• البدايات: ١٤ مليار عام من تطور الكون

    لطالما فُتن البشر بأصل الأشياء؛ وهذا راجع إلى أسباب عديدة، منها المنطقي ومنها العاطفي. فقد نعجز تقريبًا عن فهم جوهر أي شيء ما لم نعرف من أين جاء. ومن كل القصص التي نسمعها تجد تلك التي تسرد لنا أصولنا أعمق صدًى في أنفسنا. في هذا الكتاب، يقدم المؤلفان، نيل ديجراس تايسون ودونالد جولدسميث، للقارئ مزيجًا جديدًا من المعارف، لا يمكِّنه من تناول موضوع أصل الكون وحسب، بل وأصل أكبر البنى التي كوَّنتها المادة، وأصل النجوم التي تضيء الكون، وأصل الكواكب التي توفر الأماكن الأكثر ترجيحًا لظهور الحياة، إضافة إلى أصل الحياة نفسها على واحد أو أكثر من هذه الكواكب.

  • العلم والحياة

    يُفرد لنا الكاتب رأيه بين طيات هذا الكتاب موضحًا أهمية العلم، والدور البارز الذى يلعبه فى شتى مناحى الحياة، وكيفية ارتقاء العلم بها، فدورالعلم فى السياسة يجب أن يكون مساندًا لها؛ حتى تُحقق السياسة غاياتها النبيلة المرجوة منها، ويُجلى عنها شرورها الكامنة، وكيف أن العلم بمختراعاته الحديثة جَدد للصناعة شبابها وأسهم فى حل مشكلاتها — وقد عددَّ لنا الأمثلة للدلالة على ذلك — وأبان لنا كيف أن المال لا تُحْسَن إدارته إلا بالعلم الذى يعمل على نموه وسمو غايات مصارفه، و كيف أن الدين هو الداعم الأول للعلم وليس مقيِّدًا له. وكيف أن الشباب يجب عليهم أن يهتموا بالعلم واستنباط أسانيده؛ ويرى مشرفة أن الدول العربية لن تتقدم إلا بتمكين العلم فيها. ويرى أيضًا أن الأخلاق هى التى ترتقى بالعلم فوق الصغائر والدنايا.

  • داروين مترددًا: نظرة مقربة لتشارلز داروين وكيف وضع نظريته عن التطور

    لو طبع العلماء ورقة نقدية خاصة بهم، لظهر وجه داروين عليها! لهذه الدرجة، تصل مكانة هذا العالم. الأفكار التي طرحها في كتابه «أصل الأنواع» في عام ١٨٥٩، كانت خطيرة ومثيرة. لم يكتفِ ديفيد كوامن باعتبار هذا الكتاب واحدًا من أكثر الكتب أهمية في مجال العلم خلال القرون الأخيرة، بل اعتبره أحد أهم الكتب على الإطلاق. ويشير كوامن في كتابه هذا إلى أنه رغم شهرة اسم داروين وكتابه «أصل الأنواع»، فإن أفكاره الحقيقية لم تحقق نفس الانتشار؛ فالبعض ممن يعتقدون أنهم متفقون معه في الرأي لم يفهموا بالضبط المغزى من النتائج التي توصل إليها. ويقدم هذا الكتاب نظرة مقربة لعالم عظيم؛ تأخذ القارئ لما وراء ستار عظمة داروين وشهرته، وتتتبَّعه عن كثب في أفراح وصراعات وأحزان حياته الهادئة والمهمة في الوقت ذاته، على نحو استثنائي.

  • تاريخ النبات عند العرب

    «تاريخ النبات عند العرب» هو كتاب علمي في ثوبٍ توثيقيٍ تاريخي؛ فالكتاب يتناول تاريخ النبات عند العرب بوصفه من العلوم الأثيرةِ لديهم، وقد قسَّم الكاتب هذا الكتاب إلى أربعة أجزاءٍ جمعت بين طيَّاتها أوجه الحُسْن المعرفي التي تبرهنُ على عِظَمِ هذا العلم؛ بوصفه علمًا مصيريًا في حياة الإنسان، وقد برع الكاتب في تصنيف حيثيات هذا العلم لغويًا، وعلميًا، وتاريخيًا، وجغرافيًا؛ حيث تناول الكاتب تاريخ علم النبات في شبه الجزيرة العربية ومدى وثاقة ذلك العلم بالصحيح من لغة العرب، ثم تناول تاريخ النبات من الناحية الطبية، واقْتَفَى أثره عبر العصور المختلفة: الإسلامية، والأموية، والعباسية، ثم تحدَّث عن تاريخ الفلاحة عبر البلدان المختلفة؛ فتحدَّث عن الفلاحة في فارس والأندلس، وذكر العلماء الذين عكفوا على التدوين لهذا العلم وأشهر مؤلفاتهم فيه، كما تحدَّث عن اهتمام الهنود بهذا العلم، وتناول مَنْ اهتموا بالتدوين لهذا العِلم في العراق، والشام، ومصر في عهد الدولة الفاطمية والأيوبية، واختتم كتابهُ بتناوله للتاريخ الجغرافي لهذا العلم عبر رحلات الرَّحالة العرب.

