طريق العيش

شِدُّوا على جيشِ العلومِ بحَمْلَةٍ
حتى يذِلَّ لواؤها ويُسَلِّما
هذا طريقُ العيشِ من بعدِ الرَّدَى
هذا سبيلُ الرُّشدِ من بعدِ العَمَى
كم من بليدِ الذِّهنِ فينا جامدٌ
يقضي الزمانَ تَحَيُّرًا وتَوَهُّمَا
فيخالُ أن النيلَ وهو حياتُه
يأتيه من بعضِ الجنانِ من السَّما
ويظُنُّ تلك النيِّراتِ دَراهِمًا
والبدرَ في حَجم الرغيفِ إذا نما
هذا الجمودُ بعَيْنِهِ وبذاتِهِ
هذا الشقاءُ إذا تدَفَّقَ وارتَمى

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة هنداوي © ٢٠٢٠