اكتفاء

figure
تونس، ٢٠١٧م.
مرت قرونٌ منذ التقينا.
قبل عقدين أو أكثر
نُقِشت ألف لوحة على جدراني،
وعلى وجهي مرت سنون عاصفات.
لستُ حقًّا أبغي الغرام.
من يرتجي من ظلٍّ وصالًا؟
لكن قلبي حين عاد إليَّ؛
لم يجد في ثناياك قلبًا!
طمر الحزن حُسنًا،
في يديك صار تبري ترابًا،
أما يكفي انشغالًا؟
أم حتى موتي سيكون دربي
إليك عذابًا؟
خذهُ، هذا الشوق،
قد اكتفيتُ
كسرًا وهجرًا وانفصالًا.
دع سواك يحمل
الورد والنعش وبقايا الرفات!

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة هنداوي © ٢٠٢١