غرائب

غرائبُ الدهرِ شتَّى لا عدادَ لها
وأغربُ الدهر ما فيهِ من الناسِ
يا وَيْحَ لِلناسِ ما أَدْجَى ضمائرَهُمْ
عَزَّ الدَّواءُ وذَلَّتْ خبرةُ الآسِي
فصارمِ الناسَ تسلمْ مِنْ مكائدِهم
واجعلْ نصيبَكَ منهم صحبةَ الياس
ولا يغُرُّكَ نابٌ بارزٌ ضَحِكًا
لا خيرَ ما بين أنيابٍ وأضْراسِ

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة هنداوي © ٢٠٢٠