ الدُّنْيَا مَهْلًا مَهْلًا
زِنْ مَا يَأْتِي وَزْنًا وَزْنًا

يجتمع في البيت الواحد «التشعيث» في تفعيلة و«الخبن» في أخرى، كما في قول القائل:

مَا لِي مَالٌ إِلَّا دِرْهَمْ
أَوْ بِرْذَوْنِي ذَاكَ الْأَدْهَمْ

أو كقول الحصري:

يَا لَيْلُ، الصَّبُّ مَتَى غَدُهُ
أَقِيَامُ السَّاعَةِ مَوْعِدُهُ؟

نظم بحر المتدارك (ويُسمَّى بحر المخترع)١٧

وَإِنْ تَرُمْ أَجْزَاءَ بَحْرِ الْمُخْتَرِعْ
فَفَاعِلُنْ ثَمَانِيًا كَمَا وَقَعْ
وَمَا لَهُ مِنَ الْأَعَارِيضِ سِوَى
ثِنْتَيْنِ وَالضِّعْفُ مِنَ الضَّرْبِ حَوَى
أُولَاهُمَا صَحَّتْ وَضَرْبُهَا اقْتَفَى
وَالْجَزْءُ فِي ثَانِيَةٍ صَحَّتْ وَفَا
وَمَا بَقِي فَهْوَ لَهَا فَالْأَوَّلُ
مَعْ جَزْئِهِ وَخَبْنِهِ مُرَفَّلُ
وَذَيِّلِ الثَّانِي وَثَالِثٌ غَدَا
مِثْلَ الْعَرُوضِ فَاجْلُ بِالْعِلْمِ الصَّدَى

أسئلة على بحر المتدارك تُطلَب أَجْوِبتها

  • (١)

    كم هي أجزاء المتدارك؟

  • (٢)

    كم عروضًا وضربًا للمتدارك؟

  • (٣)

    هل يدخل الجَزْءُ المتدارك؟

  • (٤)

    كم عروضًا وضربًا لمجزوء المتدارك؟

  • (٥)

    ما الذي يجوز في بحر المتدارك من التغيير؟

  • (٦)

    من أي عروض وضرب قول الشاعر، مع تقطيعه:

    جَاءَنَا عَامِرٌ سَالِمًا صَالِحًا
    بَعْدَ مَا كَانَ مَا كَانَ مِنْ عَامِرِ
  • (٧)

    من أي عروض وضرب قول الشاعر، مع تقطيعه:

    كُرَةٌ طُرِحَتْ بِصَوَالِجَةٍ
    فَتَلَقَّفَهَا رَجُلٌ رَجُلُ
  • (٨)

    من أي عروض وضرب قول الشاعر، مع تقطيعه:

    مَا لِيَ مَالٌ إِلَّا دِرْهَمْ
    أَوْ بِرْذَوْنِي ذَاكَ الْأَدْهَمْ

أسئلة على بحور الشعر المتقدمة

  • (١)

    من أي بحر قول الشاعر الآتي، مع تقطيعه:

    رَأَتْ قَمَرَ السَّمَاءِ فَأَذْكَرَتْنِي
    لَيَالِيَ وَصْلِهَا بِالرَّقْمَتَيْنِ
    كِلَانَا نَاظِرٌ قَمَرًا وَلَكِنْ
    رَأَيْتُ بِعَيْنِهَا وَرَأَتْ بِعَيْنِي١٨
  • (٢)

    من أي بحر قول التلمساني، مع تقطيعه:

    لَا تُخْفِ مَا فَعَلَتْ بِكَ الْأَشْوَاقُ
    وَاشْرَحْ هَوَاكَ فَكُلُّنَا عُشَّاقُ
    قَدْ كَانَ يَخْفَى الْحُبُّ لَوْلَا دَمْعُكَ الـْ
    ـجَارِي وَلَوْلَا قَلْبُكَ الْخَفَّاقُ
    فَعَسَى يُعِينُكَ مَنْ شَكَوْتَ لَهُ الْهَوَى
    فِي حَمْلِهِ فَالْعَاشِقُونَ رِفَاقُ
  • (٣)

    من أي بحر قول الشاعر، مع تقطيعه:

    حَجَبُوكَ عَنْ مُقَلِ الْعِبَادِ مَخَافَةً
    مِنْ أَنْ تُخَدِّشَ خَدَّكَ الْأَبْصَارُ
    فَتَوَهَّمُوكَ وَلَمْ يَرَوْكَ فَأَصْبَحَتْ
    مِنْ وَهْمِهِمْ فِي خَدِّكَ الْآثَارُ
  • (٤)

    من أي بحر قول الشاعر، مع تقطيعه:

