• الميكانيكا الكلاسيكية: مقدمة أساسية

    تُعنى الميكانيكا الكلاسيكية ببحث كيفية تحرُّك الأجسام عند تعرُّضها لقوى مختلفة، وكذلك بالقُوَى المؤثرة على الأجسام غير المتحركة. وتمكننا قوانين الميكانيكا الكلاسيكية من حساب مسارات كرات البيسبول وطلقات الرصاص، ومَركَبات الفضاء، والكواكب أثناء دورانها حول الشمس.

    وحتى بالنسبة للشخص الذي ليس لديه أي سبب مهني للاهتمام بأيٍّ من هذه الأشياء، فإن هناك مبِّررًا عقلانيًّا قويًّا لدراسة الميكانيكا الكلاسيكية؛ وهو أنها بلا منازع أفضل مثال على نظرية تفسر عددًا هائلًا من الظواهر على أساس أقل عدد من المبادئ البسيطة. إن أي شخص يدرس الميكانيكا بجِدِّيَّة، حتى على المستوى التمهيدي، سيجد في هذه الدراسة مغامرة فكرية حقيقية.

    ويغطي هذا الكتاب الموضوعات الأساسية والمفاهيم الجوهرية للميكانيكا. ويضم كل فصل عددًا من الأمثلة؛ عبارة عن مسائل مرتبطة بالمادة التي يعرضها الفصل، إضافة إلى حلول تلك المسائل وبعض المناقشات ذات الصلة.

  • الحفريات: مقدمة قصيرة جدًّا

    كيف تدعم الحفريات نظرية التطور؟ ما مفهوم «الحفريات الحية»؟ وما نوعية الحفريات التي سيخلفها جيل اليوم وراءه؟ لم تكن الحفريات دومًا أمرًا يسير الفهم؛ فلطالما كان ثَمَّةَ شكوك حول ماهيتها وما تعنيه، بل وفي بعض الأحيان كان مجرد وجودها يمثل تهديدًا للآراء السائدة بشأن نشأة الحياة وعُمر كوكب الأرض. استنادًا إلى أحدث التفسيرات العلمية، يربط كيث طومسون الحفريات بحياتنا في سياق عملي وواقعي، مسلطًا الضوء على تأثيرها على علم الأساطير والفلسفة وعلى مفهومنا عن الزمن، فضلًا عن الثقافة الشعبية. يقدِّم هذا الكتاب الممتع من سلسلة «مقدمة قصيرة جدًّا» تفسيرًا شاملًا متميزًا للحفريات باعتبارها ظاهرة.

  • الخلية: مقدمة قصيرة جدًّا

    جميع الكائنات الحية على وجه الأرض تتكون من خلايا. والخلية هي أبسط وحدة في الكائن الحي، والغالبية العظمى من أشكال الحياة على الأرض تتكون من ميكروبات وحيدة الخلية. وكل خلية تُضاهي مصنعًا كيميائيًّا على درجةٍ مذهلةٍ من التعقيد لم نبدأ في فك طلاسم ما يجري بداخله من أنشطة إلا في الخمسين عامًا الماضية تقريبًا، وذلك باستخدام تقنيات حديثة كالفحص المجهري، والكيمياء الحيوية، وعلم الأحياء الجزيئي.

    وفي هذا الكتاب من سلسلة «مقدمة قصيرة جدًّا»، يستعرض كلٌّ من تيرينس آلن وجراهام كاولينج طبيعةَ الخلايا من حيث تركيبها الأساسي، وأشكالها المختلفة، وانقسامها، وتمايزها من خلايا جذعية فائقة المرونة، وأخيرًا موت الخلايا المبرمَج. إن الخلايا هي مكوِّن الحياة الأساسي، ولهذا فإن فهمها وفهم كيفية عملها يمثل نقطة محورية لجميع فروع الطب وعلم الأحياء.

