عوفيت

من للمَشُوقِ جَرَى الغرامُ بِدمعِه
والمُسْتَهَامِ هفا السقامُ بِلُبِّهِ
ما كُنتُ أَحْسَبُ للخُطوب حسابَها
قبلَ ابْتِلائي بالصدودِ وخَطْبِه
إنَّ الذي جُرِّعْتُهُ مِن بُعدِه
أضعافُ ما هُنِّئْتُهُ في قُرْبِهِ
يا ذا الحِمَى النائي عَلَيَّ رِحابُه
مَنْ لي بِتَعْفِير الخُدُودِ بِتُرْبِه
عَوفِيتَ من حُلْوِ الغرامِ ومُرِّهِ
وسَلِمْتَ من سِلْمِ الهُيامِ وحَرْبِه

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة هنداوي © ٢٠٢٠