    اللهُ يَعْلَمُ مَا بِالْعَيْنِ بَعْدَكَ مِنْ
    سُهْدٍ نُقَاسِيهِ أَوْ دَمْعٍ نُعَانِيهِ
    أَمَّا الْفُؤَادُ فَحَسْبِي أَنْتَ سَاكِنُهُ
    وَصَاحِبُ الْبَيْتِ أَدْرَى بِالَّذِي فِيهِ
  • (٥)

    من أي بحر قول الشاعر، مع تقطيعه:

    يَا رَبِّ أُمْدُدْ بِالْغِنَى يَدَ سَيِّدٍ
    فِي يَوْمِهِ يَهَبُ الْجَزِيلَ وَفِي غَدِهْ
    الْبَحْرُ بَيْنَ يَدَيْهِ عَبْدٌ وَاقِفٌ
    وَالسُّحْبُ جَارِيَةٌ تَصُبُّ عَلَى يَدِهْ
  • (٦)

    من أي بحر قول الشاعر، مع تقطيعه:

    لَا أَرَى أَدْمُعِي تُخَفِّفُ مَا بِي
    مِنْ وُلُوعٍ فَكَيْفَ تُطْفِئُ نَارَا
    أَنَا أَخْشَى مِنْ حَرِّ أَنْفَاسِ قَلْبِي
    أَنْ تَصِيرَ الْبِحَارُ يَوْمًا بُخَارَا
  • (٧)

    من أي بحر قول الشاعر، مع تقطيعه:

    مَحَا ظِلَّ الشَّبِيبَةِ ضَوْءُ شَيْبِي
    فَلَمْ أَجْزَعْ وَلَمْ أَبْكِ الشَّبَابَا
    وَلَمْ أُنْكِرْ عَلَى شَيْبِي لِأَنِّي
    أَرَى الْبَازِيَّ يَقْتَنِصُ الْغُرَابَا
  • (٨)

    من أي بحر قول الشاعر، مع تقطيعه:

    رَأَتْنِي فَأَلْقَتْ شَعْرَهَا فَوْقَ نَحْرِهَا
    فَقُلْتُ لَهَا زِيحِي اللِّثَامَ عَنِ الدُّرِّ
    فَقَالَتْ وَقَدْ هَاجَ الدَّلَالُ بِعِطْفِهَا
    أَخَافُ عَلَى عَيْنَيْكَ مِنْ بَارِقِ الثَّغْرِ
  • (٩)

    من أي بحر قول الشاعر، مع تقطيعه:

    أَلَسْتَ وَعَدْتَنِي يَا قَلْبُ أَنِّي
    إِذَا مَا تُبْتُ عَنْ لَيْلَى تَتُوبُ؟
    فَهَا أَنَا تَائِبٌ عَنْ حُبِّ لَيْلَى
    فَمَا لَكَ كُلَّمَا ذُكِرَتْ تَذُوبُ؟
  • (١٠)

    من أي بحر قول الشاعر، مع تقطيعه:

    إِلَهِي لَيْسَ لِلْعُشَّاقِ ذَنْبٌ
    لِأَنَّكَ أَنْتَ تَبْلُو الْعَاشِقِينَا
    فَتَخْلُقُ كُلَّ ذِي وَجْهٍ جَمِيلٍ
    بِهِ تُسْبَى عُقُولُ النَّاظِرِينَا
    وَتَأْمُرُنَا بِغَضِّ الطَّرْفِ عَنْهُ
    كَأَنَّكَ مَا خَلَقْتَ لَنَا عُيُونَا
  • (١١)

    من أي بحر قول الشاعر، مع تقطيعه:

    رَأَيْتُ مَلِيحَةً كَالْغُصْنِ مَاسَتْ
    بِثَوْبٍ أَسْوَدٍ وَالطَّرْفُ أَسْوَدْ
    فَقُلْتُ لَهَا: أَرَاهِبَةٌ؟ فَقَالَتْ:
    نَعَمْ، قُلْتُ: ادْخُلِي فَالْقَلْبُ مَعْبَدْ
  • (١٢)

    من أي بحر قول الشاعر، مع تقطيعه:

    إِنْ تَطْلُبُونِي فَاطْلُبُونِي مِنَ الْهَوَى
    أَوْ تَطْلُبُوا مِنِّي الْهَوَى تَجِدُوهُ
    صَارَ الْهَوَى مِنِّي وَصِرْتُ مِنَ الْهَوَى
    فَأَنَا الْهَوَى وَأَخُو الْهَوَى وَأَبُوهُ
  • (١٣)

    من أي بحر قول الشاعر، مع تقطيعه:

