استغفري

لله ساحرةُ الجمالِ أدِيبَةٌ
لَعِبَتْ معانِي حُسْنِها بأديبِ
غَزَتِ القلوبَ بِلَحْظِهَا وَيراعِها
وبمُخْجِلٍ نُضْر الغصون رَطِيب
مَزَجَتْ حُمُيا لَفْظِها بِرُضابِها
بالدُّرِّ من أَنْيابِها بالطِّيب
وأَحَقُّ ما أهْدَتْ ملائكةُ الهَوَى
لِلوالِهِ الظمآنِ ثَغْرُ حَبِيب

•••

يا مَن تُصرِّحُ إذ أُعرِّضُ باسمِها
آدابُها، ويرقُّ فيكِ نسيبي
أنا مخلصٌ لكِ في المحبة واثقٌ
بكِ في الغرام فَأخْلصي وثِقي بِي
ولقد يلذُّ لي الهُيامُ وأَشْتَكِي
وهو الهَوَى يأتِي بِكلِّ عَجيب
أبلَى فؤادي ما لَقِيت من الأَسَى
ودَنَا قَضَائي واستَراحَ طَبيبي
(كان) الذي قَتَلَتْ عيونُكِ نَاسِكًا
مُتَعَبِّدًا، فاسْتَغْفِرِي وأَنِيبي

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة هنداوي © ٢٠٢٠