الإعلام الخارق: إنقاذ الصحافة كي تنقذ العالم

يَطرح هذا الكتاب الممتع مناقشةً موضوعيةً حول أهمية الصحافة الحرة ومستقبلها باعتبارها جزءًا مهمًّا من أي مجتمعٍ مُزدهر. يَستعرض الكتاب التغيُّراتِ العميقةَ التي تتعرَّض لها الصحافة لأسبابٍ اجتماعية واقتصادية وتكنولوجية، ويستكشف احتمالَ بزوغِ نوعٍ جديدٍ تمامًا من الصحافة بفضل هذه التغيُّرات، مع دراسةِ تأثيرِ مواقع التواصل الاجتماعي على الصحافة التقليدية.

يطرح المؤلف أيضًا رؤيةً مثيرةً للجدل تفيد بأن الصحافة يمكن أن تكون هي العامل المُحفِّز للتغيير اللازم لحل العديد من قضايا ومشكلات عالَمنا المُعاصر. وباعتبار مؤلِّف الكتاب صحفيًّا من أصحاب المقام الرفيع، فإنه يُقدِّم لنا خارطةَ طريقٍ للتعرُّف على الطرق الممكنة التي تضمن بقاءَ واستمرارَ الإعلام الإخباري حرًّا وقويًّا لأجيالٍ عديدةٍ قادمة.

رشح هذا الكتاب لصديق

عن المؤلف

تشارلي بيكيت: مؤسِّس ومدير مؤسسة «بوليس» البحثية، وهي منتدًى للأبحاث والمناقشات حول الصحافة والمجتمع بكلية لندن للاقتصاد. عمل في بعضٍ من أفضل البرامج الإخبارية بمحطة بي بي سي، ويمارس حاليًّا الكتابةَ وتقديمَ البرامج حول الصحافة العالمية.

رشح كتاب "الإعلام الخارق: إنقاذ الصحافة كي تنقذ العالم" لصديق

Mail Icon

تسجيل الدخول إلى حسابك

Sad Face Image

قم بتسجيل الدخول ليبدأ التحميل، وتحصل على جميع مزايا ومحتوى هنداوي فاونديشن سي آي سي.

تسجيل الدخول إنشاء حساب

جميع الحقوق محفوظة لهنداوي فاونديشن سي آي سي © 2018

تسجيل الدخول

هذا الحساب غير مفعّل، براجاء التفعيل لتسجيل الدخول

Mail Icon

إنشاء حساب

Mail Icon

لقد أرسلنا رسالة تأكيد التسجيل إلى يرجى التحقق من البريد الوارد الخاص بك وتأكيد بريدك الالكتروني لاستكمال عملية اشتراكك.

نسيت كلمة السر؟

Mail Icon

إذا كان البريد الإلكترونى الذى أدخلتة متصلا بحساب فى هنداوي فاونديشن سي آي سي، فسيتم إرسال رساله مع إرشادات لإعادة ضبط كلمة السر.