    لِأَفْئِدَةِ النِّسَاءِ هَوًى جَدِيدُ
    وَلَكِنْ مَا لَهُنَّ هَوًى قَدِيمُ
    يَزُورُ قُلُوبَهُنَّ الْحُبُّ ضَيْفًا
    عَلَى قَدْرِ الرَّحِيلِ فَلَا يُقِيمُ
  • (١٤)

    من أي بحر قول الشاعر، مع تقطيعه:

    أَقُولُ وَطَرْفُ النَّرْجِسِ الْغَضِّ شَاخِصٌ
    إِلَيْنَا وِلِلنَّمَّامِ حَوْلِيَ إِلْمَامُ
    أَيَا رَبِّ حَتَّى فِي الْحَدَائِقِ أَعْيُنٌ
    عَلَيْنَا وَحَتَّى فِي الرَّيَاحِينِ نَمَّامُ

    •••

    أَرَى لَوْعَةً بَيْنَ الْجَوَانِحِ لَا تَهْدَا
    أَهَذَا الَّذِي سَمَّاهُ أَهْلُ الْهَوَى وَجْدَا؟
    وَمَا ذَلِكَ الْوَاهِي الْخَفُوقُ بِجَانِبِي؟
    أَهَذَا هُوَ الْقَلْبُ الَّذِي يَحْفَظُ الْعَهْدَا؟

    •••

    وَقَائِلَةٍ مَا ذَا الْهُزَالُ وَذَا الضَّنَى؟
    فَقُلْتُ لَهَا قَوْلَ الْمَشُوقِ الْمُتَيَّمِ
    هَوَاكِ أَتَانِي وَهْوَ ضَيْفٌ أُعِزُّهُ
    فَأَطْعَمْتُهُ لَحْمِي وَأَسْقَيْتُهُ دَمِي

    •••

    لَهُ خَالٌ عَلَى صَفَحَاتِ خَدٍّ
    كَنُقْطَةِ عَنْبَرٍ فِي صَحْنِ مَرْمَرْ
    وَأَلْحَاظٍ كَأَسْيَافٍ تُنَادِي
    عَلَى عَاصِي الْهَوَى: اللهُ أَكْبَرْ

    •••

    وَدَّعَتْنِي يَوْمَ الْفِرَاقِ وَقَالَتْ
    وَهْيَ تَبْكِي مِنْ لَوْعَةٍ وَفِرَاقِ
    مَا الَّذِي أَنْتَ صَانِعٌ بَعْدَ بُعْدِي
    قُلْتُ قُولِي هَذَا لِمَنْ هُوَ بَاقِ

    •••

    وَبَيْنَ الْخَدِّ وَالشَّفَتَيْنِ خَالٌ
    كَزِنْجِيٍّ أَتَى رَوْضًا صَبَاحَا
    تَحَيَّرَ فِي الرِّيَاضِ فَلَيْسَ يَدْرِي
    أَيَجْنِي الْوَرْدَ أَمْ يَجْنِي الْأَقَاحَا؟

    •••

    قَلْبُ الْمُتَيَّمِ كَادَ أَنْ يَتَفَتَّتَا
    فَإِلَى مَتَى هَذَا الصُّدُودُ إِلَى مَتَى؟
    يَا مُعْرِضًا عَنِّي بِغَيْرِ جِنَايَةٍ
    فَعَوَائِدُ الْغُزْلَانِ أَنْ تَتَلَفَّتَا
    صَدٌّ وَهَجْرٌ زَائِدٌ وَصَبَابَةٌ
    مَا كُلُّ هَذَا الْأَمْرِ يَحْمِلُهُ الْفَتَى

    •••

    تَزْهُو عَلَيَّ بِأَلْحَاظٍ بَدِيعَاتِ
    وَقَدُّهَا مُخْجِلٌ لِلسَّمْهَرِيَّاتِ
    تَبْدُو إِلَيْنَا وَخَدَّاهَا مُوَرَّدَةٌ
    فِيهَا مِنَ الظُّرْفِ أَنْوَاعُ الْمَلَاحَاتِ
    كَأَنَّ غُرَّتَهَا فِي نُورِ طَلْعَتِهَا
    لَيْلٌ يَلُوحُ عَلَى صُبْحِ الْمَسَرَّاتِ

    •••

    قَدْ زَادَ حُسْنًا تَبَارَكَ اللهُ
    جَلَّ الَّذِي صَاغَهُ وَسَوَّاهُ
    قَدْ حَازَ كُلَّ الْجَمَالِ مُنْفَرِدًا
    كُلُّ الْوَرَى فِي جَمَالِهِ تَاهُوا
    قَدْ كَتَبَ الْحُسْنَ فَوْقَ وَجْنَتِهِ
    أَشْهَدُ أَنْ لَا مَلِيحَ إِلَّا هُو

