أبو المهلهل الخزامي ومي

قال أبو مهلهل الخزامي: ارتحلت إلى الدهناء فسألت عن مي صاحبة ذي الرمة، فدُفعت إلى خيمة فيها عجوز هيفاء فسلَّمت عليها وقلت: أين منزل مي؟ فقالت: ها أنا مي. فقلت: عجبًا من ذي الرمة وكثرة قوله فيك. قالت: لا تعجب، فإني سأقوم بعذره. ثم نادت فخرجت من الخيمة جارية ناهدة عليها برقع. فقالت لها: أسفري، فلما أسفرت تحيرت لما رأيت من حسنها وجمالها. فقالت: علقني ذو الرمة وأنا في سن هذه، وكل جديد إلى البلاء، قلت: عذرته والله، وانصرفت.

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة هنداوي © ٢٠٢٢