مقدمة إلى بيئة الإعلام الجديدة

في عصر العولمة أصبحنا نعيش في عالمٍ منقولٍ إعلاميًّا؛ إذ أتاح الإعلامُ الجديدُ الحريةَ فتجاوزْنا عصرَ النشرات الإخبارية الحكومية الموجَّهة وأصبحنا في عصر البرامج السياسية الساخرة. أصبحت التكنولوجيا الإعلامية ومواقع التواصل الاجتماعي، مثل فيسبوك وتويتر، واقعًا يوميًّا يؤثِّر في حياة الجميع، وسهَّلت بيئة الإعلام الحالية المشارَكةَ السياسية والثقافية؛ فأصبح الجمهور صانع الحدث يتفاعل معه ويتابعه لحظةً بلحظة.

هذا هو الجانب الإيجابي، لكنْ ماذا عن المخاوف التي تُثيرها «بيئة الإعلام الجديدة»؟ ما حدود المسئولية الإعلامية؟ هل المحتوى الإعلامي ذو قيمة أم أنه يخضع لأهواء السوق؟ ما علاقة وسائل الإعلام بقضايا المساواة والتحيُّز؟ كيف يتحلَّى المواطن بالوعي النقدي؟ مَن يمتلك وسائلَ الإعلام الخاصة، ومَن يُسيطر عليها؟ ما الدور المنوط بالدولة في فرض الرقابة، وما مدى تعارُض هذا مع الحريات والديمقراطية؟ كيف نحمي أبناءنا في ظل الوجود المتزايد للتقنيات الإعلامية؟

للإجابة عن هذه الأسئلة، علينا أن نفهم «بيئة الإعلام الجديدة» ودورَها المتغلغل في حياتنا وكيف نتعامل معها؛ وهذا ما ستعرفه في هذا الكتاب.

رشح هذا الكتاب لصديق

عن المؤلف

أندريا إل برِس: رئيس قسم الدراسات الإعلامية وأستاذ علم الاجتماع بجامعة فرجينيا، ومؤلِّفة كتاب «نساء يشاهِدْنَ التليفزيون».

بروس إيه ويليامز: أستاذ في قسم الدراسات الإعلامية بجامعة فرجينيا، ومؤلِّف مشارِك لكتاب «بعد النشرات الإخبارية: الأنظمة الإعلامية وبيئة المعلومات الجديدة».

رشح كتاب "مقدمة إلى بيئة الإعلام الجديدة" لصديق

Mail Icon

تسجيل الدخول إلى حسابك

Sad Face Image

قم بتسجيل الدخول ليبدأ التحميل، وتحصل على جميع مزايا ومحتوى هنداوي فاونديشن سي آي سي.

تسجيل الدخول إنشاء حساب

جميع الحقوق محفوظة لهنداوي فاونديشن سي آي سي © 2018

تسجيل الدخول

هذا الحساب غير مفعّل، براجاء التفعيل لتسجيل الدخول

Mail Icon

إنشاء حساب

Mail Icon

لقد أرسلنا رسالة تأكيد التسجيل إلى يرجى التحقق من البريد الوارد الخاص بك وتأكيد بريدك الالكتروني لاستكمال عملية اشتراكك.

نسيت كلمة السر؟

Mail Icon

إذا كان البريد الإلكترونى الذى أدخلتة متصلا بحساب فى هنداوي فاونديشن سي آي سي، فسيتم إرسال رساله مع إرشادات لإعادة ضبط كلمة السر.