  • نظرية التطور وأصل الإنسان

    تُرَاوِدُ الإنسانَ — منذ أن وُجِدَ على ظهر الأرض — أسئلةٌ كبرى، أحدُ هذه الأسئلة سؤالُ الأصل أو المركز أو ما كان يُطلِق عليه الإغريق «اللوجوس»، واختلف البشر فيما بينهم في الإجابة على هذا السؤال؛ فرَدَّهُ الملاحدة إلى الطبيعة/المادة، ورَدَّهُ أهل الدِّين إلى الخالق. وتُعَدُّ نظرية التطور نظريةً فلسفيةً بيولوجيةً، ذات أُسُسٍ مادية طبيعية، ترد الإنسان إلى أصل مادي. وهي إحدى النظريات الكبرى التي حققت ذيوعًا كبيرًا في الغرب في القرنين التاسع عشر والعشرين. وبرغم اقتصار داروين على استخدام النظرية داخل الحقل البيولوجي، إلا أنها تحولت إلى فلسفة ورؤية للعالم تَأَسَّسَ عليها تراث لا يُستهان به من العلوم الاجتماعية والطبيعية على حَدٍّ سواء.

  • كون أينشتاين: كيف غيرت رؤى ألبرت أينشتاين من إدراكنا للزمان والمكان

    يجمع ميشيو كاكو في هذا الكتاب بين ترجمته لحياة أينشتاين وأعماله ليكشف لنا الكون كما رآه أينشتاين، ويمنحنا إطلالة لم يحظ بها الكثيرون على منهج أينشتاين في التفكير.

    كانت نظريات أينشتاين طفرات هائلة في مجال العلم، ولكنه كان مع ذلك يفكر بلغة الصور الفيزيائية البسيطة: تسارع القطارات، وهبوط المصاعد، والصواريخ، وحركة عقارب الساعة، والواقع أن نظرية النسبية — التي كانت حدثًا اهتز له العالم — جاءت نتيجةً لصورتين بسيطتين من هذا النوع، كانت الصورة الأولى تشغل عقل أينشتاين منذ كان في السادسة عشرة من عمره، عندما حاول أن يتخيل كيف ستبدو له أشعة الضوء إذا استطاع أن ينطلق إلى جوارها بنفس سرعتها، وقاده البحث في طبيعة سكون موجات الضوء إلى النسبية وإلى معادلة أن الطاقة تساوي حاصل ضرب الكتلة في مربع سرعة الضوء، المعادلة الشهيرة التي حلت لغز النجوم.

    أما الصورة الثانية فقد خطرت لأينشتاين وهو جالس في كرسيه بمكتب برن لبراءة الاختراع، إذ سأل نفسه ماذا لو سقط؟ وقادته هذه الصورة التي تبدو هزلية إلى فكرة أن نسيج المكان والزمن منحن، لتحل هذه الفكرة محل نظرية «قوة» الجاذبية الغامضة لنيوتن، وأدت هذه الصورة بدورها إلى نظريتي الثقوب السوداء والانفجار الكبير.

    ويبقى أينشتاين واحدًا من أعظم العلماء وأقربهم إلى القلوب في كل العصور، ولكن الكثيرين منا يعجزون عن فهم أعماله وتراثه فهمًا صحيحًا، ويعد هذا الكتاب وسيلة رائعة لفهم حياة أينشتاين وأفكاره وتقديرهما حق قدرهما، وذلك بفضل ذكاء ميشيو كاكو وقدرته على شرح أعقد المفاهيم العلمية باللغة الدارجة التي نستعملها في حياتنا اليومية.

  • الرياضيات للفضوليين

    متى تلتقي عقارب الساعة؟ ما هي احتمالية أن يكون لطفلين في نفس الفصل نفس تاريخ الميلاد؟ هل الأفضل أن تلعب الروليت أم أن تشتري أوراق اليانصيب؟ كيف يُحسب حجم الكعكة المجوفة (الدونات)؟ لماذا يخفق الإنسان الآلي المدعو «داتا» في حلقات «ستار تريك» في لعبة البوكر؟ ما هي متتابعة فيبوناتشي؟

  • روعة الكيمياء: العلم المذهل للأشياء المألوفة

    اكتشف بنفسك سحر الكيمياء ومتعتها من خلال التجارب العملية. ينظر الكثيرون إلى الكيمياء على أنها علم معقد، تزيد الرياضيات من صعوبته، وتقتصر ممارسته على منشآت بحثية مؤمّنة جيدًا. ومع أن لهذه الجوانب من الكيمياء أهمية قصوى، فإن المعامل والآلات الحاسبة لا تصور بالضرورة الجمال المتأصل في الكيمياء أو المتعة التي تصاحب ممارسة الكيمياء.