  • فيزياء الجسيمات: مقدمة قصيرة جدًّا

    في هذه المقدمة الآسِرَة عن الجسيمات الأساسية التي يتألَّف منها الكون، يصحبنا فرانك كلوس في رحلة إلى داخل الذرة لاستكشاف الجسيمات المعروفة على غرار الكواركات والإلكترونات والنيوترينوات الشبحية. وخلال هذه الرحلة يقدِّم لنا رؤى مذهلة بشأن كيفية تحقيق الاكتشافات في مجال فيزياء الجسيمات. كذلك يناقش كيف تغيَّرت نظرتنا للعالم تغيرًا جذريًّا في ضوء هذه التطورات. ويختم كلوس كتابه باستشراف بعض الأفكار الجديدة فيما يخص لغز المادة المضادة، وعدد الأبعاد التي قد يحويها الكون، وما قد تكشفه لنا الأبحاث في الخمسين عامًا المقبلة.

  • الثورة العلمية: مقدمة قصيرة جدًّا

    شهد القرنان السادس عشر والسابع عشر تحولات بارزة فيما يتعلق بالتفكير في العالم الطبيعي وموقع البشرية فيه، وهو ما عُرف باسم «الثورة العلمية». وفي هذه المقدمة القصيرة جدًّا، يطرح لورنس إم برينسيبيه تقييمًا لهذه الفترة المهمة. لا يقتصر طرح برينسيبيه على الرموز الشهيرة أمثال كوبرنيكوس، وديكارت، وجاليليو، ونيوتن، بل إنه يستكشف التغيرات التي شهدها كل جانب من جوانب الرؤية الكونية السائدة فيما يتعلق بالسحر، والعالم الحي، والإنسان، والنجوم، والمادة والحركة، ويرسم ملامح تطور الأساس المهني للعلم الحديث.

  • الكيمياء عند العرب

    ما كانت الكيمياء الحديثة لتقدم إنجازاتها الحالية المدهشة لولا مرورها بالمراحل السابقة التي اضطلع بها كتيبة كبيرة من العلماء المخلِصين الذين توحَّدت غاياتهم على إفادة البشرية ورخائها. وحديثنا عن الكيمياء يقودنا للإشارة إلى جهود العلماء العرب أمثال «جابر بن حيان» (الذي لقَّبه الغرب بأبي الكيمياء) و«الفارابي» و«ابن سينا» وغيرهم من الكيميائيين العرب؛ حيث ابتعدوا بالكيمياء عن خرافات الشعوذة والسحر وما أشيع من تصورات خيالية لبعض الفلاسفة القدماء — كقولهم بوجود «حجر للفلاسفة» يحوِّل المعادن الخسيسة إلى ذهب — جعلتها مقرونة بالسحر والتنجيم، فوضعوا الكثير من الكتب الرصينة التي دوَّنوا فيها تجاربهم وآراءهم التي وافقت الكثير من الاكتشافات والنظريات الحديثة في الكيمياء، بل أحيانًا سبقتها.

  • نحن والعلم

    «نحن والعلم» هو كتاب للعالم المصري الكبير علي مصطفى مشرفة، يوضح فيه ما المقصود بالعلم، وما التأليف العلمي، وما أهميته بالنسبة إلينا؛ حيث يرى مشرفة أننا في حاجة إلى كتب عربية في كل حقل من الحقول العلمية، ويرى أننا إذا لم نهتم بنقل العلوم وإنتاجها فإننا سنبقى عالة على غيرنا من الأمم، ويضرب أمثلة بنقل العرب لعلوم وفلسفات الإغريق، ونقل الأوربيين للعلوم عن العرب. كما يتطرق مشرفة إلى بيان العلاقة بين العلم والمجتمع، وأثر كل منهما على الآخر. ويبين لنا أيضًا كيف تتم عملية البحث العلمي وكيف يمكن تنظيمها.