    •••

    قَالَ الطَّبِيبُ لِأَهْلِي حِينَ جَسَّ يَدِي
    هَذَا فَتَاكُمْ وَرَبِّ الْعَرْشِ مَسْحُورُ
    فَقُلْتُ وَيْحَكَ قَدْ قَارَبْتَ فِي صِفَتِي
    بَعْضَ الصَّوَابِ فَهَلَّا قُلْتَ مَهْجُورُ

    •••

    لِي منْ هَوَاكِ بَعِيدُهُ وَقَرِيبُهُ
    وَلَكَ الْجَمَالُ بَدِيعُهُ وَغَرِيبُهُ
    يَا مَنْ أُعِيذُ جَمَالَهُ بِجَلَالِهِ
    حَذَرًا عَلَيْهِ مِنَ الْعُيُونِ تُصِيبُهُ
    إِنْ لَمْ تَكُنْ عَيْنِي فَإِنَّكَ نُورُهَا
    أَوْ لَمْ تَكُنْ قَلْبِي فَأَنْتَ حَبِيبُهُ

    •••

    تَأَمَّلْ فِي رِيَاضِ الْحُسْنِ وَانْظُرْ
    جَمَالًا صَوَّرَتْهُ يَدُ الْإِرَادَهْ
    زَهَتْ أَزْهَارُهُ بِاللُّطْفِ حَتَّى
    تَرَى النَّهْدَيْنِ قَامَا لِلشَّهَادَهْ
    وَبِالْأَلْحَاظِ سَيَّافٌ يُنَادِي
    أَنَا الْفَتَّاكُ لِي بِالْفَتْكِ عَادَهْ
    يُشِيرُ بِذِي الْقِفَارِ اللَّحْظُ مِنْهُ
    إِلَى الْعُشَّاقِ هُبُّوا لِلْعِبَادَهْ

    •••

    وَلَيْلَى مَا كَفَاهَا الْهَجْرُ حَتَّى
    أَبَاحَتْ فِي الْهَوَى عِرْضِي وَدِينِي
    فَقُلْتُ لَهَا: ارْحَمِي آلَامِي قَالَتْ
    وَهَلْ فِي الْحُبِّ يَا أُمِّي ارْحَمِينِي؟

    •••

    قَمَرٌ تَكَامَلَ فِي الْمَحَاسِنِ وَانْتَهَى
    فَالشَّمْسُ تُشْرِقُ مِنْ شَقَائِقِ خَدِّهِ
    مَلَكَ الْجَمَالَ بِأَسْرِهِ فَكَأَنَّمَا
    حُسْنُ الْبَرِيَّةِ كُلِّهَا مِنْ عِنْدِهِ

    •••

    بَدِيعَ الْحُسْنِ كَمْ هَذَا التَّجَنِّي
    وَمَنْ أَغْرَاكَ بِالْإِعْرَاضِ عَنِّي؟
    حَوَيْتَ مِنَ الرَّشَاقَةِ كُلَّ مَعْنًى
    وَحُزْتَ مِنَ الْمَلَاحَةِ كُلَّ فَنِّ
    وَأَجْرَيْتَ الْغَرَامَ بِكُلِّ قَلْبٍ
    وَوَكَّلْتَ السُّهَادَ بِكُلِّ جَفْنِ
    وَأَعْرِفُ قَبْلَكَ الْأَغْصَانَ تُجْنَى
    فَيَا غُصْنَ الْأَرَاكِ أَرَاكَ تَجْنِي
    وَعَهْدِي بِالظُّبَا صَيْدًا فَمَا لِي
    أَرَاكَ تُصِيبُ أَرْبَابَ الْمِجَنِّ
    وَأَعْجَبُ مَا أُحَدِّثُ عَنْكَ أَنِّي
    فُتِنْتُ وَأَنْتَ لَمْ تَعْلَمْ بِأَنِّي
    فَلَا تَسْمَحْ بِوَصْلِكَ لِي فَإِنِّي
    أَغَارُ عَلَيْكَ مِنْكَ فَكَيْفَ مِنِّي؟!
    وَلَسْتُ بِقَائِلٍ مَا دُمْتُ حَيًّا
    بَدِيعَ الْحُسْنِ كَمْ هَذَا التَّجَنِّي

(١٧) خاتمة

نظم الشهاب أوزان البحور الستة عشر السابقة فقال:

الطويل

أَطَالَ عَذُولِي فِيكَ كُفْرَانه الْهَوَى
وَآمَنْتُ يَا ذَا الظَّبْيُ فَأْنَسْ وَلَا تَنْفُرْ
فَعُولُنْ مَفَاعِيلُنْ فَعُولُنْ مَفَاعِيلُنْ
فَمَنْ شَاءَ فَلْيُؤْمِنْ وَمَنْ شَاءَ فَلْيَكْفُرْ

