أنفس الأعلاق

عَذَلوا وما عرفوا الذي أنا لاقِ
إنَّ العواذِلَ آفةُ العُشَّاقِ
هل بعد مصرَ ونيلِها وبهائها
حُسْنٌ يهيجُ كوامِنَ الأشواق
ولقد منحتُ النيلَ صفوَ مَودَّتي
ووفَيتُ للسُّلطانِ بالميثاق
وأتيتُ أُعربُ عن ولائي ناشرًا
راياتِ إخلاصي على الآفاق
مَلِكٌ كريمُ الراحتين مُوفَّقٌ
سَمْحُ الضريبةِ كاملُ الأخلاق
نَمْ يا محمَّدُ مِلْءَ جفنِكَ واستَرحْ
فالملْكُ للأحفادِ بعدك باقِ
والأمر قام بِعِبْئِهِ مُتَيَقِّظٌ
متَحبِّبٌ للخَلْقِ والخَلَّاق
قد قمتَ بالأمرِ الجليلِ مُوَفَّقًا
ترمِي الحوادثَ دونَنا وتُلَاقي
وجلستَ فوق مكين عرشِكَ حافظًا
من إرْثِ جَدِّكَ أنفَس الأعلاق
وفتحتَ باعَك بِالمروءةِ والنَّدَى
والبذلِ في المعروفِ والإنْفاق
إنَّ ابْنَ إسماعيلَ لا عَجَبٌ إذا
فاضَتْ يداهُ بواسِعِ الأرزاقِ

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة هنداوي © ٢٠٢٠