• الطرق على أبواب السماء: كيف تنير الفيزياء والتفكير العلمي الكون والعالم المعاصر

    من شأن أحدث التطورات في علم الفيزياء أن تحثَّنا على أن نراجع فهمنا للعالم مراجعةً جذرية: بنْيته، وتطوره، والقوى الأساسية التي تحركه. وهذا الكتاب يقدِّم نظرة شاملة وسهلة الاستيعاب لهذه التطورات.

    تستكشف ليزا راندل دور كلٍّ من المخاطرة والإبداع والشك والجمال والحقيقة في التفكير العلمي؛ وذلك عبر محاورات مثيرة مع شخصيات بارزة في مجالات أخرى (على غرار الطاهي ديفيد تشانج، ونيت سيلفر المهتم بوضع التوقعات، وكاتب السيناريو سكوت دريكسون)، وتفسِّر بأسلوب رشيق وجَلِي أحدث الأفكار في علم الفيزياء وعلم الكَونيات. كما تصف لنا طبيعة وأهداف أكبر ماكينة صُنعَت على الإطلاق: مصادم الهادرونات الكبير — معجل الجسيمات الهائل الحجم القابع أسفل الحدود المشتركة بين فرنسا وسويسرا — كما تستعرض الفِكَر الحديثة الخاصة بعلم الكَونيات والتجارِب الحالية المتعلقة بالمادة المظلمة.

    إن هذا الكتاب، الذي يعده الكثيرون أكثر الكتب العلمية الصادرة في السنوات الأخيرة شمولًا وإثارة، يبرز أكبر الأسئلة العلمية التي نواجهها، ويوضح كيف أن الإجابة عن هذه الأسئلة يمكن أن تخبرنا في نهاية المطاف بالكثير عن أنفسنا وعن نشأتنا.

  • المجرَّات: مقدمة قصيرة جدًّا

    في هذا الكتاب الرائع من سلسلة «مقدمة قصيرة جدًّا» يأخذنا الكاتب العلمي الشهير جون جريبين في رحلة حول الكون، نشاهد فيها المجرَّات بداية من المجرات الحلزونية المهيبة — مثل مجرتنا درب التبانة — والبقايا المهلهلة للتصادمات المجرِّيَّة الهائلة، والمجرات النَّشِطة التي تنفث تياراتٍ من الإشعاع في الفضاء، إلى تلك المجرات التي تمكَّنَّا من رصدها بالكاد في أقصى حدود المكان والزمن.

    إن المجرات ليست بنًى فلكية رائعة في حدِّ ذاتها فحسب، بل إن دراستها كشفت لنا الكثيرَ ممَّا نعرفه عن الكون اليوم، مانحةً إيَّانا نافذةً نطل منها على «الانفجار العظيم» وأصلِ الكون. وفي هذا الكتاب يستعرض جريبين مجرَّتَنا — درب التبانة — بالتفصيل، بدايةً من الأنواع المختلفة من النجوم التي تُولَد داخلها، إلى منشأ بنيتها الحلزونية المدهشة.

  • وداعًا نظرية مركزية الأرض: كوبرنيكوس ودورات الأجرام السماوية

    حين وضع كوبرنيكوس الشمس في مركز الكون أحدث ثورة قلبت علم الكونيات في عصره رأسًا على عقب، واستهل مسارًا علميًّا جديدًا من الفكر قاد إلى فهم جديد تمامًا للكون ولمكان البشرية فيه. يقدم لنا ويليام تي فولمان بأسلوبه الأدبي المفعم بالحيوية وبذكائه المتقد شرحًا جديدًا ومستنيرًا ليس فقط لأفكار كوبرنيكوس وكتابه الشهير «عن دورات الأجرام السماوية»، بل أيضًا للعصر الذي عاش فيه والصراع الملحمي الذي دار بين الاثنين.