المديد

يَا مَدِيدَ الْهَجْرِ هَلْ مِنْ كِتَابٍ
فِيهِ آيَاتُ الشِّفَا لِلسَّقِيمِ
فَاعِلَاتُنْ فَاعِلُنْ فَاعِلَاتُنْ
تِلْكَ آيَاتُ الْكِتَابِ الْحَكِيمِ

وفي البحر المديد قال أيضًا:

لَوْ مَدَدْنَا بِابْتِهَالٍ يَدَيْنَا
نَرْتَجِيكُمْ هَلْ يَكُونُ الْعَطَاءُ؟
فَاعِلَاتُنْ فَاعِلُنْ فَاعِلَاتُنْ
إِنْ زَعَمْتُمْ أَنَّكُمْ أَوْلِيَاءُ

البسيط

إِذَا بَسَطْتُ يَدِي أَدْعُو عَلَى فِئَةٍ
لَامُوا عَلَيْكَ عَسَى تَخْلُو أَمَاكِنُهُمْ
مُسْتَفْعِلُنْ فَاعِلُنْ مُسْتَفْعِلُنْ فَعِلُنْ
فَأَصْبَحُوا لَا يُرَى إِلَّا مَسَاكِنُهُمْ

الوافر

غَرَامِي فِي الْأَحِبَّةِ وَفَّرَتْهُ
وُشَاةٌ فِي الْأَزِقَّةِ رَاكِزُونَا
مُفَاعَلَتُنْ مُفَاعَلَتُنْ فَعُولُنْ
إِذَا مَرُّوا بِهِمْ يَتَغَامَزُونَا

الكامل

كَمُلَتْ صِفَاتُكَ يَا رَشا وَأُولُو الْهَوَى
قَدْ بَايَعُوكَ وَحَظُّهُمْ بِكَ قَدْ نَمَا
مُتَفَاعِلُنْ مُتَفَاعِلُنْ مُتَفَاعِلُنْ
إِنَّ الَّذِينَ يُبَايِعُونَكَ إِنَّمَا

الهزج

لَئِنْ تَهْزَجْ بِعُشَّاقٍ
فَهُمْ فِي عِشْقِهِمْ تَاهُوا
مَفَاعِيلُنْ مَفَاعِيلُنْ
وَقَالُوا: حَسْبُنَا اللهُ

الرجز

يَا رَاجِزًا بِاللَّوْمِ فِي مُوسَى الَّذِي
أَهْوَى وَعِشْقِي فِيهِ كَانَ الْمُبْتَغَى
مُسْتَفْعِلُنْ مُسْتَفْعِلُنْ مُسْتَفْعِلُنْ
اذْهَبْ إِلَى فِرْعَوْنَ إِنَّهُ طَغَى

الرمل

إِنْ رَمَلْتُمْ نَحْوَ ظَبْيٍ نَافِرٍ
فَاسْتَمِيلُوهُ بِدَاعِي أُنْسِهِ
فَاعِلَاتُنْ فَاعِلَاتُنْ فَاعِلُنْ
وَلَقَدْ رَاوَدْتُهُ عَنْ نَفْسِهِ

السريع

سَارِعْ إِلَى غِزْلَانِ وَادِي الْحِمَى
وَقُلْ: أَيَا غِيدُ ارْحَمُوا صَبَّكُمْ
مُسْتَفْعِلُنْ مُسْتَفْعِلُنْ فَاعِلُنْ
يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمْ

المنسرح

تَنْسَرِحُ الْعَيْنُ فِي خَدِيدِ رَشا
حَيَّا بِكَأْسٍ وَقَالَ خُذْهُ بِفِي
مُسْتَفْعِلُنْ مَفْعُولَاتُ مُسْتَفْعِلُنْ
هُوَ الَّذِي أَنْزَلَ السَّكِينَةَ فِي

الخفيف

خَفَّ حِمْلُ الْهَوَى عَلَيْنَا وَلَكِنْ
ثَقَّلَتْهُ عَوَاذِلٌ تَتَرَنَّمْ
فَاعِلَاتُنْ مُسْتَفْعِلُنْ فَاعِلَاتُنْ
رَبَّنَا اصْرِفْ عَنَّا عَذَابَ جَهَنَّمْ

المضارع

إِلَى كَمْ تُضَارِعُونَا
فَتًى وَجْهُهُ نَضِيرُ
مَفَاعِيلُ فَاعِ لَاتُنْ
أَلَمْ يَأْتِكُمْ نَذِيرُ

