أزهار

figure
تركيا، ٢٠١٦م.
وقفتُ طويلًا،
لم أكن أحمل أزهارًا،
لم تكن تحملُ أزهارًا،
ولا حباتٍ من الكرز.
قدماي حافيتان،
تشربان ماء البحر المالح.
قلبي زورقٌ مهجور،
على موعدٍ بنذرٍ قديم!

•••

لن يأتيَ!
كيف لبحارٍ غريب
أن يزرع في الصمت البساتين؟
كيف لعاشق ليلٍ
أن يهديني الشمس كل مساء؟
لن يأتيَ،
من لا يزرع الأزهار،
من تغرق قدماه كل صباح
في شباك قصيدة أو طريدة،
من يبلِّله البحر،
لا يسكن قلبُه،
لا أسكنُ قلبَه!

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة هنداوي © ٢٠٢١