الفصل الثالث والعشرون

مَطْلَب

ليس علي أن أقضيَ في المسألة القائلة: إذا كانت إسپانية عاجزة عن القيام بتجارة الهند بنفسها أفلا يكون من الصالح أن تجعلها حرة للأجانب؟ أقتصر على القول بأن الأفضل لها أن تضع في سبيل هذه التجارة أقل ما تسمح به سياستها من العوائق، فعندما تكون السلع التي يحملها مختلف الأمم إلى الهند غالية تعطي الهند كثيرًا من سلعها، التي هي ذهب وفضة، في مقابل قليل من السلع الأجنبية، ويقع العكس إذا ما كانت هذه السلع رخيصة، وقد يكون من المفيد أن تضر الأمم بعضها بعضًا لتكون السلع التي تُحمَل إلى الهند رخيصة دائمًا، وهذه هي المبادئ التي يجب درسُها من غير أن تُفصَل، مع ذلك، عن العوامل الأخرى، أي عن سلامة الهند وفائدة الكُمْرك الوحيد ومخاطر التغيير العظيم والمحاذير التي تُبصَر والتي هي أقل خطرًا في الغالب من التي لا يُمكن أن تُبصَر.

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة هنداوي © ٢٠٢٢