  • النسبية: مقدمة قصيرة جدًّا

    قلبت نظرية النسبية لأينشتاين عالَم فيزياء نيوتن رأسًا على عقب؛ إذ حلت محل الأفكار المألوفة عن المكان والزمان استنتاجاتٌ غريبة ومجافية للمنطق؛ فإذا تحركت بسرعة عالية، يتباطأ الزمن، وينضغط المكان، بل في الواقع من الممكن أن ينسحق جسدك تمامًا دون أن تشعر بشيء، وأن تعيش إلى الأبد. هذا ما تخبرنا به النسبية الخاصة، أما النسبية العامة فقد جلبت أفكارًا أغرب عن الزمكان المنحني غيرت من فهمنا للجاذبية والكون.

    وهذه المقدمة القصيرة الموثوق بها والمسلية تيسر من فهم هذه النظرية واستيعابها؛ فباستخدام أقل قدر من الرياضيات، يشرح المؤلف المفاهيم المهمة للنسبية، ويستكشف تأثيرها على العلم وعلى فهمنا للكون.

    راسل ستانارد أستاذ فيزياء متقاعد بالجامعة المفتوحة في المملكة المتحدة، وقد ترأس قسم الفيزياء بها لمدة ٢١ عامًا. أجرى عددًا من الأبحاث في مختبر سيرن بجنيف، إضافة إلى عدد من المختبرات الأخرى في الولايات المتحدة وأوروبا. تُرجمت كتبه إلى ٢٠ لغة، ووصلت إلى قائمة أفضل الأعمال المرشحة للعديد من الجوائز في مجال الكتب العلمية.

  • علم الكونيات: مقدمة قصيرة جدًّا

    ما الذي حدث في الانفجار العظيم؟ كيف تكوَّنت المجرات؟ هل الكون يتسارع في تمدده؟ ما المقصود بالمادة المظلمة؟ وما الذي سبَّب التموجات في الخلفية الميكرونية الكونية؟

    هذه فقط بعض الأسئلة التي يحاول علماء الكونيات اليوم الإجابة عنها. وهذا الكتاب يُعدُّ مقدمة يسيرةَ الفهمِ وغير مغرقة في التفاصيل الفنية المتخصصة إلى تاريخ علم الكونيات وأحدث التطورات في هذا المجال. إنه نقطة البداية المثالية لأي شخص مهتم بمعرفة الكون والكيفية التي بدأ بها.

  • الإنسان: دراسة في النوع والحضارة

    الإنسان هو الظاهرة الأكثر تفردًا بين ظواهر الحياة على سطح الأرض، على الرغم من أن إجمالي عمره شديد الضآلة مقارنةً مع عمر الموجودات السابقة عليه، لكنه اكتسب أفضليته — وكما سنرى في هذا الكتاب — من طريقين: بيولوجي، وحضاري. وعبر منهجية علمية وأسلوب يمتاز بالسلاسة والوضوح، يعالج «محمد رياض» موضوع التطور السلاليَّ للإنسان مستعرضًا مراحله التاريخية المختلفة، والخصائص المتباينة للسلالات البشرية، وما رَشَحَ عن تصنيفاتها من تمييز واضطهاد، ثمَّ يتناول التطور الحضاري للإنسان ككائن اجتماعي، يتفاعل مع محيطه لينتج منتجات حضارية وثقافية تنمو بنموِّه وتتطوَّر. وحيث إن الدراسات الأنثروبولوجية توافينا كل يوم بكشوفات جديدة تُضاف إلى معلوماتنا عن الإنسان القديم، فقد ارتأى المؤلِّف أن يحدِّث هذا الإصدار الجديد من كتابه بآخر ما توصَّل إليه العلم الحديث.

  • دليل حلول مسائل كتاب الميكانيكا الكلاسيكية: مقدمة أساسية

    يضم هذا الدليل حلولًا كاملة للمسائل الواردة في كتاب «الميكانيكا الكلاسيكية: مقدمة أساسية» المتاح بالمجان للجميع على الإنترنت، بقلم البروفيسور مايكل كوهين. ويُنصح الطلاب بشدة بمحاولة حل المسائل قبل أن يطلعوا على حلولها.