    يتحدى هذا الكتاب النظرة السائدة إلى الكيمياء على أنها علم صعب يثير النفور، وجاف إلى درجة تحول دون الاستمتاع به. والمؤلفان كاثي كوب ومونتي إل. فيترولف كيميائيان محنكان ومعلمان متمرسان، وهما يقدمان للقارئ سحر الكيمياء وجمالها وروعتها. يستخدم المؤلفان مواد مألوفة لنا لتوضيح مفاهيم الكيمياء بلغة الحياة اليومية، بدءًا من تغير ألوان أوراق الأشجار في الخريف، مرورًا بالألعاب النارية، وطريقة عمل كاشف الدخان والحاسبات الآلية، وصولًا إلى أساسيات الهضم (كما في الجزء الذي عنوانه: عندما تفسد البيتزا الجيدة!)

    يستهل الكاتبان كتابهما بفرقعة: صاروخ الزجاجة الملونة الذي يُركَّب باستخدام أشياء عادية يمكنك أن تجدها في مرآبك، ثم يقدمان مبادئ الكيمياء باستخدام مواد منزلية ولغة غير متخصصة مألوفة لنا. ويوضحان للقارئ أساسيات التركيب الذري، وطبيعة الروابط الجزيئية، وعالم التفاعلات الكيميائية المفعم بالحياة، ويستخدمان التشبيهات والأمثلة لإلقاء الضوء على المبادئ الأساسية، مثل: الديناميكا الحرارية والكيمياء الضوئية والكيمياء الكهربائية والتوازن الكيميائي، كما يفسران أسباب التفاعلات الكيمائية ونتائجها. وتوضح التجارب العملية التي اختيرت لسهولة أدائها ولكونها وثيقة الصلة بالمواضيع التي نناقشها؛ المبادئ الأساسية. وتبرز الملاحظات المثيرة متعة وسحر تعلم الكيمياء.

    يثبت هذا الكتاب الممتع الغني بالمعلومات أن الكيمياء يمكن أن تكون علمًا يستهوي عقولنا ومداركنا، ويمكن أيضًا — إذا كان لدينا الاستعداد للتجربة بأنفسنا — أن يكون مصدرًا للمتعة.

  • المبادئ الفيزيائية لنظرية الكم

    الأصداء الواسعة التي أحدثتها إسهامات هايزنبرج الحاصل على جائزة نوبل لم تكن إلا لقلة من العلماء المعاصرين، وتعد نظرية المصفوفات التي وضعها واحدة من أساسات ميكانيكا الكم الحديثة، في حين أحدث «مبدأ الشك» الذي ابتكره انقلابًا في فلسفة العلم بأكملها.

    يقدم هايزنبرج في هذه التحفة الخالدة — المأخوذة من محاضرات ألقاها في جامعة شيكاجو — صورة فيزيائية كاملة لنظرية الكم، وهو لا يعرض فيها إسهاماته وحده، بل يعرض أيضًا إسهامات بور وديراك وبوز ودي بروي وفيرمي وأينشتاين وبولي وشرودينجر وسومرفيلد وروب وويلسون وجيرمر وغيرهم، وذلك بأسلوب كتب من أجل علماء الفيزياء غير المتخصصين في نظرية الكم أو الرياضيات الحديثة.

    ومن بين محتويات الكتاب: المقدمات (النظرية والتجربة، المفاهيم الأساسية)، ونقد المفاهيم الفيزيائية لنظرية نيوتن الجسيمية لطبيعة الضوء (علاقات الشك وتمثيلها)، ونقد المفاهيم الفيزيائية للنظرية الموجية لطبيعة الضوء (علاقات الشك في حالة الموجات، دراسة القياس الفعلي للمجال الكهرومغناطيسي)، والتفسير الإحصائي لنظرية الكم (الاعتبارات الرياضية، تداخل الاحتمالات، ومبدأ التكاملية لبور)، وبحث التجارب الهامة (تشارلز ويلسون، حيود الضوء، تجارب أينشتاين وروب، الانبعاث، امتصاص الإشعاع وتشتته، التداخل وقوانين البقاء، أثر كومبتون، ظواهر تذبذب الإشعاع، الصياغة النسبوية لنظرية الكم)، هذا بالإضافة إلى ملحق في ثمانين صفحة حول الأساس الرياضي لنظرية الكم للمتخصصين.

  • الرياضيات: مقدمة قصيرة جدًّا

    إن الرياضيات موضوع نتعرض له جميعًا في حياتنا اليومية، لكنه موضوع يهابه الكثيرون منا. وفي هذا الكتاب الذي يجمع بين السهولة والإمتاع يوضح تيموثي جاورز الفروق الأساسية بين الرياضيات المتقدمة والرياضيات التي نتعلمها في المدارس — وهي فروق فلسفية في المقام الأول — حتى يخرج القارئ بفهم أوضح لتلك المفاهيم التي تبدو متناقضة مثل: اللانهاية، والفراغ المنحني، والأعداد التخيلية. ينتقل الكاتب من الأفكار الأساسية إلى التساؤلات الفلسفية إلى الأسئلة الاجتماعية الشائعة حول المتخصصين في علم الرياضيات، ويقدم الكتاب حلولًا لبعض الألغاز المتعلقة بالفراغ والأعداد.

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة هنداوي © ٢٠٢٠