المقتضب

اقْتَضِبْ منْ وُشَاةِ هَوًى
مِنْ سَنَاكَ حَاوَلَهُمْ
مَفْعُولَاتُ مُفْتَعِلُنْ
كُلَّمَا أَضَاءَ لَهُمْ

المجتث

اجْتَثَّ مَنْ عَابَ ثَغْرًا
فِيهِ الْجُمَانُ النَّظِيمُ
مُسْتَفْعِ لُنْ فَاعِلَاتُنْ
وَهْوَ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ

المتقارب

تَقَارَبْ وَهَاتِ اسْقِنِي كَأْسَ رَاحٍ
وَبَاعِدْ وُشَاتَكَ بُعْدَ السَّمَاءِ
فَعُولُنْ فَعُولُنْ فَعُولُنْ فَعُولُنْ
وَإِنْ يَسْتَغِيثُوا يُغَاثُوا بِمَاءِ

المتدارك

دَارِكْ قَلْبِي بِلَمَى ثَغْرٍ
فِي مَبْسَمِهِ نَظْمُ الْجَوْهَرْ
فَعِلُنْ فَعِلُنْ فَعِلُنْ فَعِلُنْ
إِنَّا أَعْطَيْنَاكَ الْكَوْثَرْ

مخلع البسيط

خَلَّعْتَ قَلْبِي بِنَارِ عِشْقٍ
تَصْلَى بِهَا مُهْجَتِي الْحَرَارَةْ
مُسْتَفْعِلُنْ فَاعِلُنْ فَعُولُنْ
وَقُودُهَا النَّاسُ وَالْحِجَارَةْ

وقد نظمها أيضًا صفيُّ الدين الحلِّي المُتوفَّى سنة ٥٧٠ﻫ:

الطويل

طَوِيلٌ لَهُ دُونَ الْبُحُورِ فَضَائِلُ
فَعُولُنْ مَفَاعِيلُنْ فَعُولُنْ مَفَاعِلُ

عروضه «مفاعلن»، وضروبها ثلاثة: «مفاعيلن ومفاعلن وفعولن».

المديد

لِمَدِيدِ الشِّعْرِ عِنْدِي صِفَاتُ
فَاعِلَاتُنْ فَاعِلُنْ فَاعِلَاتُ

له عروضان مشهورتان: الأولى «فاعلاتن»، ولها ضرب مثلها، الثانية «فاعلن»، ولها ثلاثة أضرب: «فاعلان، وفاعلن، وفَعْلَنْ». وهذا البحر قليل الاستعمال.

البسيط

إِنَّ الْبَسِيطَ لَدَيْهِ يُبْسَطُ الْأَمَلُ
مُسْتَفْعِلُنْ فَاعِلُنْ مُسْتَفْعِلُنْ فَعِلُ

له عروضان مشهورتان: الأولى «فعلن»، ولها ضربان: «فَعْلن وفَعِلن»، الثانية مجزوءة «مستفعلن»، ولها ثلاثة ضروب: «مستفعلان ومستفعلن ومفعولن».

الوافر

بُحُورُ الشِّعْرِ وَافِرُهَا جَمِيلُ
مُفَاعَلَتُنْ مُفَاعَلَتُنْ فَعُولُ

له عروضان: الأولى «فعولن»، والثانية مجزوءة «مفاعلتن» يشبهها الضرب.

الكامل

كَمُلَ الْجَمَالُ مِنَ الْبُحُورِ الْكَامِلُ
مُتَفَاعِلُنْ مُتَفَاعِلُنْ مُتَفَاعِلُ
له ثلاث أعاريض:
  • الأولى: «متفاعلن»، ولها ثلاثة ضروب: «متفاعلن ومتفاعل وفعِلن».
  • الثانية: «فعِلن»، ولها ضربان: «فَعِلن وفَعْلن».
  • الثالثة: مجزوءة، ولها ثلاثة ضروب: «متفاعلاتن ومتفاعلان ومتفاعلن».

الهزج

عَلَى الْأَهْزَاجِ تَسْهِيلُ
مَفَاعِيلُنْ مَفَاعِيلُ

له عروض مجزوءة «مفاعيلن» وضربها مثلها.

الرجز

فِي أَبْحُرِ الْأَرْجَازِ بَحْرٌ يَسْهُلُ
مُسْتَفْعِلُنْ مُسْتَفْعِلُنْ مُسْتَفْعِلُ

له عروضان: الأولى مستفعلن، ولها ضربان: «مستفعلن ومفعولن»، والثانية مجزوءة «مستفعلن»، وضربها مثلها.