  • الميكانيكا الكلاسيكية: مقدمة أساسية

    تُعنى الميكانيكا الكلاسيكية ببحث كيفية تحرُّك الأجسام عند تعرُّضها لقوى مختلفة، وكذلك بالقُوَى المؤثرة على الأجسام غير المتحركة. وتمكننا قوانين الميكانيكا الكلاسيكية من حساب مسارات كرات البيسبول وطلقات الرصاص، ومَركَبات الفضاء، والكواكب أثناء دورانها حول الشمس.

    وحتى بالنسبة للشخص الذي ليس لديه أي سبب مهني للاهتمام بأيٍّ من هذه الأشياء، فإن هناك مبِّررًا عقلانيًّا قويًّا لدراسة الميكانيكا الكلاسيكية؛ وهو أنها بلا منازع أفضل مثال على نظرية تفسر عددًا هائلًا من الظواهر على أساس أقل عدد من المبادئ البسيطة. إن أي شخص يدرس الميكانيكا بجِدِّيَّة، حتى على المستوى التمهيدي، سيجد في هذه الدراسة مغامرة فكرية حقيقية.

    ويغطي هذا الكتاب الموضوعات الأساسية والمفاهيم الجوهرية للميكانيكا. ويضم كل فصل عددًا من الأمثلة؛ عبارة عن مسائل مرتبطة بالمادة التي يعرضها الفصل، إضافة إلى حلول تلك المسائل وبعض المناقشات ذات الصلة.

  • الحفريات: مقدمة قصيرة جدًّا

    كيف تدعم الحفريات نظرية التطور؟ ما مفهوم «الحفريات الحية»؟ وما نوعية الحفريات التي سيخلفها جيل اليوم وراءه؟ لم تكن الحفريات دومًا أمرًا يسير الفهم؛ فلطالما كان ثَمَّةَ شكوك حول ماهيتها وما تعنيه، بل وفي بعض الأحيان كان مجرد وجودها يمثل تهديدًا للآراء السائدة بشأن نشأة الحياة وعُمر كوكب الأرض. استنادًا إلى أحدث التفسيرات العلمية، يربط كيث طومسون الحفريات بحياتنا في سياق عملي وواقعي، مسلطًا الضوء على تأثيرها على علم الأساطير والفلسفة وعلى مفهومنا عن الزمن، فضلًا عن الثقافة الشعبية. يقدِّم هذا الكتاب الممتع من سلسلة «مقدمة قصيرة جدًّا» تفسيرًا شاملًا متميزًا للحفريات باعتبارها ظاهرة.

  • الخلية: مقدمة قصيرة جدًّا

    جميع الكائنات الحية على وجه الأرض تتكون من خلايا. والخلية هي أبسط وحدة في الكائن الحي، والغالبية العظمى من أشكال الحياة على الأرض تتكون من ميكروبات وحيدة الخلية. وكل خلية تُضاهي مصنعًا كيميائيًّا على درجةٍ مذهلةٍ من التعقيد لم نبدأ في فك طلاسم ما يجري بداخله من أنشطة إلا في الخمسين عامًا الماضية تقريبًا، وذلك باستخدام تقنيات حديثة كالفحص المجهري، والكيمياء الحيوية، وعلم الأحياء الجزيئي.

    وفي هذا الكتاب من سلسلة «مقدمة قصيرة جدًّا»، يستعرض كلٌّ من تيرينس آلن وجراهام كاولينج طبيعةَ الخلايا من حيث تركيبها الأساسي، وأشكالها المختلفة، وانقسامها، وتمايزها من خلايا جذعية فائقة المرونة، وأخيرًا موت الخلايا المبرمَج. إن الخلايا هي مكوِّن الحياة الأساسي، ولهذا فإن فهمها وفهم كيفية عملها يمثل نقطة محورية لجميع فروع الطب وعلم الأحياء.

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة هنداوي © ٢٠٢٠