  • العدم: مقدمة قصيرة جدًّا

    ما «العدم»؟ ما الذي يتبقى بعد زوال المادة من أرض، وقمر، ونجوم؟ هل ثمة وجود للفضاء الخاوي تمامًا... للعدم؟ يخبرك هذا الكتاب القصير الرشيق بكل ما تحتاج معرفته عن «العدم». وفيه سيصحبنا العالم البارز فرانك كلوس في رحلة مثيرة بداية من الأفكار القديمة والخرافات الثقافية، ووصولًا إلى أحدث ما توصلت إليه الأبحاث الحالية، ملقيًا الضوء على الكيفية التي استكشف بها العلماء الفراغ والعدم والاكتشافات الثرية التي حققوها في هذا الصدد.

  • الدرجات الست وأسرار الشبكات: علم لعصر متشابك

    من أمراض تصير أوبئة إلى جنون يتفشى في الأسواق، من أفراد يسعون وراء المعلومات إلى شركات تنجو من الأزمات والتغيرات، من بِنية العلاقات الشخصية إلى الخيارات التكنولوجية والاجتماعية التي تتخذها مجتمعات بأكملها، ينسج دانكن جيه واتس شبكة من الاكتشافات الجديدة في مجموعة من أفرع المعرفة ليعرض لنا قصة علم جديد ومثير، جارٍ الآن العمل على بنائه، ومسيرته الشخصية في تشكيل هذا الفرع المعرفي الحديث. فعلى الرغم من انتشار الشبكات من حولنا في كل مكان على أرض الواقع، سواء أكانت تصل بين أجهزة كمبيوتر أم نظم اقتصادية أم منظمات إرهابية، لم يحاول العلماء تفسير آليات عمل هذه الهياكل الغامضة سوى مؤخرًا فقط. يتناول دانكن جيه واتس، أستاذ علم الاجتماع في جامعة كولومبيا وأحد المؤسسين الرئيسيين لنظرية الشبكات، في هذا الكتاب المتميز، بالشرح المفصل البحث المُبتكَر الذي يقود طليعته برفقة علماء آخرين بهدف رسم مخطط لعالمنا المتشابك.

  • الفيروسات: مقدمة قصيرة جدًّا

    في السنوات الأخيرة، شهد العالم حالات تفشٍّ حادة لفيروسات خطيرة على غرار فيروس نقص المناعة البشري وأنفلونزا الخنازير وسارس وحمى لاسا. وفي هذه المقدمة القصيرة ترسم عالمة الأحياء البارزة والكاتبة العلمية الشهيرة دوروثي إتش كروفورد صورة آسرة لتلك الكائنات بالغة الصغر وعظيمة الخطر في الآن ذاته، وتمدنا بنظرة شاملة عن الفيروسات: من حيث اكتشافها، وسماتها، وتصنيفاتها، وآليات تكاثرها، والطرق التي تنتشر وتُعدي بها الكائنات الحية الأخرى. إنه كتاب سهل الاستيعاب ويخلو في أغلب أجزائه من المصطلحات الفنية المتخصصة. وهو يقدم مزيجًا متوازنًا من المعلومات العلمية والاعتبارات العملية بما يلائم عامة القراء.

جميع الحقوق محفوظة لهنداوي فاونديشن سي آي سي © 2018

تسجيل الدخول

هذا الحساب غير مفعّل، براجاء التفعيل لتسجيل الدخول

Mail Icon

إنشاء حساب

Mail Icon

لقد أرسلنا رسالة تأكيد التسجيل إلى يرجى التحقق من البريد الوارد الخاص بك وتأكيد بريدك الالكتروني لاستكمال عملية اشتراكك.

نسيت كلمة السر؟

Mail Icon

إذا كان البريد الإلكترونى الذى أدخلتة متصلا بحساب فى هنداوي فاونديشن سي آي سي، فسيتم إرسال رساله مع إرشادات لإعادة ضبط كلمة السر.