الرمل

رَمَلُ الْأَبْحُرِ تَرْوِيهِ الثِّقَاتُ
فَاعِلَاتُنْ فَاعِلَاتُنْ فَاعِلَاتُ

له عروضان: الأولى «فاعلن»، وضروبها ثلاثة: «فاعلاتن، وفاعلان، وفاعلن»، والثانية مجزوءة «فاعلاتن»، ولها ثلاثة ضروب: «فاعلاتان، وفاعلاتن، وفاعلن».

السريع

بَحْرٌ سَرِيعٌ مَا لَهُ سَاحِلُ
مُسْتَفْعِلُنْ مُسْتَفْعِلُنْ فَاعِلُ

له عروضان: الأولى «فاعلن»، وضروبها ثلاثة: «فاعلان وفاعلن وفَعْلن»، والثانية «فَعِلن»، ولها ضربان: «فَعِلُن وفَعْلن».

المنسرح

مُنْسَرِحٌ فِيهِ يُضْرَبُ الْمَثَلُ
مُسْتَفْعِلُنْ مَفْعُولَاتُ مُفْتَعِلُ

عروضه «مفتعلن»، ولها ضرب مثلها.

الخفيف

يَا خَفِيفًا خَفَّتْ بِهِ الْحَرَكَاتُ
فاعِلاتُنْ مُسْتَفْعِ لُنْ فَاعِلَاتُ

له عروضان: الأولى «فاعلاتن»، وضربها مثلها، الثانية «فاعلن»، ولها ضرب يشبهها.

المضارع

تُعَدُّ الْمُضَارِعَاتُ
مَفَاعِيلُ فَاعِ لَاتُ

له عروض واحدة مجزوءة «فاع لاتن»، ولها ضرب واحد مثلها.

المقتضب

اقَتْضِبْ كَمَا سَأَلُوا
مَفْعُولَاتُ مُفْتَعِلُ

له عروض واحدة مجزوءة «مفتعلن»، ولها ضرب واحد مثلها.

المجتث

إِنْ جُثَّتِ الْحَرَكَاتُ
مُسْتَفْعِلُنْ فَاعِلَاتُ

له عروض واحدة مجزوءة «فاعلاتن»، وضربها مثلها.

(وهذه البحور الثلاثة نادرة جدًّا.)

المتقارب

عَنِ الْمُتَقَارِبِ قَالَ الْخَلِيلُ
فَعُولُنْ فَعُولُنْ فَعُولُنْ فَعُولُ

له عروضان: الأولى «فعولن»، وضروبها ثلاثة: «فعولن وفَعُولْ وفَعَلْ»، والثانية مجزوءة محذوفة «فَعَلْ» وضربها مثلها.

المتدارك ويُسمى المحدث

حَرَكَاتُ الْمُحْدَثِ تَنْتَقِلُ
فَعِلُنْ فَعِلُنْ فَعِلُنْ فَعِلُ

وله عروضان: الأولى «فَعِلُنْ أو فَاعِلُن»، وضربها مثلها، الثانية مجزوءة «فاعلن أو فَعْلن»، وضربها مثلها.

