أولئك آبائي

هو اليأس لوْلَا هِمَّةٌ تَتَسَعَّرُ
وصبرٌ إذا استَصْرَخَتْهُ الخطْبُ يُدْبِرُ
وقلبٌ ذَكِيٌّ بين جَنْبَيَّ باسلُ
كأَنَّ بِصدري حَلَّ منهُ غَضَنْفَرُ
تُضِيءُ لِيَ الظلماءَ شمسُ عَزيمتي
فَجُنْحُ الدُّجَى صُبْحٌ بِعينَي مُسْفِر
ويَحْسَبُنِي الليلُ البهيمُ هِلالَه
فَيَرْفَعُ من أذيالِهِ ويُشَمِّرُ
كأن نجومَ الليل بعضُ مَقاصدي
وصدري لها الأفلاكُ بل هن أَصْغَر
سَأطلبُ أقصَى كلِّ مجدٍ ورِفْعَةٍ
وذاكَ بِنَفْسٍ تَأْنَفُ الضَّيْمَ أَجْدَر
أيَقْعُدُ بي جِرمي الصغير عن العُلا
ولي كلُّ شيءٍ في الوجودِ مُسَخَّرُ
ألسْتُ ابنَ مَن سادُوا وشادوا ممالِكًا
فَأَعْلَوْا وأَبْلَوْا في الزمانِ وأَثَّرُوا
أَكُفُّهُمُ في كلِّ رَوْع صواعقٌ
وفي كلِّ مَحْلٍ غادياتٌ تَفَجَّرُ
وليسَ لتاج لم يَزِينوهُ بَهْجَةٌ
ولا لِحُسامٍ لم يَسُلُّوهُ جوهرُ
أُولئِك آبائي بمجدي ومجدِهم
على رَغْمِ أنفِ الدهرِ أُزْهَى وأَفخَر

•••

حرامٌ علينا أن ننامَ عن العُلا
وأبصارُها ترنو إلينا وتنظُر
وأنْ نَهْجُرَ العِزَّ الذي كان إلفَنا
وأحشاؤُهُ من عِشْقِنا تَتَفَطَّرُ
وأنْ نَهدِمَ المجدَ الذي طال سَمْكُهُ
على أنَّهُ بالنَّيِّراتِ مُسَوَّرُ

جميع الحقوق محفوظة لهنداوي فاونديشن سي آي سي © 2019

تسجيل الدخول

هذا الحساب غير مُفعَّل، يُرجى التفعيل لتسجيل الدخول‎‎

Mail Icon

إنشاء حساب

Mail Icon

لقد أرسلنا رسالة تأكيد التسجيل إلى يرجى التحقق من البريد الوارد الخاص بك وتأكيد بريدك الالكتروني لاستكمال عملية اشتراكك.

نسيت كلمة السر؟

Mail Icon

إذا كان البريد الإلكترونى الذى أدخلتة متصلا بحساب فى هنداوي فاونديشن سي آي سي، فسيتم إرسال رساله مع إرشادات لإعادة ضبط كلمة السر.