١  يجوز في حشو المديد من التغيير الخبن في «فاعلن» و«فاعلاتن»، ويحسن فيها، وكذا يجوز الكف فيها فتصير «فاعلات». ويشترط ألا يلتقي الخبن والكف معًا في الجزء الواحد.
٢  أي يجوز استعمال البسيط مجزوءًا بأن تصير أجزاؤه ستة هي:
مستفعلن فاعلن مستفعلن
مستفعلن فاعلن مستفعلن
وذلك بحذف «فاعلن» الأخيرة في الشطر الأول، فصارت مستفعلن آخره سليمة من التغيير، ويُسمَّى مجزوء البسيط.
٣  أي: مثلها.
٤  أي: مثلها.
٥  يجوز في بحر الوافر من التغيير عَصْبُ «مُفاعَلَتُن» فتصير «مفاعيلن»، والعصب يدخلها حتى في العروض المجزوءة بشرط أن تبقى صحيحة على الأقل مرة واحدة لئلا يلتبس، ويجوز استعمال «مفاعلتن» على وزن «مفاعيلن»، وهو قبيح، ويجوز حذف نونها فتصير «مفاعيلُ»، وهو قبيح أيضًا.
٦  يدخل في الكامل من الزحاف الإضمار «مستفعلن» عوض «متفاعلن»، ويجوز فيه قليلًا الوقص «فاعلن»، والخزل «مفتعلن» بدلًا من «متفاعلن»، أما الإضمار فيدخل حتى على الأعاريض والأضرب ومع الترفيل والتذييل.
٧  جوازات بحر الرجز كثيرة، وهو أقرب الأبحر إلى النثر، فسموه لذلك «حمار الشعراء»، فأجازوا في مستفعلن:
  • أولًا: الخبن «مفاعلن» في حشو عروضه الثانية والعروضين الأخريين.
  • ثانيًا: الطي «مفتعلن» في كل أجزائه.
  • ثالثًا: الخبل «فعلتن»، لكنه غير مستحسن.
والشعراء أجازوا تغيير قافية كل بيت من أبيات الرجز، لكنه يُعوَّض عن ذلك بالتصريع؛ أي المطابقة بين الشطرين، فتكون العروض والضرب تارةً صحيحين «مستفعلن»، وتارة مخبونين «مفاعلن»، وحينًا مطويين «مفتعلن»، وحينًا مخبولين «فعلتن»، وأطوارًا مقطوعين «مفعولن»، ويجوز خَبْن «مفعولن»، فتصير «فعولن»، وربما جمع الشطران بين الصحيح والخبن والطي، كما يجمعون بين المقطوع وخبنه «مفعولن» و«فعولن».
وحُكِي للرجز عروضان أخريان؛ العروض الأولى: مشطورة مُركَّبة من «مستفعلن» ثلاث مرات كقوله:
مَا هَاجَ أَحْزَانًا وَشَجْوًا قَدْ شَجَا
والعروض الأخرى: منهوكة مركبة من «مستفعلن» مرتين، كقوله:
يَا لَيْتَنِي فِيهَا جَذَعْ
٨  هذه العروض مع أضربها الثلاثة، وكذلك العروض المجزوءة مع ضربها المماثل لها؛ هو المشهور من هذا البحر.
٩  زاد بعضهم لبحر المنسرح عروضًا ثالثة منهوكة مكسوفة وهي الضرب، كقوله:
ويل أم سعد سعدا
وعروضًا رابعة منهوكة موقوفة وهي الضرب، كقوله:
صبرًا بني عبد الدار
ويدخل في حشو هذا البحر من التغيير طيُّ «مفعولات» غالبًا، وأما خَبْنُه فقبيح، وأما «مستفعلن» في غير العروض والضرب فيجوز خبنه أو طيه، والخبن قبيح، والمشهور من هذا البحر العروض المَطْوِيَّة مع الضرب المَطْوي.
١٠  يدخل في هذا البحر الخبن على «فاعلاتن» و«مستفعلن» ذواتي الوتد المفروق، وهو مستحسن، ويكون دخوله فيهما حتى على العَرُوضَيْنِ والضَّرْبَيْنِ فيصيران «فعلاتن» و«مفاعلن»، ويدخل عليهما الكفُّ قليلًا «فاعلات» و«مستفعل»، ولا يجوز الخبن مع الكفِّ، بل يأتيان بالمعاقبة.
١١  يدخل في بحر المقتضب من الزحاف خبن أو طي «مفعولات» على سبيل البدل؛ فيصير بالخبن «مفاعيل» عوض «معولات» وبالطي «فاعلات» عوض «مفعلات». ودخولهما في العروض والضرب واجب.
١٢  يدخل في هذا البحر من التغيير الخَبْنُ في أجزائه كلها باستحسان، وكذا الشَّكْل، ويجوز الجمع بين الخبن والشكل معًا.
١٣  يدخل في بحر المتقارب من الزحاف القَبْضُ في جميع أجزائه، والحذف في العروض الأولى جارٍ مجرى الزحاف بلا التزام، والعروض الأولى بجميع أضربها مشهورة.
١٤  مصرعه قول الشاعر:
ألم تسأل القوم عن حمزة
وعن ضربة السيف والغَمزة
١٥  مقفاه:
سباني عن الحا دي رماني على الوا دي
//٥/٥ //٥/٥ //٥/٥ //٥/٥
فعولن فعولن فع فعولن فعولن فع
١٦  لكن عروض هذا المثال «فاعلن» طرأ عليها الخبن والترفيل لأجل التصريع فصارت «فعلاتن»، وإن كان الأصل فيها الصحة.
١٧  يدخل في هذا البحر من الزحاف خبن «فاعلن» في كل أجزائه فيصير «فعلن»، ويدخله أيضًا الإضمار بعد الخبن فيصير «فعلن»، والقطع في حشوه جائز، وقد اجتمع الخبن والقطع في قوله:
زَمَّتْ إِبِلٌ لِلْبَيْنِ ضُحًى
فِي غَوْرِ تِهَامَةَ قَدْ سَلَكُوا
١٨  كلانا ناظر قمرًا: أي إنه ناظر إليها، وهي ناظرة إلى قمر السماء، ومعنى «رأيت بعينها»؛ أي رأيتها قمرًا حقيقةً، كما أن عينها تنظر قمر السماء حقيقة. ومعنى «ورأت بعيني» أنها رأت قمر السماء حقيقةً كما أن عيني تنظرها قمرًا حقيقة.

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة هنداوي © ٢٠٢٢